الاتحاد

الرياضي

كأس اتحاد اليد بين العين والوصل الليلة

العين والوصل قمة ساخنة على أول ألقاب كأس اتحاد اليد الليلة (الاتحاد)?

العين والوصل قمة ساخنة على أول ألقاب كأس اتحاد اليد الليلة (الاتحاد)?

رضا سليم (دبي) - تشهد صالة نادي الجزيرة في السابعة من مساء اليوم نهائي كأس اتحاد اليد للرجال 2011/2012، أولى بطولات الاتحاد هذا الموسم، والذي يجمع العين والوصل، ويسبق اللقاء مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع والتي تجمع الجزيرة والشباب.
تأهل العين إلى النهائي عقب فوزه على الشباب في الدور نصف النهائي 28/26، بينما وصل الوصل إلى هذه المرحلة بالفوز على الجزيرة 31/26، والمثير أن كلا الفريقين تأهل إلى الدور قبل النهائي بالبطاقة الثانية، حيث تأهل العين من المجموعة الأولى بعد الجزيرة، فيما احتل الوصل المركز الثاني بعد الشباب في المجموعة الثانية.
وأنهى الفريقان كافة الترتيبات للنهائي، حيث تدرب العين بشكل يومي، وتوجه الفريق إلى أبوظبي أمس لإقامة معسكر والتدريب على صالة المباراة، ولا توجد غيابات أو انضمام اي لاعبين للمنتخب، كما يعول الفريق على المحترفين التونسي الدولي أحمد القيزاني، والذي يعد مكسباً كبيراً للفريق، وأسهم في قيادة الفريق للنهائي، وأيضا المحترف سيرجيو بجانب مجموعة اللاعبين المواطنين في الفريق يوسف حسن ومحمد رمضان وغيرهم من اللاعبين المواطنين.
وقال التونسي عدنان بلحارث مدرب فريق العين: “إن المباراة نهائي بين فريقين قويين، ولكن نتعامل مع لقاء اليوم مثل مباريات الدور نصف النهائي أمام الشباب من خلال التحضيرات العادية والتركيز في المباراة”.
أضاف: “هدف العين هذا الموسم لم يكن الفوز بالبطولات بقدر ماهو عودة الفريق لمستواه الطبيعي مع فرق المقدمة والمنافسة بقوة، والصعود إلى نهائي كأس الاتحاد يؤكد أننا نسير في الاتجاه الصحيح، ولدينا مجموعة من الشباب بجانب الخبرة ووصلنا إلى 70 بالمئة من الدمج بين الشباب والخبرة”.
وقال: “قدمنا مباراة كبيرة أمام الشباب، وسوف نتعامل بشكل مختلف مع النهائي، لأن الوصل من الفرق القوية التي تملك الخبرة الكافية في التعامل مع النهائيات، وسبق أن صعد لمنصات التتويج”، مشيرا إلى أن العين تعامل مع البطولة بالقطعة.
وأكد أن النهائيات تحتاج إلى تحضير ذهني بدرجة أكبر من الاستعداد الفني، موضحاً بأن الفريق جاهز للمباراة بالشكل الذي يجعله يقدم مستوى جيداً في النهائي اليوم.
وقال عبدالرحمن نصيب المشرف على فريق العين: “الاستعدادات للنهائي لا تختلف عن الاستعداد لأي مباراة، ولا ننظر إلى نهائي البطولة بأعصاب هادئة، فقد صعدنا إلى نهائي البطولة ونأمل أن نحقق الكأس، ولكن النهائيات لاتعترف بالتوقعات وكل فريق يريد أن يفوز بالكأس”، وزاد: “الفريق الذي سيكون أكثر تركيزاً وأقل أخطاء للاعبيه في الملعب سيحقق الكأس، خاصة أن الحظوظ متساوية بين الفريقين”.
وأضاف: “انضمام يوسف حسن ومحمد رمضان لصفوف الفريق مكسب كبير بجانب المحترفين التونسي أحمد القيزاني وسيرجيو، ونأمل أن نقدم مستوى جيداً في المباراة تليق بنهائي أول بطولة هذا الموسم”.
وأشار إلى أن الفريق مكتمل الصفوف ولا توجد غيابات كما أن العين ليس به لاعبون في المنتخب وهو ما منحنا الفرصة في التفوق، مؤكداً أن صعود الفريقين الوصيفين في الدور الأول إلى النهائي وخروج المتصدرين، يعود إلى أن المنتخب استعان بعدد كبير من لاعبي الفريقين الجزيرة والشباب وهو ما أثر على الفريقين.
وفي الوصل رفض مدرب الفريق الجزائري عمر العازب التدريب على صالة الجزيرة، وفضل إجراء الحصة الأخيرة مساء أمس على صالة النادي، ثم التوجه إلى أبوظبي، حفاظاً على سرية التدريبات ووضع الخطة، وقد جهز المدرب الفريق للمباراة بشكل جيد، خاصة أن الفريق يغيب عن صفوفه لاعبي المنتخب الأول ولا يوجد لديه سوى محترف واحد هو الفرنسي يوهان، ويعتمد أيضا المدرب على مجموعة اللاعبين المواطنين في مقدمتهم رحمة غالب الذي قدم الجزيرة احتجاجاً على مشاركته مع الفريق في الدور قبل النهائي لوجود اسمه ضمن قائمة المنتخب، وتم استبعاده ومعه مبارك مسعود وأحمد مال الله وطارق إبراهيم ومجموعة اللاعبين المواطنين.
وقال العازب: “النهائي له حسابات مختلفة تماما عن كل المباريات السابقة، والفريق جاهز للنهائي في أول بطولة هذا الموسم من خلال التدريب الجيد، رغم غياب 4 لاعبين في صفوف المنتخب، هم عارف حسين وأحمد صقر وسعيد راشد ومحمد إسماعيل، ولدينا محترف واحد هو الفرنسي يوهان”.
وأضاف: “العين فريق قوي نجح من خلال مجموعة لاعبيه أن يقدم مستوى أفضل من المواسم الماضية، كما أن لاعبيه الأجانب هذا الموسم أفضل من الموسم الماضي وبات ينافس على كل البطولات”، مؤكداً أن الحظوظ متساوية بين الفريقين للفوز بالكأس والفريق الذي يرتكب أقل عدد من الأخطاء ولديه تكتيك جيد سيفوز بالمباراة والكأس.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!