صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

الحكومة الفلسطينية تندد بإعلان الاحتلال عن آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة

نددت حكومة الوفاق الفلسطينية اليوم الخميس، بإعلان إسرائيل عن خطط لبناء آلاف الوحدات الاستيطانية الجديدة في الضفة الغربية.

واعتبر المتحدث باسم الحكومة يوسف المحمود ، في بيان صحفي ، أن الخطوة الإسرائيلية "تمثل عدواناً جديداً على الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته لمنع إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة".

وطالب المحمود بتطبيق قرارات وقوانين الشرعية الدولية إزاء "العدوان" الإسرائيلي وإنهاء الاحتلال للأرض الفلسطينية وتحقيق السيادة والاستقلال.

وقال :"يجب على المجتمع الدولي فرض وتطبيق القوانين التي يصدرها والدفاع عنها أمام الاستهتار والاستخفاف الاستعماري المتجدد، ضمانا لمصداقية المؤسسة الدولية واستمرار وجودها وفرض هيبتها".

وأضاف أن "تلك القوانين والقرارات الدولية تنص على أن كافة خطوات الاحتلال الإسرائيلي في أرضنا المحتلة منذ عام 1967 باطلة ولاغية ولا تغير من الواقع شيئا" .

وأعلن وزير الدفاع الإسرائيلي افيجدور ليبرمان ، في تغريدة على تويتر اليوم ، أنه سيقدم إلى الحكومة الإسرائيلية خططاً لبناء 3900 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.

وقال ليبرمان "سندفع مشاريع البناء في كل يهودا والسامرة (الضفة الغربية) من الشمال إلى الجنوب، سواء كانت مستوطنات كبيرة أو صغيرة، وسنواصل الاستيطان والتطوير بالأفعال".

وذكرت مصادر إسرائيلية أن خطوة ليبرمان جاءت رداً على تقديم السلطة الفلسطينية قبل أيام طلب إحالة ضد الاستيطان إلى المحكمة الجنائية الدولية.