الاتحاد

الرياضي

العربي ينتظر المدرب لتحديد "مصير الأجانب"

 عبدالله سالم (الاتحاد)

عبدالله سالم (الاتحاد)

رأس الخيمة (رأس الخيمة)

قرر مسؤولو العربي بدء التجمع الداخلي 20 يوليو الحالي، تأهباً للموسم الجديد في دوري الدرجة الأولى، وذلك بالرغبة الكبيرة في إظهار رد الفعل القوي الذي يؤدي إلى المنافسة على النتائج الإيجابية على غرار الموسم الماضي، الذي شهد جولات ساخنة مهدت الطريق لتأجيل الإعلان عن الصاعدين حتى الجولة الأخيرة.
وينتظر العربي وصول المدرب الكرواتي بريدريج ستيلونوفيتش لحسم الأمور العالقة حول مصير اللاعبين الأجانب، بعدما أرجأ النادي تمديد عقد اللاعب الإيفواري براهيما دياكيتي بطلب من المدرب، الذي يحمل رؤية مختلفة للفريق عن الموسم الماضي، تتضمن تعزيز التطور في المستوى الفني الذي كان دافعاً للبحث عن الخيارات الأفضل للفريق والجماهير، التي عبرت عن تقديرها للجهود الكبيرة، التي بذلت من إدارة النادي لتهيئة الأمور أمام اللاعبين لتحقيق التطلعات المرجوة.
وأعلن النادي فتح باب المفاوضات مع 10 لاعبين لتجديد عقودهم لموسم آخر، بينما تم التعاقد مع 3 لاعبين من نادٍ في «الهواة» بعد تقييم حاجة الفريق للعناصر التي يمكن أن تمثل الإضافة المطلوبة في رؤية المدرب، بعد الاطلاع على التقارير الخاصة بالموسم الماضي، بينما خرج اللاعب الروماني ميهاي أليكسندر من خيارات النادي، إثر مغالاته في شروطه المالية، بعدما تلقى عرضاً من نادٍ بالدرجة الأولى.
وأشار عبدالله سالم، المدير التنفيذي للنادي إلى الرغبة القوية من العربي في إظهار المستوى الفني الإيجابي في الموسم الجديد لتأكيد مرحلة التطور التي حدثت في النصف الثاني للدوري الموسم الماضي، بعد الخطوات التي قام بها النادي لدعم صفوف الفريق بالعناصر التي تمثل الإضافة القوية خصوصاً أن الموسم الماضي شهد صراعاً قوياً على المراكز بين الفرق لتجميع النقاط حتى الجولة الأخيرة.

اقرأ أيضا

«الزعيم» يتفادى «الإعصار» مع احتفالية كايو