الاتحاد

الإمارات

الإعلان غداً عن فعاليات «الطوارئ والأزمات 2010»

تعقد الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات مؤتمراً صحفياً غداً الثلاثاء حول مؤتمر إدارة الطوارئ والأزمات 2010 والمقرر انعقاده في الفترة من 11 يناير المقبل وحتى 13 منه ويحظى بمتابعة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس إدارة الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات.
ويقام المؤتمر على هامش المنتدى المفتوح للترويج لضرورة زيادة إدراك المجتمع بأهمية تجنب الأزمات والوقاية منها والسبل والإجراءات الملائمة للتعامل مع الأزمات عند اندلاعها.
ويتناول المؤتمر الصحفي الذي ينعقد في العاشرة صباحاً في قاعة زايد بن سلطان بمركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في أبوظبي المحاور التي سيتم مناقشتها في مؤتمر 2010 والغاية من عقد المؤتمر وأهدافه العامة. ويشتمل المؤتمر الصحفي علىد كلمة يلقيها الدكتور كيجي فاكودا المستشار الخاص لمدير عام منظمة الصحة العالمية حول الأنفلونزا تتناول موضوع الوقاية من مرض أنفلونزا “اتش1 ان1 “ حيث يعتبر الحديث في هذا الموضوع من المحاور المهمة التي يتناولها المؤتمر وسط تفاعله البارز في دورته الثانية مع نماذج عديدة من الطوارئ والأزمات ومناقشتها لجاهزية التعامل معها. ومن المتوقع أن يحضر الدورة الثانية لمؤتمر إدارة الطوارئ والأزمات 2010 شخصيات رفيعة تمثل وزراء وسفراء وقناصل عامين وكبار المسؤولين ، وكذلك ممثلين عن مؤسسات وشركات القطاع العام والخاص يمثلون دولا عديدة من المنطقة والعالم .
كما ستستضيف الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات لدولة الإمارات بالتعاون مع مجلس أبوظبي للتعليم أوبريت بعنوان “المجتمع المدني” يؤديه طلاب من مدرسة البطين خلال أيام انعقاد المؤتمر وحول انعقاد الدورة الثانية للمؤتمر قال محمد خلفان الرميثي مدير عام الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات “يوفر مؤتمر إدارة الطوارئ والأزمات منصة تمكن صناع القرار والعاملين في الحقل التعليمي الاستفادة من الخبراء العالميين حول التحديات الراهنة والوسائل والإجراءات المتبعة في تجنب الأزمات وإدارتها”. وأضاف أن وجود مخاطر متكررة مثل انفلونزا “اتش1 ان1 “ تثبت أن السلوك المجتمعي يتفاعل مع الإجراءات السريعة والمنظمة وهو ما يحدد نجاعة جهود الاستجابة السريعة في أوقات الأزمات ونجاحها. وتعد الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات الجهة العربية الوحيدة التي تعنى بشؤون التنسيق والاتصال حول تقليل المخاطر وإدارة الأزمات ، وقد استطاعت الهيئة بناء علاقات شراكة قوية مع المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل وجهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات وهيئة الصحة في أبوظبي وجمارك دبي بهدف تعزيز إمكانات الاستجابة السريعة عند حدوث الأزمات والطوارئ في دولة الإمارات.

اقرأ أيضا

منصور بن زايد يترأس اجتماع مجلس إدارة صندوق أبوظبي للتنمية