الاتحاد

الرياضي

الجامعة الأميركية و «اس كي أم» و «رامز» ترعى يد وسلة الشارقة

الشارقة (الاتحاد) - عقد نادي الشارقة مؤتمراً صحفياً أمس الأول للإعلان عن رعاية 3 شركات وهيئات لأنشطة النادي، على هامش الأمسية التي أقامها النادي تحت شعار “في حب سلطان” بمناسبة عودة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة إلى أرض الوطن بسلامة الله وحفظه.
وجددت الجامعة الأميركية في الشارقة و”اس كي ام” ومجموعة رامز رعايتها لفرق اليد والسلة بالنادي، وتوجه خميس بن سالم السويدي رئيس مجلس نادي الشارقة بالشكر والعرفان إلى الشركات الراعية، وتمنى لفرق النادي التوفيق في الموسم الجديد.
وأكد عبد العزيز النومان المدير التنفيذي لنادي الشارقة: “النادي يفخر بأن ترعاه مؤسسة تعليمية وتربوية مثل الجامعة الأميركية، موضحاً بأن للرعاية أدواراً اجتماعية أخرى مثل استقطاب اللاعبين المواطنين في مختلف المناسبات بالإضافة إلى المساهمة في دفع مسيرة اللاعبين التعليمية.
وقال سالم القصير نائب مدير الجامعة الأميركية للشؤون العامة: “إن رعاية السلة الشرقاوية تعتبر واجباً وطنياً تجاه الشباب والرياضي، والرعاية تمتد إلى اللاعبين الطلاب الذين يلتحقون بالدراسة في الجامعة وتمنى أن يستمر التواصل والتعاون بين المؤسسات التعليمية والرياضية إلى ما فيه الخير للدولة”.
وقدم محمد بن هندي نائب رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة الشكر إلى شركة اس كي ام، وقال إنها تعتبر تاريخية لأنها تمتد لأكثر من 15 عاماً، وتعدت حدود المكاسب المالية إلى آفاق أرحب وأصبحت تتطور من موسم لآخر.
من ناحية أخرى، كرمت إدارة النادي اللاعبين الذين شاركوا مع منتخبنا المدرسي في البطولة العربية، وهم مبارك عبد الله وطارق حسن وإسماعيل سيد وسالم سعيد وعبد الله علي وراشد سعيد.

اقرأ أيضا

الإمارات والشارقة.. "البقاء والتتويج"