الاتحاد

الرياضي

“سيتي” يقهر تشيلسي ويعود إلى طريق الانتصارات بثنائية تاريخية

عاشت جماهير مانشستر سيتي واحدة من أجمل لياليها بفضل تألق فريقها الذي عاد إلى طريق الانتصارات من الباب الكبير بعد 7 تعادلات متتالية في الدوري الإنجليزي، وجاءت العودة عبر بوابة المتصدر تشيلسي بالفوز عليه بهدفين مقابل هدف، أحرزهما إيمانويل أديبايور والمتألق كارلوس تيفيز الذي يمر بأفضل حالاته بعد أن قاد الفريق للفوز على أرسنال بثلاثية بيضاء الأربعاء الماضي في ربع نهائي كأس الكارلينج، ثم عاد ليثبت أنه قادم بقوة بعد أن صال وجال وتمكن من قيادة الفريق للفوز على تشيلسي في إطار مباريات المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الإنجليزي، وجاء فوز سيتي ليعيد الإثارة للدوري من جديد، حيث استفادت أندية القمة مانشستر يونايتد وأرسنال من توقف مسيرة انتصارات البلوز على يد مانشستر سيتي الذي حافظ هو الآخر على حظوظه كاملة في العودة إلى المربع الذهبي ومزاحمة أندية القمة شريطة أن يستمر في طريق الانتصارات في الأسابيع القادمة.
بداية المباراة أكدت رغبة سيتي في العودة إلى طريق الانتصارات، فقد قدم الفريق كرة هجومية ولم يخش قوة المنافس الذي اعتمد على التنظيم الدفاعي المحكم والهجمات المرتدة الخاطفة والتي نجح دروجبا في تشكيل خطورة منها وخاصة في الدقيقة السادسة ولكن الخطورة انتهت بتدخل كولو توريه، ويظهر حارس سيتي العملاق جيفين لينقذ انفرادا من دروجبا، قبل أن يتمكن أنيلكا في هجمة مركبة من تسديد الكرة لترتطم بأديبايور وتدخل المرمى معلنة تقدم تشيلسي في الدقيقة التاسعة، بعدها يتجلى عشق جماهير سيتي لفريقها حيث واصلت دعمها وهتافها للفريق ليكتسب الثقة مجدداً ويسيطر على أحداث المباراة وفي الدقيقة 17 يتدخل مدافع تشيلسي ايفانوفيتش وينقذ هجمة خطرة، ثم تسديدة من توريه في يد تشيك، وينتصف الشوط وسط سيطرة من سيتي ومرتدات من تشيلسي وسط غياب النجم البرازيلي روبينيو، ثم جاءت الدقيقة 37 لتعلن عن انتفاضة أديبايور الذي ينجح في تعديل النتيجة، ويستمر الضغط مدعوماً بهتافات حماسية من 45 ألف مشجع من أنصار سيتي ويعود تيفيز للتألق ويهدد مرمى البلوز في أكثر من مناسبة إلى أن ينتهي الشوط الأول بالتعادل بهدف لكل فريق.

القمر عاد من جديد

مع بداية الشوط الثاني جدد مانشستر سيتي رغبته في الفوز بالمباراة عبر أكثر من هجمة خطيرة، وكانت الدقيقة 52 شاهدة على إحداها بواسطة أديبايور وروبينيو، وفي الدقيقة 56 جاء الهدف الثاني لسيتي بأقدام تيفيز من ضربة حرة على حافة منطقة الجزاء نفذها بمهارة فائقة على يمين حارس تشيلسي بيتر تشيك لتشتعل المدرجات وسط هتافات أنصار سيتي التي رددت أغنية "القمر السماوي عاد من جديد.. نحن نعشق مانشستر سيتي".
ويحاول تشيلسي العودة إلى المباراة بأكثر من تغيير حيث حل باليتي بديلاً لكارفالو، وميكيل بدلاً من بالاك في الدقيقة 63، وفي الدقيقة ذاتها يعود دروجبا لتشكيل خطورة كبيرة برأسية ضلت طريقها نحو الشباك، ثم رأسية من إيفانوف أعقبها هدوء وانحصار الأداء وسط الملعب، ثم هجمة خطيرة لتشلسي عبر دروجبا وأنيلكا ليتدخل توريه ويحصل على خطأ.
وفي الدقيقة 80 يتقمص الحارس الأيرلندي جيفين دور البطولة وينقذ ركلة جزاء سددها فرانك لامبارد، وفي الدقائق العشر الأخيرة يكثف تشيلسي من هجماته وسط تراجع دفاعي من سيتي الذي شعرت جماهيره بشبح التعادل يطل برأسه من جديد إلا أن رغبة الفريق في الفوز كانت واضحة.
وعلى الرغم من الهجمات الخطيرة لتشلسي، إلا أن تيفيز واصل تألقه من خلال الهجمات المرتدة التي شكلت خطورة بالغة على دفاعات تشيلسي، ويحتسب الحكم هاورد 5 دقائق كوقت بدل ضائع لم يتمكن تشيلسي خلالها من إدراك التعادل لتنتهي المباراة بانتصار تاريخي لمانشستر سيتي الذي عادت جماهيره لتهز جنبات الملعب بأغنيتها الشهيرة، "القمر السماوي عاد من جديد".
وبهذا الفوز يحتل سيتي المركز السادس برصيد 25 نقطة من 14 مباراة وبفارق نقطة واحدة من صاحب المركز الخامس أستون فيلا، وتوتنهام الذي يحتل المركز الرابع.
وأصبح الفريق على بعد أمتار قليلة من التواجد في المربع الذهبي الذي شكل حلماً كبيراًً لجماهيره التي تتمنى مشاركة الفريق في دوري أبطال أوروبا الموسم القادم.

الحقائق والأرقام العشرة

مانشستر (الاتحاد) - تشكيل مانشستر سيتي: جيفين وريتشاردز (انوها بديلاً له في الدقيقة 69 ) وبريدج (كومباني بديلاً له في الدقيقة 76) وليسكوت وتوريه وفيلبس وباري ودي يونج وروبينيو (زاباليتا بديلاً له في الدقيقة 91 ) وأديبايور وتيفيز.
تشكيل تشيلسي: تشيك وإيفانوفيتش وكول وكارفالو (بيليتي بديلاً له في الدقيقة (63) وتيري (مالودا بديلاً له في الدقيقة 88) وايسيان ولامبارد وبالاك (ميكيل بديلاً له في الدقيقة 64) وديكو ودروجبا وأنيلكا
نسبة الاستحواذ: سيتي 53 % -
تشيلسي 47 %.
المحاولات على المرمى: سيتي 8 - تشيلسي 6.
المحاولات خارج المرمى: سيتي 5 - تشيلسي 4.
الركنيات: سيتي 9 - تشيلسي 6.
البطاقات الصفراء: سيتي 1 - تشيلسي 6.
الأخطاء: سيتي 12 - تشيلسي 17
نتيجة المباراة : سيتي 2 (أديبايور 37 و تيفيز 56) - تشيلسي 1 (أديبايور هدف في مرماه).
الحضور الجماهيري: سيتي 45 ألف متفرج - تشيلسي 3 آلاف متفرج.

اقرأ أيضا

«الأبيض الأولمبي» يختتم «دولية دبي» بمواجهة «شمشون»