الاتحاد

عربي ودولي

مصر تدين الهجوم الإرهابي على معسكر تابع لجيش النيجر

مقر الخارجية المصرية

مقر الخارجية المصرية

أدانت مصر في بيان صادر عن وزارة الخارجية اليوم الثلاثاء، الهجوم الإرهابي الذي استهدف معسكراً تابعاً لجيش النيجر في منطقة إيناتيس غربي البلاد، ما أسفر عن مقتل 18 جندياً.

وأكدت مصر على وقوفها حكومةً وشعباً مع حكومة وشعب النيجر الشقيق، ودعم مصر للنيجر في مواجهة ظاهرة الإرهاب.

كما جددت مصر دعوتها للمجتمع الدولي لتكثيف جهوده من أجل مواجهة تلك الظاهرة التي تستهدف الأمن والاستقرار في كافة أرجاء العالم. 

وقُتل 18 جندياً وفُقد أربعة جراء هجوم نفّذه إرهابيون الاثنين على معسكر تابع لجيش النيجر في منطقة إيناتيس (غرب) قرب الحدود مع مالي، وفق ما أعلنت وزارة الدفاع في بيان الثلاثاء.

وجاء في البيان "في الأول من يوليو حوالى الساعة 14.30 (13.30 توقيت جرينيتش)، صدّ مركز "إيناتيس" العسكري المتقدّم، على الحدود مع مالي، هجوماً نفّذه عناصر إرهابيون (...) الحصيلة الأولية هي التالية: من جهتنا، نأسف لسقوط 18 قتيلاً وفقدان أربعة أشخاص. من جهة العدو، شُلت حركة عدد من الإرهابيين ودُمرت شاحنة بضربات جوية، بالإضافة إلى تدمير آليتين في داخلهما انتحاريون". 

وتابع البيان: "بدأ الهجوم بتفجير آليتين في داخلهما انتحاريون في مدخل المعسكر، تبعه إطلاق إرهابيين على متن دراجات نارية النار. سمح التصدي للهجوم مع دعم جوي من شركائنا (الفرنسيين والأميركيين) بدفع العدو خارج حدودنا". 

وأوضح البيان أن "عمليات التمشيط مستمرة". 

اقرأ أيضاً: مقتل 42 عنصراً من "داعش" في منطقة بحيرة تشاد

وقتل في هذه المنطقة نفسها 18 عنصراً من تنظيم "داعش" الإرهابي، في عملية مشتركة بين قوات النيجر والقوات الفرنسية والأميركية أجريت بين 8 و18 يونيو في غرب النيجر. 

اقرأ أيضا