الاتحاد

الاقتصادي

معرض الإمارات الدولي للقوارب ينطلق اليوم في «أدنيك»

150 علامة تجارية عالمية وعارضون من 20 دولة يعرضون اليخوت العملاقة والقوارب الشراعية في المعرض

150 علامة تجارية عالمية وعارضون من 20 دولة يعرضون اليخوت العملاقة والقوارب الشراعية في المعرض

تنطلق اليوم فعاليات معرض الإمارات الدولي للقوارب 2009 في مركز أبو ظبي الوطني للمعارض “أدنيك” بمشاركة أكثر من 100 قارب.
ويفتتح محمد عمر عبدالله، وكيل دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي النسخة الثانية من المعرض الذي يستمر 5 أيام.
وتنظم المعرض شركة “نوتيكا” بالتعاون مع جلوبل بزنس سيرفس.
ويجمع المعرض، الذي نظم في نسخته الأولى في أبوظبي خلال نوفمبر العام الماضي، أكثر من 150 علامة تجارية عالمية وعارضين من 20 دولة يعرضون اليخوت العملاقة والقوارب الشراعية، والمراكب، والماريناس، وأدوات الغطس والصيد، والقوارب الرياضية وأجهزة ومعدات الملاحة البحرية، وإكسسوارات القوارب ، والكاياك ، والدراجات المائية (Jet Skis)، وتاكسي القوارب الفاخرة وغيرها من المنتجات الأخرى.
وتم اختيار أبوظبي لاحتضان المعرض، بحسب الموقع الرسمي للمعرض، لما تتمتع به من اقتصاد قوي، فهي تمتلك مشاريع تطويرية بمئات المليارات جاري العمل بها خلال السنوات الخمس المقبلة،إضافة إلى أنها تشكل 85% من دولة الإمارات وثالث منتج للنفط في الخليج العربي.
كما أن أبوظبي تتميز بوجود ثقافة القوارب فيها نتيجة الطلب المرتفع علي النشاطات الترفيهية والبحرية فيها.
وقال وائل جوجو، المدير التنفيذي لنوتيكا القابضة “إن هذا المعرض الدولي يتيح الفرصة لجذب ليس فقط عشاق الحياة البحرية بل المستثمرين من القطاعات اإقتصادية وغيرها كالسياحة والرياضة والتجارة”. وأضاف “سيقوم هذا المعرض بوضع حجر الأساس لخلق مجتمع بحري في إحدى أغنى المدن في العالم والتي تملك أكبر مشاريع الواجهات البحرية في المنطقة وهي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة، أبوظبي.”
ولفت جوجو الى الجهود والدعم المتواصل من مركز أبو ظبي الوطني للمعارض “أدنيك”، مؤكداً أن اختيار موقع المعرض جاء بعناية كون أن مركز أبوظبي الوطني للمعارض هو الموقع الوحيد في دولة الإمارات المجهز بمرسى لليخوت والقوارب بالقرب من مركز المعارض.
وقال جوجو “كون أبوظبي تعد جزيرة بحد ذاتها فإن ذلك يعطي أهمية للقوارب واليخوت والمنتجات المتعلقة فيها، والتي تعطي قيمة إضافية للوجهات البحرية”، مؤكدا أن إقامة هذه المعارض يسهم في جعل أبوظبي مقصد سياحي جاذب لهذا القطاع.
من جهته، قال فرانشيسكو بيتيا، المدير العام لشركة “صن سيكر” الشرق الأوسط، إحدى أقسام مجموعة إلياس ومصطفى كلداري “هذه أول مشاركة لنا في معرض الإمارات حيث إن الشركة تأسست العام الماضي فقط من قبل مجموعة إلياس ومصطفى كلداري”.
وأكد أهمية المعرض من خلال إتاحة الفرصة لعرض أهم الصفات والمميزات التي تتمتع بها قوارب الشركة، والتي تجمع أفضل تصميمات الهياكل الخارجية وتوفر عزم سرعة أكبر، واستهلاك وقود أقل وأسعار في متناول اليد.
وقالت إدنا ديمانو من شركة المسعود مارين التي تعد شركة محلية وتتخذ من أبوظبي مقراً لها “نرى تطبيق رؤية أبوظبي للتطوير والنمو، وهذا المعرض جزء من هذا التطور. وسنستمر في الأسواق والصناعات المحلية”
وستكون أبواب المعرض مفتوحة للزوار من الساعة 4 عصراً وحتى الساعة 10 مساء ولمدة 5 ايام، على أن يتم احتساب رسوم دخول مقداره 40 درهماً للفرد لليوم الواحد.
يشار إلى أن هذا المعرض برعاية بريمير موتورز، فرع من الطاير موتورز.

اقرأ أيضا

مؤشر: نمو أنشطة شركات منطقة اليورو يتوقف