الاتحاد

الرياضي

اللجنة المنظمة لمونديال الأندية تستعرض مع مسؤولي «الفيفا» آخر ترتيبات البطولة

تعقد اللجنة المحلية المنظمة لمونديال الأندية برئاسة محمد خلفان الرميثي رئيس اتحاد الكرة، وبحضور كافة أعضائها اجتماعا مهما غدا بقصر الإمارات في تمام الساعة الواحدة ظهرا مع لجنة «الفيفا» المشرفة على البطولة والتي يرأسها الأميركي شاك بلازر عضو المكتب التنفيذي بالاتحاد الدولي، وذلك بحضور جيروم فالك سكرتير عام الاتحاد الدولي لكرة القدم، وسوف يبحث الاجتماع آخر استعدادات الإمارات لاستضافة الحدث، والترتيبات النهائية لحفل الافتتاح، وآليات التنسيق بين لجنة «الفيفا» واللجنة المنظمة المحلية حتى تتم متابعة كل تطورات الحدث لحظة بلحظة من خلال اجتماع صباحي يومي في قصر الإمارات.
ومن المنتظر أن يصل اليوم جيروم فالك إلى العاصمة أبوظبي قادما من جنوب أفريقيا حيث حضر مراسم قرعة كأس العالم 2010 في مدينة كيب تاون، وسوف يتابع فالك كل المستجدات الخاصة بمونديال الأندية لتقديم تقرير إلى جوزيف بلاتر الذي يستعد للقدوم إلى الإمارات من أجل حضور جانب من البطولة.
على صعيد آخر وصل أمس نادي مازيمبي الكونجولي إلى أبوظبي في مستهل رحلته للمشاركة في الحدث، وسوف يجري تدريبه الأول على ملعب الظفرة بمنطقة الزعفرانة في السابعة من مساء اليوم، وسوف يسمح للإعلاميين طبقا لنظام البطولة بحضور ربع ساعة من التدريبات، أما فريق بوهانج سيتي فسوف يصل اليوم إلى العاصمة ليبلغ عدد الفرق الواصلة إلى موقع الحدث 4 فرق فضلا عن الأهلي صاحب الأرض، وسوف تكون أول مباراة لفريق مازيمبي مع بوهانج في الحادي عشر من الشهر الجاري على ستاد محمد بن زايد، ولم يتبق سوى نادي استوديانتس الأرجنتيني بطل أميركا اللاتينية، وبرشلونة الإسباني بطل أوروبا اللذين سيتأهلان مباشرة لمباريات نصف النهائي طبقا لنظام البطولة.
أما بخصوص المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة مازيمبي مع بوهانج فسوف يعقد في الخامسة من مساء الخميس المقبل باستاد محمد بن زايد حيث سيتحدث المدربان وعدد من لاعبي كل فريق عن استعداداتهما للحدث، عن آخر المستجدات الخاصة بالمباراة التي سيلتقي الفائز فيها مع فريق استوديانتس في الدور نصف النهائي.
من ناحية أخرى تتواصل التحضيرات النهائية لحفلي الافتتاح والختام للبطولة في أجواء استعدادات العاصمة لاستضافة البطولة العالمية التي ستنطلق الأربعاء المقبل، وسيحظى المشجعون بمشاهدة حفل افتتاح أنيق قبل بدء المباراة الأولى بين النادي الأهلي، ونادي أوكلاند سيتي النيوزيلندي حامل لقب دوري أبطال أوقيانيا في ستاد محمد بن زايد، والذي خضع حديثاً لأعمال تجديد واسعة.

250 فنانا وطالبا ومتطوعا في حفل الافتتاح

كشفت اللجنة المنظمة المحلية عن ملامح حفل الافتتاح أمس، حيث سيتضمن مجموعة متنوعة من العروض يشارك فيها نحو 250 فرداً من فنانين محترفين، ومتطوعين، وطلاب مدارس إماراتيين، وسيعكس حفل الافتتاح التراث الأصيل لدولة الإمارات وشغفها العميق بكرة القدم، بالإضافة إلى عروض تصور لمحات عن الدول التي تمثلها الأندية المتنافسة.
وسيحاكي الحفل فكرة الحملة التسويقية للبطولة التي حملت عنوان «كل الإمارات بصوت واحد» في خلق أجواء حماسية صاخبة داخل الاستاد حيث يشارك في تأجيجها الفنانون والجماهير على حد سواء.
أما حفل الختام فسيشارك فيه ما يقارب 400 فرد، وسيقام قبل المباراة النهائية يوم 19 ديسمبر في مدينة زايد الرياضية، وسيروي الحفل قصة البطولة من خلال عروض حيوية متنوعة تتضمن عناصر تمثل التراث والثقافة المعاصرة لدولة الإمارات.
وقد تم تصميم الحفلين بمساهمة فعَالة من هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، ومكتب أبوظبي للهوية الإعلامية، وسيتضمن الحفلان فعاليات ترفيهية تشمل عروضاً تقليدية ومعاصرة مثل العيالة والمشاهد البحرية الرائعة، فضلاً عن الموسيقى المتميزة التي تمزج بين الألحان التقليدية الإماراتية والعربية والغربية.
ومن جانبه، قال ستيفن باول المدير الفني لحفلي الافتتاح والختام: يتمثل جوهر الحفلين في الاحتفاء بمهرجان كروي مثير ومرموق، ونأمل أن يمثل الحفلان مصدر إلهام للجماهير للقيام بدور فعال في البطولة، إضافة إلى تعزيز أجواء الإثارة والحماس في الاستاد، وسيتضمن الحفلان عروضاً مرئية مبهرة تتناسب مع مكانة هذا الحدث الدولي، والتراث الفريد لدولة الإمارات العربية المتحدة.
وقال: بالإضافة إلى الاستمتاع بالمباريات على أرض الملعب، سيتمكن المشجعون بالتواجد في «واحة المشجعين» في مدينة زايد الرياضية وستاد محمد بن زايد، والتي ستفتح أبوابها قبل ساعتين من بداية كل مباراة، وسيتمكن جميع حاملي التذاكر من الدخول مجاناً إلى واحة المشجعين، حيث باستطاعتهم المشاركة في باقة متنوعة من الفعاليات المرتبطة بكرة القدم والمصممة لجميع أفراد العائلة، بما في ذلك الألعاب والجلسات التدريبية والمسابقات الكروية على ملاعب مصغرة، كما تشارك في هذه الفعاليات التميمة الرسمية للبطولة لبث روح الحماس والإثارة بين المشجعين الصغار، إضافة إلى تنظيم عروض موسيقية حية لتشجيع الجمهور وتعزيز الأجواء الحماسية قبل بدء المباريات مع توافد الجماهير على المدرجات. كما ستتواجد حافلة الكأس الرسمية للبطولة خلال هذه الفعاليات، وستتاح للمشجعين فرصة نادرة لالتقاط الصور التذكارية مع كأس بطولة العالم للأندية، مع العلم بأن حافلة الكأس الرسمية تقوم بزيارة مراكز التسوق والحدائق وملاعب كرة القدم في مختلف أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة خلال الأسابيع التي تسبق البطولة.

اقرأ أيضا

يوفنتوس يجدد عقد بونوتشي حتى 2024