صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

أوروبا تدعو إسرائيل لإلغاء قرار طرد ناشط حقوقي

القدس (د ب أ)

حث الاتحاد الأوروبي إسرائيل على إلغاء قرارها بطرد ناشط حقوقي يعمل مع منظمة «هيومن رايتس ووتش» بسبب مزاعم عن ترويجه لمقاطعة إسرائيل.
وكانت وزارة الداخلية الإسرائيلية ألغت في وقت سابق من الشهر الجاري تصريح عمل عمر شاكر، وهو مواطن أميركي يدير مكتب المنظمة في إسرائيل والأراضي الفلسطينية، وقالت إنه يدعو إلى مقاطعة إسرائيل. ومن المفترض أن يغادر شاكر إسرائيل قبل بعد غدٍ الخميس. وتكافح المنظمة أمام القضاء لإلغاء القرار، وتطالب المحكمة العليا في إسرائيل بالسماح له بالبقاء في إسرائيل خلال الإجراءات القانونية.
وقالت مايا كوشيانسيتش المتحدثة باسم الاتحاد الأوروبي في بيان: «يتوقع الاتحاد الأوروبي من السلطات الإسرائيلية إلغاء قرارها، وإلا ستنضم إسرائيل إلى قائمة صغيرة للغاية من دول حظرت أو طردت موظفين من هيومن رايتس ووتش».
ووفقاً لـ «هيومن رايتس ووتش»، فإن هذه هي المرة الأولى التي يُطلب من أحد موظفيها المغادرة منذ بدأت المنظمة العمل في إسرائيل والأراضي الفلسطينية قبل 30 عاماً.