صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

البنوك تدعم سوق «أبوظبي»

سوق أبوظبي المالي (الاتحاد)

سوق أبوظبي المالي (الاتحاد)

حاتم فاروق (أبوظبي)

دعمت عمليات شراء قوية نفذت على أسهم البنوك في أبوظبي مؤشر سوق العاصمة إلى الارتفاع بنسبة 1.3%، فيما شهدت تعاملات سوق دبي المالي ضغوطاً بيعية طالت عددا من الأسهم القيادية نتيجة اتجاه المستثمرين إلى جني الأرباح بعد الارتفاعات المتتالية للأسهم المدرجة ليغلق المؤشر العام منخفضاً بنسبة 0.89%.وعلى الرغم من التباين في إغلاقات المؤشرات المالية المحلية بين الارتفاع والانخفاض، إلا أن حالة التفاؤل والثقة مازالت تخيم على أجواء تعاملات المستثمرين في الأسواق المالية المحلية بعد إقرار حزمة القرارات الاقتصادية الصادرة عن مجلس الوزراء مؤخراً بشأن رفع نسبة تملك المستثمرين العالميين في الشركات إلى 100% مع نهاية العام الجاري، وإطلاق نظام متكامل لتأشيرات الدخول والإقامة بهدف استقطاب الكفاءات والمواهب في كافة القطاعات الحيوية.
وسجلت قيمة تداولات المستثمرين في الأسواق المالية المحلية، خلال جلسة تعاملات أمس، نحو 515.7 مليون درهم، بعدما تم التعامل مع أكثر من 375 مليون سهم، من خلال تنفيذ 4976 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 66 شركة مدرجة، ارتفعت منها 15 سهماً، فيما تراجعت أسعار 40 سهماً، وظلت أسعار 11 سهماً على ثبات عند الإغلاق السابق.
و قال وليد الخطيب مدير شركة «جلوبل» للأسهم والسندات: «إن الأسهم المدرجة بقطاع البنوك مازالت المحرك الرئيسي لمؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية بقيادة سهم «أبوظبي الأول» الذي واصل دعمه للمؤشر مع دخول سيولة جديدة، مؤكداً أن الأسواق المالية المحلية مازالت تتسم بتوافر الفرص الاستثمارية الجيدة نتيجة وصول أسعار الأسهم إلى مستويات مغرية للشراء جعلتها مستهدفة من الاستثمار المؤسسي.
وأضاف الخطيب أن التداعيات الإيجابية التي جاءت نتيجة القرارات الاقتصادية الصادرة عن مجلس الوزراء مؤخراً مازالت تؤثر على الحالة النفسية للمتعاملين مع عودة الأداء الإيجابي للأسهم المحلية، لافتاً بأن عمليات البيع وجني الأرباح التي طالت الأسهم المدرجة في سوق دبي المالي كانت متوقعة ونتيجة طبيعية للارتفاعات المتتالية التي شهدتها الأسهم خلال الجلسات السابقة.