الاتحاد

الاقتصادي

250 شركة تشارك في معرض تكنولوجيا المشروبات بالشرق الأوسط

مشاركون في أحد المعارض بدبي

مشاركون في أحد المعارض بدبي

تنطلق اليوم فعاليات معرض ومؤتمر دبي لتكنولوجيا المشروبات 2009، ولمدة ثلاثة ايام في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، بمشاركة 250 شركة.
ويقام المعرض على مساحة تصل إلى أكثر من 7 آلاف قدم مربع، بزيادة 50% عن معرض العام الماضي، وذلك لتلبية متطلبات سوق المشروبات العالمي.
وترعى الحدث دائرة التنمية الاقتصادية في دبي من خلال مؤسسة دبي لتنمية الصادرات، كما تشارك بجناح خاص في المعرض، وتنظمه مؤسسة إندكس لتنظيم المؤتمرات والمعارض، مع توقعات بان تساهم رعاية اقتصادية دبي في تعزيز المشاركة المحلية والإقليمية في المعرض بصفته حدثاً إقليمياً متخصصاً في مجال المشروبات.
وتشير بيانات المنظمين عن سوق المشروبات إلى أن قطاع المشروبات في منطقة الخليج سجل زيادة سنوية خلال العام 2008 بنحو 6.7% لفئة المياه المعبأة و7.2% لمنتجات الشاي الجاهزة للشرب و8.3% لمشروبات الطاقة و6.2% للحليب السائل و5.5% لمنتجات العصائر و5.2% للمشروبات الغازية و4.1% للألبان و1.7% للشاي.
وقال المهندس ساعد العوضي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الصادرات في بيان للشركة المنظمة أمس: يتيح معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات 2009، أول معرض للعصائر والمواد الغذائية السائلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فرصة مثالية لهذه الشركات لعرض منتجاتها ضمن هذا القطاع للأسواق العالمية، وتتمتع شركات تصنيع العصائر العاملة في الدولة بدرجة عالية من الكفاءة والنجاح الأمر الذي أهلها للمنافسة بمنتجاتها في مختلف الأسواق.
وأضاف: نعمل بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية في دبي على تطوير القوانين واللوائح الاقتصادية، بالإمارة، وتحديد استراتيجية نمو القطاعات الصناعية، فضلاً عن توفير خدمات ذات كفاءة وقيمة مضافة للمستثمرين المحليين والدوليين. وتركز مؤسسة دبي لتنمية الصادرات على تعزيز القدرات التصديرية للشركات العاملة في دولة الإمارات، وتسخير كافة الإمكانيات لهذه الشركات للوصول وتحقيق النجاح في الأسواق العالمية.
ويسعى معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات إلى أن يصبح حدثاً متميزاً في مجال صناعة المشروبات بمنطقة الشرق الأوسط، حيث يواكب ويدعم الصناعة الأسرع تطوراً في منطقة الخليج وهو عضو في الاتحاد الاميركي للمشروبات وأكبر اتحاد في العالم يجمع أكبر مصنعي تقنيات المشروبات.
وستشارك في المعرض أكثر من 64 دولة من مختلف أنحاء العالم، بما في ذلك فرنسا وإيطاليا وكوريا والولايات المتحدة وهونج كونج وألمانيا والنمسا والصين وبنجلاديش وغيرها، كما أكدت العديد من الشركات الرائدة في هذا المجال مشاركتها في معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات 2009 بما في ذلك شركة «سبلاي كور مدل إيست» و»مجموعة ساكمي» و»سيدل» و»مجموعة هورول» و»شور إنترناشنال» و»ألترونكس سلوشنز» و»إنتغريتد باكجنج سستمز» والعديد من الشركات الرائدة الأخرى.
وقال فرانك هولمان، المدير الإقليمي في شركة «إنتجريتد باكجنج سستمز»: «تعد الشركة ممثلاً حصرياً لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتضم الشركة أسماء عالمية في مجال صناعة المكائن والتغليف وستشارك كل من «كرونز» و»كوزمه» و»نيتستال» في معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات 2009».
وقال عبد السلام المدني، الرئيس التنفيذي للاتحاد العربي الآسيوي للمشروبات ورئيس شركة إندكس القابضة: يشارك في المعرض هذا العام أكثر من 250 شركة متخصصة بالإضافة إلى أن زيادة مساحة المعرض تصل إلى 50% مقارنة بالمساحة التي شغلها المعرض خلال العام الماضي، كما نتوقع حضور 10 آلاف زائر في معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات.
ويقدم الاتحاد العربي الآسيوي للمشروبات برنامجاً تثقيفياً حول صناعة المشروبات بالتزامن مع معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات برعاية كل من وزارة الاقتصاد واتحاد غرف التجارة والصناعة لدولة الإمارات العربية المتحدة بالتعاون مع سلطة المنطقة الحرة في جبل علي «جافزا» وإدارة الجنسية والإقامة في دبي كشريك استراتيجي للحدث.
وقال الدكتور أحمد البنا الأمين العام للاتحاد العربي الآسيوي للمشروبات: سيركز الاتحاد العربي الآسيوي للمشروبات هذا العام على مواضيع هامة تشمل آخر التطورات والتقنيات في قطاع التصنيع. وسنساهم بدورنا في دعم معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات من خلال تعزيز المعرفة بهذا القطاع عن طريق استقطاب متحدثين من الرواد المتخصصين في هذا الصناعة.
ويسعى الاتحاد العربي الآسيوي للمشروبات إلى تعزيز علاقات العمل بين المصنعين والمنتجين وموفري الخدمات اللوجستية والهيئات الحكومية المسؤولة عن الاستيراد والتصدير ورجال الأعمال والمستثمرين في قطاع المشروبات في الوطن العربي وآسيا. وسيركز الاتحاد هذا العام على مواضيع هامة تتعلق بآخر المستجدات والنمو الحاصل في صناعة المشروبات بالإضافة إلى التحديات التي تواجه هذه الصناعة والحلول اللازمة وكيفية حماية البيئة ضمن هذه الصناعة وغيرها من قصص النجاح في هذا القطاع.
ويتضمن معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات برنامج عمل يتم تنظيمه لتعزيز التواصل بين الزوار والعارضين. ويعمل هذا البرنامج على توطيد علاقات العمل والمساعدة في عقد الصفقات التجارية خلال الحدث.
ويقدم معرض دبي لتكنولوجيا المشروبات مجموعة عالمية من المنتجات والخدمات الخاصة بتكنولوجيا المشروبات والأغذية السائلة.
ويوفر أحدث التقنيات والحلول اللوجستية والمواد الخام لهذه الصناعة التي تعد عنصراً هاماً لدى المستهلكين في كافة أنحاء العالم.
وسيركز المعرض على الارتقاء بأحدث الأنظمة الخاصة بتصنيع وتغليف المشروبات والمكائن الخفيفة والتجهيزات والمواد والخدمات لأصحاب الشركات والتجار والمصنعين وموفري الخدمات اللوجستية

اقرأ أيضا

مصر الشريك التجاري الأول لدبي في أفريقيا