الاتحاد

عربي ودولي

بطريرك الأرثوذكس يتأهب للرحيل عن القدس بعد بيعه أملاكا لليهود


رام الله - وكالات الانباء: كشف الأرشمندريت الأب عطا الله حنا، الناطق باسم الكنيسة الأرثوذكسية في القدس والديار المقدسة، النقاب عن تأهب البطريرك إيرينيوس الأول، بطريرك الروم الأرثوذكس في القدس المحتلة للرحيل عن القدس·
وقال حنا: 'إن التأهب جاء نتيجة الاحتجاجات الرسمية والشعبية والدينية الصاخبة لتوريط البطريركية في صفقة تسريب عقارات، تابعة للأوقاف الأرثوذكسية، لجماعات يهودية متطرفة في البلدة القديمة في القدس الشريف'·
وأوضح أن ذلك يؤكد مسؤوليته المباشرة وتورطه في الصفقة، مشيراً إلى حالة الاحتقان والرفض والغضب الشعبي بين أبناء الطائفة العربية الفلسطينية لذلك·وطالب الأب حنا المجلس التشريعي الفلسطيني باتخاذ الإجراء اللائق بخصوص الصفقة، والتحرك الفعلي والسريع لمعاقبة المتورطين·وأكد ما صرح به صلاح زحيكة وكيل مساعد وزارة الأوقاف بخصوص تشكيل لجنة من رجال القانون، لوضع دراسة للبحث في آلية الطعن بالصفقة الخطيرة وغير المسبوقة·
وقال إن اللجنة ستعمل بالتنسيق مع اللجنة الوزارية التي تم تشكيلها لهذا الموضوع والمخولة باتخاذ القرارات المناسبة فيه 'ولن نقف مكتوفي الأيدي إزاء تمرير هذه الصفقة، وسنفشلها بكل ما أوتينا من قوة، لأن للموضوع أبعاداً سياسية، فضلاً عن كونها محاولة للمساس بالأوقاف الأرثوذكسية، المرتبطة ارتباطاً وثيقاً بحضورنا وبقائنا وانتمائنا في الأرض المقدسة'·

اقرأ أيضا

بدء محاكمة رئيسة الأرجنتين السابقة كيرشنر بتهم الفساد