الاتحاد

الاقتصادي

رفع الحظر عن الأجهزة الإلكترونية على رحلات "الاتحاد للطيران" إلى أميركا

وام
أكدت الاتحاد للطيران أن إدارة الأمن القومي في الولايات المتحدة أصدرت قرارا برفع الحظر عن الأجهزة الإلكترونية على متن الرحلات بين أبوظبي والولايات المتحدة بدءا من اليوم، وذلك عقب مراجعة الإدارة المتعمقة وتحققها من الإجراءات الأمنية المتطورة المطبقة في مركز التخليص المسبق لإجراءات السفر إلى الولايات المتحدة بمطار أبوظبي الدولي.
وقال متحدث رسمي باسم الاتحاد للطيران في بيان صحفي أنه مع بدء سريان القرار بأثر فوري يسمح رفع القيود للمسافرين إلى الولايات المتحدة باصطحاب كافة أجهزة الحواسب المحمولة، والأجهزة اللوحية، وغيرها من الأجهزة الإلكترونية على متن الطائرة حيث تخضع لإجراءات الفحص والتفتيش المعززة.
وأضاف أن ضيوف الاتحاد للطيران المسافرين إلى الولايات المتحدة يمكنهم إتمام إجراءات الهجرة والجمارك الأمريكية في مركز التخليص المسبق لإجراءات السفر إلى الولايات المتحدة التابع لهيئة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية القائم في المبنى 3 بمطار أبوظبي الدولي، وهو المرفق الوحيد من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، حيث يتم التعامل مع الضيوف المسافرين إلى الولايات المتحدة باعتبارهم مسافرين محليين، ومن ثم لا يضطرون للانتظار في طوابير الهجرة والجمارك لإتمام الإجراءات مرة أخرى.
واوضح أنه بعد تأثر 180 شركة طيران و280 مطارا جراء الحظر، من المتوقع أن تكون الاتحاد للطيران واحدة من بين أوائل شركات الطيران القادرة على تلبية التدابير قصيرة الأجل، المطلوبة من قبل إدارة النقل والأمن، نظرا لإجراءات الأمن المتفوقة التي توفرها في مرفق التخليص المسبق لإجراءات السفر.
يذكر أن الاتحاد للطيران تشغل في الوقت الراهن 45 رحلة أسبوعيا بين أبوظبي وست مدن على امتداد الولايات المتحدة الأمريكية، بما في ذلك رحلتين يوميا إلى نيويورك، ورحلة يوميا إلى واشنطن العاصمة، وشيكاغو، ودالاس، ولوس أنجلوس، بالإضافة إلى ثلاث رحلات أسبوعيا إلى سان فرانسيسكو.
وتعد الولايات المتحدة الأميركية واحدة من الأسواق الكبرى للاتحاد للطيران، فقد نقلت الشركة 203515 مسافرا إلى الولايات المتحدة من أبوظبي خلال الفترة بين 1 يناير إلى 30 أبريل 2017، بزيادة بلغت 13,157 مسافرا عن نفس الفترة من عام 2016.

 

اقرأ أيضا