الاتحاد

الإمارات

«العمل»: 100? نسبة إنجاز الشكاوى الإلكترونية الخاصة بتأخر المعاملات

أحد المراجعين في  ديوان وزارة العمل في أبوظبي

أحد المراجعين في ديوان وزارة العمل في أبوظبي

بلغت نسبة متابعة وزارة العمل والرد على الشكاوى الإلكترونية بسبب تأخر معاملات 100?، خلال الفترة من سبتمبر العام الماضي وحتى مطلع أكتوبر العام الجاري، وفقا لإحصاءات الوزارة.
وبينت الإحصاءات أن عدد الشكاوى التي وردت للوزارة خلال الفترة ذاتها بلغ 1651 شكوى من بينها 279 بسبب تأخير المعاملات و تم الرد عليها، أما باقي الشكاوى فقد وردت من عمال مطالبين بحقوقهم وقامت الوزارة بمتابعتها من خلال إدارة علاقات العمل.
وأوضحت إحصاءات الوزارة أن عدد الشكاوى انخفض تدريجياً على مدار العام الجاري حيث بدأ بـ 24 شكوى في يناير من العام الجاري، ووصل إلى شكوى واحدة فقط في شهر سبتمبر الماضي.
وكشفت الإحصاءات أن شهر مايو من العام الجاري كان الأكثر حيث تلقت الوزارة 33 شكوى من أصحاب عمل ومندوبي شركات.
وأكدت البيانات الإحصائية أن نسبة إنجاز الشكاوى ارتفع من 82% في يناير العام الجاري، إلى 100 خلال الفترة من يونيو إلى سبتمبر الماضيين .
واستطلعت الوزارة آراء العملاء الذين استخدموا الشكوى، مبينة أن نسبة الرضاء عن نظام “الشكاوى الإلكترونية” بلغ 77% ووصفه المتعاملون بـ “الممتاز”، بينما كان رضا 33% من العملاء متوسطاً عن الخدمة نفسها.
وحددت الوزارة خمسة أيام للرد على الشكوى وبحث أسبابها والعمل على حلها من خلال مكتب متابعة الشكاوى بالوزارة في أبوظبي ودبي.
وأتاحت الوزارة لأصحاب الأعمال ومندوبي الشركات إمكانية تقديم الشكاوى عن طريق الموقع الإلكتروني للوزارة www.mol.gov.ae بالإضافة إلى مركز الاتصال 800665 أو صناديق الشكاوى في مكاتب الوزارة على مستوى الدولة. وأكدت الوزارة أن العملاء يمكنهم من خلال الموقع الإلكتروني الوصول إلى بوابة حكومة دبي للشكاوى الإلكترونية www.ecomplain.d bai.ae ، والتي تتيح للمتعاملين مع الجهات والمؤسسات الحكومية تقديم الشكاوى ومتابعتها عبر الإنترنت بعد إنشاء حساب خاص لمقدميها.
ويهدف نظام الشكاوى الإلكترونية إلى تقييم مستوى الخدمات المقدمة في الدوائر والوزارة الحكومية والسعي دائماً لتطوير جودتها، كما يستند النظام إلى أفضل الممارسات العالمية للتعامل مع الشكاوى الواردة من العملاء والرد عليها في أقصر وقت ممكن. ويذكر أن وزارة العمل من أولى الوزارات الاتحادية التي طبقت نظام الشكاوى الإلكترونية خلال السنوات الماضية لتنفيذ استراتيجية الحكومة الاتحادية وبهدف الوصول إلى أعلى معايير جودة الخدمة في الدوائر الحكومية.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: التواصل الحضاري بين الشعوب يقوي علاقات الصداقة والتعاون