صحيفة الاتحاد

دنيا

الاعتذارات.. فرص ذهبية لنجوم آخرين

محمد قناوي (القاهرة)

يطل نجوم على شاشة رمضان هذا العام بأدوار لم يكونوا المرشحين الأوائل للقيام بها، بل حلوا بدلاء بعد اعتذار المرشحين الأصليين، إما بسبب الاختلاف على الأجر مع الشركات المنتجة، أو بسبب عدم إعجابهم بالأدوار التي أسندت إليهم، أو بسبب ارتباطهم بأعمال أخرى. وبعيداً عن الأسباب فإن الاعتذارات قدمت فرصاً ذهبية لفنانين لم يكونوا ليحظوا بالدور لولاها.
وشهد مسلسل «عوالم خفية» للنجم عادل إمام أكبر نسبة اعتذارات عن أداء شخصية واحدة، وهي دور النجمة السينمائية التي دور حولها أغلب أحداث المسلسل، حيث تم في البداية ترشيح النجمة ليلى علوي، ولكنها اعتذرت وقالت لـ«الاتحاد»، إنها رفضتها «لأنها لم تجذبها، ولاسيما وأن سيناريو المسلسل لم يكن مكتملاً»، نافية ما تردد عن الاختلاف مع الشركة المنتجة حول أجرها. ثم ?تم ?ترشيح ?الفنانة ?داليا ?البحيري، التي ?اعتذرت ?أيضا، بعد ?أن ?قرأت ?السيناريو، ?وتردد ?أن ?الاختلاف ?على ?الأجر ?هو ?السبب، ?ولكن ?داليا أنكرت ذلك، وأكدت أن كل ما يتم تداوله من أسباب عن اعتذارها ليس صحيحاً، رافضة توضيحها، ومتمنية للعمل النجاح. ?
وبعد ذلك ?اتفقت ?الشركة ?المنتجة ?مع ?رانيا ?فريد ?شوقي ?على القيام ?بالدور الذي ?يتطلب ?مواصفات ?خاصة، ?ورانيا ?إلى المسلسل؛ ?عازية اعتذار ?نجمات ?عن ال?دور إلى طبيعته، فهو ?لفنانة تقتل ??لتتصاعد ?الأحداث. وأشارت إلى أن الدور ?صغير، ?ويمر ?بأحداث ?محزنة إلا أنه محوري، فهو وراء اكتشاف ??شبكة ?فساد ?كبيرة. ?وأكدت ?رانيا ?أن ?اعتذار فنانات ?عن عدم ?المشاركة ?في ?بطولة ?المسلسل «?لا ?يشغلها». وقالت «من ?الطبيعي ?أن ?تعتذر ?فنانة ?عن ?عمل ?وتوافق ?على ??آخر، ?وأنا ?لا ?أفكر ?في ?هذه ?الأمور، ?وقد ?وافقت ?على ?المسلسل ?لإعجابي ?بالدور ?ولرغبتي ?في ?العمل ?مع ?النجم ?عادل ?إمام».
أما الدور الثاني في «عوالم خفية»، الذي اعتُذر عنه، فكان ابنة عادل إمام، فقد اعتذرت عنه التونسية عائشة بن أحمد، لتحل محلها الفنانة بشرى. إلى ذلك، قالت بن أحمد «التمثيل أمام فنان كبير، مثل عادل إمام فرصة ثمينة، لكنني اضطررت للاعتذار، لأن مخرج العمل ومنتجه رامي إمام، اشترط أن أتفرغ للمسلسل تماماً، وألا أرتبط بتصوير أي عمل آخر، فيما كنت قد وقّعت سابقا عقداً مع«العدل جروب» للمشاركة في «نسر الصعيد» ما حتم الاعتذار عن العمل».
وتابعت، «فوجئت بعد اعتذاري بإشاعات تردد أنني فضّلت محمد رمضان على عادل إمام، وهذا غير صحيح، لأنني كنت ملتزمة بعقد، ولا يمكنني الإخلال ببنوده». أما بشرى التي حلت محلها، فقالت «لا علم لي باعتذار أي زميلة عن الدور الذي أقدمه مع الزعيم في رمضان، ولا أفكر فيمن كانت مرشحة قبلي له، فكل دور ينادي صاحبه». كما اعتذار الفنان أحمد فهمي عن عدم تجسيد دور ابن عادل إمام في الأحداث بسبب انشغاله بمسلسل «أنا شهيرة.. أنا الخائن»، وصعوبة التنسيق بين العملين ليتم التعاقد مع الفنان الشاب طارق صبري للدور.
وفي مسلسل «نسر الصعيد» للنجم محمد رمضان رشح المخرج ياسر سامي النجمة منة شلبي لتجسد دور البطولة النسائية وتردد أنها اعتذرت بسبب الأجر، ?فذهب ?الدور ?إلى ?التونسية ?درة، ?ولكن ?منة ?شلبي ?أكدت ?أن ?لا ?علاقة ?للأجر ?باعتذارها. ?وقالت، «لم ?أرفض ?يوما ?دورا ?بسبب ?الأجر، ?وكل ?ما ?في ?الأمر ?أنني ?أرغب ?هذا ?العام بأخذ قسط من الراحة، ?كما أنني أخطط للتركيز ?على ?السينما ?في هذه المرحلة».
وعن المسلسل نفسه اعتذرت سلوى خطاب عن أداء دور «زوجة الأب» لمحمد رمضان، ليسند لوفاء عامر. وقالت سلوى خطاب «قبل بدء تصوير مشاهدي في المسلسل تعرض قدمي لالتواء شديد، ونصحني الطبيب بعدم الحركة لمدة أسبوعين، فاضطررت للاعتذار لشركة «العدل جروب» حتى لا أتسبب في تعطيل التصوير، فتم ترشيح وفاء عامر، التي اشترطت التحدث هاتفيا معي قبل موافقتها على العمل احتراما لقواعد المهنة،‏? ?فرحبت ?جدا ?وأخبرتها ?بسبب ?اعتذاري».
واعتذرت غادة عادل عن بطولة مسلسل «طايع» مع عمرو يوسف بسبب الأجر، حيث يتردد أنها طلبت نحو 10 ملايين جنيه، لتستعين الشركة المنتجة بالفنانة صبا مبارك، التي بدت سعيدة بما آلت إليه الأمور، مؤكدة أنها ما كانت لتسامح نفسها لو ضاع منها دورها في «طايع»‏?. ?وقالت ?إن ?العناصر ?الفنية ?كلها متوافرة ?لنجاح العمل.
وأكدت أن اعتذار غادة لا يعنيها وكل ما يهمها حصولها على دور تجسد فيه شخصية صعيدية، وهي ما كانت تسعى له?.
وحل عمرو عبد الجليل محل سيد رجب لأداء شخصية «العمدة» في «طايع»، بعد أن قررت الشركة المنتجة استبعاد رجب لانشغاله بتصوير مسلسل «نسر الصعيد»، وتقديمه شخصية تشبه شخصية العمدة، خاصة أن العملين ينتميان للدراما الصعيدية.
وبسبب الأجر اعتذرت شيري عادل عن دور البطولة أمام الفنان حمادة هلال في مسلسله «قانون عمر»، لتتعاقد الشركة المنتجة مع إيمان العاصي للعبه، غير أن شيري أكدت أن سبب الاعتذار «ارتباطها بمسلسل «السهام المارقة»، وصعوبة تنسيق التصوير بين العملين».
وحل هشام سليم بديلاً للأردني إياد نصار في مسلسل «اختفاء» إذ اختاره المنتج جمال العدل لتقديم دور البطولة أمام نيللي كريم، ولكن لم يتم الاتفاق معه، خاصة أنه كان لديه عروض أخرى واحتاج وقتاً للتفكير، ليقع اختيار صناع المسلسل على هشام سليم لتقديم الدور.

