الاتحاد

الاقتصادي

تأسيس شركة متخصصة في الصيانة والخدمات اللوجستية لطائرات الهليكوبتر بمطار الشارقة

مسافرون عبر مطار الشارقة الذي وقع اتفاقية لتأسيس شركة لصيانة الطائرات

مسافرون عبر مطار الشارقة الذي وقع اتفاقية لتأسيس شركة لصيانة الطائرات

بدأت شركة الشحن الجوي العاملة في المنطقة الحرة في مطار الشارقة الدولي وشركة الهليكوبترات الروسية إجراءات تأسيس شركة خدمات طائرات الهليكوبتر الدولية" "اي أر اس" والتي ستتخذ من مطار الشارقة الشارقة مقرا لها، لتقديم خدمات إصلاح وصيانة الطائرات ودعم صلاحية الطائرات للطيران وتحديد كلفة تشغيل الأسطول، وتحديث وتجديد فريق الدعم الميداني، وتأمين قطع الغيار وإصلاح الهليكوبترات الروسية الصنع في منطقة الشرق الأوسط.
وقال أندريه شيبتوف الرئيس العام الهيلكوبترات الروسية إن عدد طائرات الهليوكبتر المدنية في الشرق الأوسط يصل الى 600 طائرة من مختلف الطرازات، بينما يرتفع العدد إلى 7 آلاف حول العالم، وهو ما دفع العديد من الشركات العالمية الى توسع قاعدة مراكز الصيانة والخدمات اللوجستية في المنطقة.
و أكد في تصريحات لـ" الاتحاد" أهمية الشراكة مع في قطاع الصيانة في دولة الإمارات، لخدمة طائرات الهليوكبتر في المنطقة، مشيراً إلى أن الشركة ستعمل على تعزيز كفاءة العمليات للمزود المحلي للهليكوبترات الروسية والعمل على تجهيز أسطولهم.
وقال أندريه شيبتوف: ستعمل شركة الهليكوبترات الروسية على إنشاء العديد من المشاريع المشتركة والتعاون مع مراكز الخدمة المحلية لصيانة وتحديث طائرات الهليكوبتر الروسية الصنع في كثير من البلدان في مختلف أنحاء العالم، مؤكداً أن الاتفاقيات تعمل على تجنب نقل الطائرات إلى روسيا للصيانة، كما تنسجم وجهود الشركة لخفض نفقات شركائها إضافة إلى أن خدمة صيانة الهليكوبترات الروسية الصنع أصبح أسهل وأيسر منالاً في كل مكان.
وبين أن شركة "خدمات طائرات الهليكوبتر الدولية" تهدف إلى إنشاء شبكة خدمات حديثة لما بعد البيع متوافقة والمعايير العالمية في تقديم خدمات ما بعد البيع للطائرات من طراز "ام اي" وكيه ايه" في المنطقة، كما تقدم الخدمات على أساس الدعم التقني وتوفر الدعم المادي والتقني للعاملين.
وأوضح ان الشركة الجيدة ستشكل حلقة الوصل بين الطائرات العمودية ومبيعات الشركة مع المشغلين، كما سيدعم النظام قطع الغيار ونظم التوصيل، ستوفر الشركة الخدمات والحلول الحديثة المتضمنة إصلاح وتحديث وتركيب المعدات الإضافية بناء على طلب المستهلك وخدمة الاكتتاب وتسليم الأجزاء ومكونات الإصلاح.

اقرأ أيضا

صفقات «دبي للطيران» تقفز إلى 215.2 مليار درهم