الاتحاد

خليجي 21

51 ألف متفرج في مدرجات الجولة الثانية للبطولة

المنامة (الاتحاد) - انتقلت سخونة المنافسات على التأهل للدور الثاني في بطولة «خليجي 21» إلى أنصار المنتخبات المتصارعة على اللقب، الذين توافدوا من كل حدب وصوب بالمنطقة، لمؤازرة فرقهم في مباريات الجولة الثانية الحاسمة، والتي شهدت ارتفاع معدلات الحضور لتصل إلى 51 ألف متفرج للمباريات الأربع، بواقع 31 ألف متفرج لمباراتي اليوم الأول و20 ألفاً لمباريات اليوم الثاني.
وأسهمت الجسور الجوية بين الدول الخليجية والمنامة لنقل روابط المشجعين والجماهير، سواء عبر المكارم والهبات السامية لأصحاب المعالي والسمو في دول الخليجية أو بتطوع شركات وطنية وخاصة وتسهيل مهمة نقل الجمهور من وإلى البطولة، حيث طارت الجماهير الإماراتية وحدها على 8 طائرات بين خاصة ومدنية للحاق بركب أنصار «الأبيض» الذي لم يخيب ظن جماهيره وتألق لينال بطاقة التأهل الأولى.
المنطق نفسه ينطبق على الجماهير الكويتية التي قدمت دعماً كبيراً لمنتخبها أمام العراق في «الديربي الخليجي» الأمتع، وفي المقابل لم تكتف الجماهير العراقية بالاعتماد على الجالية المقيمة بالبحرين، بل توافد على المنامة مسيرات بالسيارات أيضاً من دول مجاورة سواء بالسيارات أو بوسائل نقل أخرى.
الجماهير اليمنية حضرت كفاءة هي الأخرى وتواجدت في قلب الحدث وكان حضورها لافتا، رغم زحف أنصار الأخضر وملء المدرجات لدعم رفاق القحطاني.
وكانت الظاهرة الأكثر جذبا للأنظار هي توافد الأسر والعائلات على مدرجات ملاعب البطولة سواء على ستاد البحرين الوطني محتضن مباريات المجموعة الأولى أو بملعب ستاد خليفة، واحتشدت مئات العائلات لمؤازرة المنتخبات الخليجية كل حسب انتمائه، مما أوجد أجواء مختلفة وشعورا أكثر حميمية مع بطولة عشقها الخليجيون حتى ثارت لها أهميتها الخاصة في قلوبهم.

اقرأ أيضا