الاتحاد

ثقافة

مجلس أمناء جائزة "محمد بن راشد للمعرفة" يناقش سبل تطويرها

مجلس أمناء جائزة "محمد بن راشد للمعرفة" يناقش سبل تطويرها

مجلس أمناء جائزة "محمد بن راشد للمعرفة" يناقش سبل تطويرها

دبي (الاتحاد)

عقد مجلس أمناء «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة» اجتماعه الأول، بعد إغلاق باب الترشُّح للجائزة في دورتها السادسة لعام 2019، لفرز الترشيحات التي تلقّاها موقع الجائزة الإلكتروني على مدى أربعة أشهر، في شتى مجالات المعرفة ومن جميع دول العالم. وترأَّس الاجتماع جمال بن حويرب، نائب رئيس مجلس الأمناء أمين عام الجائزة، فيما حضر الاجتماع أعضاء المجلس، وهم: البروفيسور نيكولاس رولينز، ممثلاً عن جامعة أكسفورد، والبروفيسور ألكسندر زاندر، ممثلاً عن جامعة نانيانغ التكنولوجية في سنغافورة، والدكتور علي أحمد الغفلي، ممثلاً عن جامعة الإمارات، والدكتور محمد عثمان الخشت، ممثلاً عن جامعة القاهرة، وكل من أعضاء اللجنة الاستشارية وهم: الدكتور سلطان محمد النعيمي، ممثلاً عن جامعة أبوظبي، والبروفيسور كازوكي تاكيوشي، مدير وأستاذ نظم بحوث الاستدامة المتكاملة في معهد الدراسات المتقدمة في جامعة طوكيو، وديفيد بينيت، ممثل قطاع التعليم العالي في الولايات المتحدة الأميركية، والدكتور هاني تركي، رئيس المستشارين التقنيين ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، والدكتور ويس هاري، مدير إدارة رأس المال البشري بمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة.
وتمَّ خلال الاجتماع الاطلاع على كافة طلبات الترشُّح للجائزة والتحقُّق من التزامها بكافة المعايير والشروط، كما تمَّت مناقشة الإنجازات التي حقَّقتها الجائزة على مدى السنوات الخمس الماضية، وسبل تطويرها لتعزيز تأثيرها في المبدعين في كل مكان، وتوسيع دائرة المشاركين فيها من مختلف دول العالم.

اقرأ أيضا

سرد جمالي ليوميات العذاب الشخصي والجماعي في المدن العربية