دبي (الاتحاد)

كرّمت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة»، الفائزين الـ 15 بـ«جائزة دبي للسياحة المستدامة 2019»، خلال حفل خاص أقيم مؤخراً.
وشهدت الدورة الخامسة للجائزة استلام أكثر من 200 مشاركة ضمن 15 فئة، منها 9 جوائز موجهة لمؤسسات الضيافة، و6 جوائز لتكريم جهود الأفراد الذين طبقوا مبادئ الاستدامة بشكل فعّال، وفق معايير الجائزة، ونجحوا في إحداث التغيير المطلوب في منشآتهم.
وكرّمت الجوائز التسع الرئيسة كلاً من الفنادق والمنتجعات والشقق الفندقية والمخيمات الصحراوية، بينما شملت الفئات الست للجوائز الخاصة: «أفضل فريق أخضر»، «أفضل مشاريع زيادة كفاءة الطاقة في المباني»، «أفضل جهة رائدة في دعم المسؤولية المجتمعية للمؤسسات»، «أكثر جهة داعمة للمشتريات الخضراء»، «أفضل جهة رائدة في استخدام الطاقة المتجدّدة»، و«أفضل رائد في الاستدامة».
تحصل الجهات الفائزة بـ«جائزة دبي للسياحة المستدامة» على عدد من المزايا، فإلى جانب الدروع التي استلمتها، فإنه سيتم التسويق لها في وسائل الإعلام باعتبارها «فنادق الاستدامة المفضّلة في دبي»، وكذلك توجيه الدعوة لها لحضور الفعاليات والمناسبات التي يشارك فيها رواد الاستدامة، بالإضافة إلى فرصة المشاركة في الدورات التدريبية المعتمدة لدى «دبي للسياحة المستدامة»، وكذلك دعوتها للمشاركة في المنصات والملتقيات الفكرية الرائدة التي تقام على مدار العام.
وقال يوسف لوتاه، المدير التنفيذي للتطوير السياحي والاستثمار في دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة»، نائب رئيس مبادرة دبي للسياحة المستدامة، خلال الكلمة التي ألقاها في حفل توزيع الجوائز: «تعتبر «جائزة دبي للسياحة المستدامة» خطوة مهمة في هذه المسيرة التي تشجّع على تبنّي معايير وأساسيات ترشيد استهلاك الطاقة، والتي من شأنها المساهمة في توسيع مجالات استخدام الطاقة النظيفة، وأيضاً تحقيق الأهداف الطموحة للاستدامة والتي تتوافق مع جهود المدينة لتطبيقها في قطاع السياحة بوجه عام».