عرض أفضل
اعتذرت الفنانة الأردنية ركين سعد عن عدم المشاركة في مسلسل «بني يوسف» للنجمة يسرا، في اللحظات الأخيرة قبل التصوير، بسبب حصولها على عرض أفضل في مسلسل «بالحجم العائلي» مع النجم يحيى الفخراني، ليستعين المخرج محمد علي بالفنانة الشابة سلمى أبو ضيف، لتؤدي دور ابنة يسرا ضمن الأحداث، وقبل انضمام ركين سعد إلى المسلسل كانت الفنانة هبة مجدي قد اعتذرت عن العمل، وتعاقدت على «عوالم خفية» مع عادل إمام.

بعد 10 سنوات
رفض محمد رجب دور البطولة أمام النجمة اللبنانية هيفاء وهبي في «لعنة كارما» بسبب عدم الاتفاق على الأجر مع منتج العمل ممدوح شاهين، فقرر المخرج خيري بشارة الاستعانة بالفنان اللبناني فارس رحومة، الذي يعمل مذيعاً وممثلاً في النمسا ليلعب دور البطولة، وهو بذلك يعيده للتمثيل بعد غياب 10 سنوات، حيث كان آخر لقاء بين المخرج ورحومة في فيلم «ليلة في القمر» عام 2008.

سيناريو مكرر
اعتذرت الممثلة الشابة ياسمين صبري عن بطولة مسلسل ‏?»?ليالى ?أوجينى» ?قبل ?بدء ?التصوير ?بأسابيع ?قليلة ?بعد ?خلافات ?حول ?بعض ?التفاصيل ?مع ?الشركة ?المنتجة، ?وارتباطها ?بفيلم ?جديد ?مع ?محمد ?إمام، ?لتتعاقد ?الشركة ?مع ?الفنانة ?أمينة ?خليل ?لبطولة ?العمل ?أمام ?ظافر ?العابدين، ?ليتكرر سيناريو «?جراند ?أوتيل»، فبعد أن انسحبت ?منه ?ياسمين ?صبري تمت ?الاستعانة ?بأمينة ?خليل لتحل محلها أيضاً.