الاتحاد

الرياضي

قرعة الدور الأول لدوري أبطال آسيا اليوم بمشاركة “الرباعي الإماراتي”

ستكون الأنظار شاخصة نحو مدينة كوالالمبور عاصمة ماليزيا ومقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم اليوم حيث ستبوح قرعة الدور الأول من مسابقة دوري أبطال آسيا بأسرارها. يشارك في بطولة دوري أبطال آسيا 32 فريقاً سيتم توزيعها على ثماني مجموعات تضم كل واحدة منها أربعة فرق يتأهل الأول والثاني منها إلى الدور الثاني، الذي تقام مبارياته من جولة واحدة على أرض الفريق الذي تصدر مجموعته في الدور الأول.
وكان بوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي توج بطلا للنسخة الماضية في 7 نوفمبر الماضي بفوزه على الاتحاد السعودي 2-1 في المباراة النهائية في طوكيو، وضمن بوهانج ستيلرز المشاركة بعدما حصل على المركز الثاني في الدور الأول من بطولة الدوري الكوري الجنوبي، في المقابل كان الاتحاد السعودي بطل المسابقة عامي 2004 و2005 قد حصل على بطاقة التأهل بعدما توج بلقب الموسم الماضي من الدوري السعودي.
كما تشهد البطولة عودة العين الإماراتي الذي كان توج بلقب النسخة الأولى من البطولة بنظامها الجديد عام 2003 إلى جانب تشونبوك الكوري الجنوبي الفائز باللقب عام 2006 ، وتأتي عودة الزعيم العيناوي بعد غياب 3 سنوات.
تضم البطولة أيضاً مجموعة من الأندية التي كانت حصلت على لقب بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري، والتي كانت تقام قبل إطلاق دوري أبطال آسيا كالهلال السعودي والسد القطري وسيونجنام ايلهوا وسوون بلو وينجز الكوريين الجنوبيين والاستقلال الإيراني.
واعتبر الياباني توكواكي سوزوكي مدير المسابقات في الاتحاد الآسيوي بأن البطولة ستشهد مشاركة نخبة الأندية الآسيوية في الموسم المقبل ما يبشر بمنافسة قوية، وقال في هذا الصدد "نحن سعداء بمشاهدة هذه الأسماء القوية ضمن قائمة الأندية المشاركة في البطولة، ولو قمنا باحتساب الأندية التي سبق لها الفوز بالبطولة فإننا سنجد العديد من الأندية الكبيرة في القارة الآسيوية والتي تتمتع بقاعدة جماهيرية كبيرة".
من جهة أخرى، اعتمد الاتحاد الآسيوي تعديل نظام سحب قرعة الدور ربع النهائي في دوري الأبطال بحيث يتم تجنب مواجهة فريقين من الدولة ذاتها.
وكانت بطولة دوري أبطال آسيا عام 2009 شهدت مواجهة بين كاوازاكي فرونتال الياباني ومواطنه ناجويا جرامبوس في دور الثمانية.
وأكد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن تطبيق هذه القاعدة سيكون لدى تأهل فريقين فقط من دولة واحدة، أما في حال تأهل ثلاثة فرق أو أكثر فإن القرعة ستكون مفتوحة بشكل كامل.
الأندية المشاركة
غرب آسيا:
- الإمارات: الأهلي بطل الدوري والعين بطل كأس صاحب السمو رئيس الدولة، والجزيرة وصيف بطل الدوري.
- السعودية: الاتحاد بطل الدوري، والشباب بطل الكأس والهلال وصيف بطل الدوري، والأهلي ثالث الدوري.
- إيران: الاستقلال بطل الدوري، وزوباهان بطل الكأس ووصيف بطل الدوري، وميس ثالث الدوري واصفهان رابع الدوري.
- قطر: الغرافة بطل الدوري وكأس الأمير والسد وصيف بطل الدوري.
- أوزبكستان: بونيودكور بطل الدوري وباختاكور بطل الكأس.
- المتأهل من التصفيات: يشارك في التصفيات الكرامة السوري وصيف بطل كأس الاتحاد الآسيوي والوحدة الإماراتي رابع الدوري المحلي، وتشرشل بروذرز بطل الدوري الهندي.
شرق آسيا:
- اليابان: لم يتم اعتماد الأندية بشكل رسمي بعد، ولكن كاشيما انتلرز ضمن المشاركة لضمان الحصول على أحد المراكز الثلاثة الأولى في الدوري، وسيلحق به فريقان آخران من الدوري، أما البطاقة الرابعة فمخصصة لبطل كأس إمبراطور اليابان التي تقام مباراتها النهائية في الأول من يناير المقبل.
- كوريا الجنوبية: ضمنت أندية تشونبوك موتورز وبوهانج ستيلرز وسيونجنام ايلهوا المشاركة إلى جانب سوون بلو وينجز بطل الكأس.
- الصين: بكين جوان بطل الدوري وتشنجاتشون ياتاي الثاني وهينان جياني الثالث وشاندونج لونينج الرابع.
- أستراليا: ملبورن فيكتوري بطل الدوري وأديلايد يونايتد الوصيف.
- إندونيسيا: بيرسيبورا بطل الدوري.
- المتأهل من التصفيات: يشارك في التصفيات الجيش بطل الدوري السنغافوري، ودا نانج بطل فيتنام وسريويجايا بطل كأس إندونيسيا وموانج ثونج يونايتد بطل دوري تايلاند.
كأس الاتحاد
يضطر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم إلى إقامة قرعة خاصة لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي بانتظار حسم موضوع مشاركة الفرق العراقية في البطولة، وقرر الاتحاد الآسيوي اعتماد إشراك الفرق العراقية في القرعة، وذلك شرط قيام الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” برفع الإيقاف عن الاتحاد العراقي لكرة القدم قبل 3 يناير 2010 أما في حال استمرار الإيقاف بعد هذا التاريخ فإنه سيتم استبعاد الفرق العراقية، من دون إدخال أي فرق أخرى بديلاً عنها.
وكان الفيفا قرر إيقاف الاتحاد العراقي بسبب التدخل الحكومي، الأمر الذي يعني منع الأندية والمنتخبات العراقية بالإضافة إلى المسؤولين والحكام والمراقبين من المشاركة في جميع نشاطات كرة القدم. وقرر الاتحاد الآسيوي في المرحلة الحالية اعتماد مشاركة فريقي أربيل والنجف في البطولة، ولكن في حالة استمرار الإيقاف حتى تاريخ 3 من الشهر المقبل فإنه سيتم استبعاد الفريقين من البطولة.
واعتمد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم سيناريوهين لإقامة قرعة البطولة كالتالي:
السيناريو الأول:
- تخصيص مقعدين للفرق العراقية.
- تخصيص مقعد واحد للفائز من مباراة الدور التمهيدي بين الريان القطري وناساف الأوزبكي. السيناريو الثاني:
- إلغاء مباراة الدور التمهيدي.
- مشاركة أحد فريقي (الريان أو ناساف) مكان أحد الفرق العراقية في المجموعات التي سيعلن عنها بحسب القرعة.
- مشاركة أحد فريقي (الريان أو ناساف) في الدور الأول من التصفيات في المكان المخصص للفريق الفائز من مباراة الدور التمهيدي.
- مشاركة 31 فريقا في البطولة.
- السيناريو الثاني من القرعة لن يؤثر على القرعة الرسمية.

اقرأ أيضا

لقب «دولية دبي» يمنح «الأولمبي» مكاسب فنية ومعنوية