الاتحاد

الإمارات

الحمادي يبحث التعاون الأكاديمي مع عدد من المؤسسات الإسبانية

حسين الحمادي خلال لقائه مسؤولي المؤسسات الإسبانية (وام)

حسين الحمادي خلال لقائه مسؤولي المؤسسات الإسبانية (وام)

مدريد (وام)

اختتم معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم والوفد المرافق له زيارة رسمية إلى إسبانيا استغرقت ثلاثة أيام التقى خلالها عدداً من المسؤولين الإسبان في قطاع التربية والتعليم والتدريب المهني والجامعات والبحث العلمي والابتكار والعلوم والتكنولوجيا، وذلك بحضور ماجد حسن السويدي سفير الدولة لدى المملكة الإسبانية.
وبحث الحمادي مع المسؤولين الإسبان سبل تعزيز التعاون الثنائي بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة الإسبانية في المجالات التعليمية، فقد اجتمع معاليه مع معالي ماريا إسابيل ثيلا دييجيس وزيرة التعليم والتدريب المهني ومعالي بيدرو فرانسيسكو دوكي دوكي وزير العلوم والابتكار والجامعات في إسبانيا.
والتقى معاليه إلينا دومينغيز كانياس نائبة رئيس العلاقات الدولية بالمجلس الأعلى للبحوث العلمية بالمملكة الإسبانية وبحثا سبل التعاون وتبادل الخبرات وعقد ورش عمل ودورات تدريبية مشتركة بين البلدين في مجال البحث العلمي.
والتقى معاليه برافائيل جاريثسي ألاركون رئيس جامعة أوتونوما دي مدريد، التي تعد واحدة من أهم الجامعات الإسبانية.
وبحث الجانبان سبل تعزيز التعاون ووقعا عدداً من اتفاقيات التعاون وتبادل أعضاء هيئة التدريس والطلاب في مختلف المجالات إلى جانب بحث إنشاء درجات علمية مشتركة بين جامعة أوتونوما والجامعات الإماراتية، كما اجتمع معاليه خلال زيارته مع كارمن نوجويرو غاليليا الأمينة العامة للمعهد الثقافي ثيرفانتس التابع لوزارة الخارجية الإسبانية ورافائيل سوريانو أورتيز مدير العلاقات العامة بالمعهد.
وأشاد معاليه بالدور الذي يلعبه معهد ثيرفانتس في تعزيز ونشر اللغة والثقافة الإسبانية كما التقى بيدرو مارتينيز أبيال مدير البيت العربي التابع لوزارة الخارجية الإسبانية والمنوط به تعميق التواصل وتعزيز التفاهم والحوار بين إسبانيا والدول العربية في كافة المجالات. وفي ختام الزيارة التقى معالي حسين بن إبراهيم الحمادي في مقر سفارة الدولة في مدريد مجموعة من الطلبة الإماراتيين الدارسين في عدد من الجامعات الإسبانية بحضور ماجد حسن السويدي وعلي المرزوقي المستشار بسفارة الدولة، والعقيد ركن طيار يوسف سند عبدالله النقبي الملحق العسكري للدولة وأعضاء السفارة والملحقية العسكرية بمدريد والوفد المرافق لمعالي الوزير إلى المملكة الإسبانية، وحث معاليه الطلبة على الاجتهاد والمثابرة في مشوارهم الأكاديمي والتغلب على التحديات التي تواجههم وتحقيق التميز.

اقرأ أيضا