الاتحاد

ألوان

«تراث الإمارات» يطلق «ملتقى السمالية الصيفي» اليوم

من أنشطة ملتقى السمالية الصيفي العام الماضي (من المصدر)

من أنشطة ملتقى السمالية الصيفي العام الماضي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

يطلق نادي تراث الإمارات اليوم الأحد، فعاليات «ملتقى السمالية الصيفي 2017» التي ينظمها نادي تراث الإمارات، تحت شعار «بالتراث نرتقي»، وتستمر حتى 27 من الجاري، بتوجيهات ورعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، وتستهدف الفعاليات التي تزيد عن 20 نشاطاً وبرنامجاً تراثياً وثقافياً وفنياً ومجتمعياً ورياضياً ووطنياً، جميع المنتسبين لمراكز النادي: أبوظبي، السمحة، الوثبة، العين، سويحان، وكذلك المنتسبات للمراكز النسائية، أبوظبي والسمحة، لدعم مواهب الطلبة من خلال استثمار الإجازة الصيفية، بهدف بناء جيل من الشباب والناشئة تتجسد في أعماقهم مفاهيم الارتباط بالوطن والالتزام بقيمه وعاداته ومثله وأخلاقياته وموروثاته.

«السنع الإماراتي»
يتضمن برنامج ملتقى السمالية الصيفي، الذي ينطلق في أسبوعه الأول بمقار المراكز التابعة للنادي على محاور عدة، تعمل على إكساب المشاركين، قيماً تراثية واجتماعية وتربوية سليمة، عبر توجيه سلوكيات الطلاب وإكسابهم معارف ومهارات علمية وتراثية متنوعة، فضلا عن غرس قيمة العمل التطوعي، وأهمية المحافظة على البيئة، تحت مظلة «عام الخير».
ويركز المحور الأول على مفاهيم «السنع الإماراتي»، ويندرج تحته الكثير من الآداب والعادات والتقاليد، من خلال ورش عمل تدريبية تكرّس السلوكيات الطيبة قولًا وفعلًا، كآداب السلام، و«المخاشمة»، وآداب الحديث، وهي «الذرابة في الرّمسة»، واستقبال وكرم الضيوف، واحترام كبار السّن، وآداب القهوة والمائدة والمجالس، وغيرها.
ويركز المحور الثاني على تنفيذ برنامج بعنوان «اعرف وطنك» حيث أعدت إدارة النادي برنامجاً يتضمن زيارات علمية ميدانية للمشاركين إلى المرافق التابعة للنادي مثل القرية التراثية، مركز زايد للدراسات والبحوث، قرية بوذيب العالمية للقدرة في مدينة الختم، وغيرها. ويشتمل الأسبوع الثالث، الذي يقام في جزيرة السمالية على برنامج الرياضات التراثية مثل الألعاب الشعبية واليولة والهجن والفروسية والرماية التقليدية، والشراع التقليدي والتجديف الرملي، والألعاب الشاطئية، وتعريف المشاركين بالمهن البحرية مثل صناعة شباك الصيد والقراقير، وطريقة فلق المحار، والتعرف إلى أدوات الغوص التقليدية.
كما يشتمل برنامج على مسابقات بمختلف الرياضات التراثية، مثل اليولة والألعاب الشعبية، والشراع التقليدي، والهجن، وغيرها.
إبداع وابتكار
وأكد سنان المهيري، المدير التنفيذي للأنشطة والفعاليات في النادي، أنّ ملتقى هذا العام ببرامجه الجديدة يناسب كافة الأعمار، في ظل بيئة تربوية مشوّقة، كما يخصص برنامج الملتقى مساحة للطالبات المنتسبات للمراكز النسائية التابعة للنادي في أبوظبي والسمحة، ويتضمن الأنشطة المكتبية والثقافية والطهي الشعبي ودورات في الحاسوب وألعاب شعبية والحناء والسدو والدخون وجملة من الورش التدريبية والمهن النسائية التقليدية، التي تكسب المشاركات مهارات الإبداع والابتكار.

اقرأ أيضا

نمر يقتل زوجته المستقبلية في أول لقاء بينهما بحديقة الحيوان في لندن