الاتحاد

الإمارات

هيئة الاعتماد الأكاديمي ترخص 6 مؤسسات جديدة للتعليم العالي

طالبات خلال التدريب العملي بإحدى الكليات ضمن الاهتمام بمعايير تعزيز جودة البرامج التعليمية في الدولة

طالبات خلال التدريب العملي بإحدى الكليات ضمن الاهتمام بمعايير تعزيز جودة البرامج التعليمية في الدولة

أكد الدكتور بدر أبوالعلا مدير هيئة الاعتماد الأكاديمي بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي أهمية الدور الذي تقوم به الهيئة في ترسيخ جودة البرامج التعليمية المطروحة في مؤسسات التعليم العالي بالدولة، والتزام الجامعات والكليات بطرح برامج ضمن المعايير العالمية التي تأخذ بها هيئات الاعتماد والمنظمات المهنية المرموقة في العالم، مشيراً إلى أنه خلال عام 2009 تنامى عدد مؤسسات التعليم العالي الخاصة في الدولة وازداد عدد البرامج الأكاديمية التي تطرحها وعدد الطلاب الدارسين بها حيث تم ترخيص عدد 6 مؤسسات جديدة، كما تمت إعادة ترخيص 9 مؤسسات أخرى، واعتماد 55 برنامجاً أكاديمياً جديداً وإعادة اعتماد 26 برنامجاً.
وقال الدكتور أبوالعلا : وصل المجموع الكلي لعدد مؤسسات التعليم الخاص إلى 61 مؤسسة تعليمية مرخصة، تحتوي على 450 برنامجاً معتمداً بزيادة 55 برنامجاً في الفترة ما بين يناير 2009- إلى أكتوبر 2009 بزيادة مقدارها 14% عن عام 2008م.
وينعكس هذا على الطلاب الدارسين بمؤسسات التعليم العالي بالدولة ليصل مجموع الطلاب الدارسين بمؤسسات التعليم العالي الخاصة المرخصة من قبل الوزارة إلى 25 ألفاً و308 طلاب وطالبات بزيادة 10% عن عام 2008م الذي سجل فيه هذا العدد 47596 طالباً وطالبة.
كما قامت الوزارة باعتماد الهيكل العام لبرنامج تأسيسي ليطرح من قبل الجامعات الخاصة، خصص للطلاب الذين لم يتمكنوا من الالتحاق ببرامج التعليم العالي في الماضي، بسبب انخفاض معدلات نجاحهم في الثانوية العامة أو لأسباب أخرى، بما يمكنهم من مواصلة تعلمهم، وإعداد ونشر معايير الترخيص والاعتماد للتعليم والتدريب المهني بما يتماشى مع التوسع الحالي والمستقبلي في هذا المجال الحيوي وتوجيهات القيادة الرشيدة في شأن تنمية الكوادر المواطنة الداعمة لخطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الدولة.
ولفت إلى أن الهيئة نظمت مؤتمر الشبكة الدولية لهيئات ضمان الجودة في التعليم العالي (INQAAHE) خلال الفترة من 30 مارس – 2 أبريل 2009 وذلك بمشاركة ما يزيد على 420 عضواً من ممثلي هيئات الاعتماد الأكاديمي وضمان الجودة في التعليم العالي بما يمثل 82 دولة. ويعقد هذا المؤتمر مرة كل عامين،
وكانت هذه هى المرة الأولى التي يعقد فيها المؤتمر بدولة عربية وفي منطقة الشرق الأوسط عامة. وشمل برنامج المؤتمر أربعة محاور رئيسية، وقدم فيها 65 بحثاً علمياً في مجال تحسين وتطوير عمل المؤسسات الجامعية ومراقبة ضمان جودة الأداء بها. كما تضمن برنامج المؤتمر 8 ورش عمل تناقش أهم القضايا التي تواجه هيئات الاعتماد الأكاديمي وضمان الجودة في التعليم العالي.
وتم عقد ورشة عمل في كلٍ من أبوظبي ودبي حول تطبيق نظم ضمان الجودة لمؤسسات التعليم العالي بما يتماشى مع المقاييس العالمية لجودة التعليم، وشاركت الهيئة في أنشطة الشبكة العربية لهيئات الاعتماد الأكاديمي من خلال المحاضرات التي قدمها خبراء الهيئة في ورش العمل التي نظمتها الشبكة لهيئات الاعتماد الأكاديمي والتي تم إنشاؤها حديثاً في الدول العربية

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ينعى سلطان بن زايد