الاتحاد

الاقتصادي

«كرافت» تشتري «كادبوري» مقابل 19,6 مليار دولار

بريطاني يتظاهر أمام مصنع لـ«كادبوري» ضد صفقة بيع الشركة البريطانية لـ«كرافت» الأميركية

بريطاني يتظاهر أمام مصنع لـ«كادبوري» ضد صفقة بيع الشركة البريطانية لـ«كرافت» الأميركية

وافقت شركة كرافت فودز أمس على اتفاق لشراء كادبوري مقابل 11,9 مليار جنيه استرليني (19,6 مليار دولار) فيما يشكل أكبر مجموعة لصناعة الحلوى في العالم بعد التغلب على خلاف بشأن السعر في اللحظات الأخيرة.
واضطرت ايرين روزنفيلد الرئيس التنفيذي لكرافت لتعزيز عرضها بمزيد من السيولة وخفض عدد الأسهم الجديدة فيها في العرض للحصول على موافقة رئيس مجلس إدارة كادبوري روجر كار وإرضاء المساهم الرئيسي في كرافت الملياردير وارين بافيت.
ويشمل الاتفاق مزيجا من الأسهم والسيولة ويقيم سهم كادبوري بسعر 840 بنسا وسيحصل المساهمون أيضا على عشرة بنسات عن طريق توزيعات خاصة للأرباح ليبلغ السعر إجمالا 850 بنسا للسهم وهو ما دفع مجلس إدارة كادبوري للتوصية بشكل جماعي بقبول العرض.
وقفزت اسهم كادبوري إلى مستوى قياسي في بداية تعاملات الأمس بلغ 838 بنسا للسهم وفي الساعة 10,03 بتوقيت جرينتش ارتفعت 3,7 في المئة إلى 837,5 بنس للسهم.
وقالت روزنفيلد إن المعركة التي استمرت أربعة أشهر لشراء كادبوري أسفرت عن اتفاق يناسب توقعات كرافت، وأضافت في مقابلة “في نهاية المطاف سندفع السعر الذي اعتقدنا أن هذه الشركة تساويه.. أعتقد أن سعرا يبلغ 13 مثل الأرباح قبل حسم الضرائب والفائدة والاستهلاك وإهلاك الدين لأصل بهذه الجودة لهو سعر جيد للغاية”.
ورغم السعر المرتفع قالت روزنفيلد إن الاتفاق يلبي أهداف كرافت بتعزيز الأرباح بحلول العام الثاني بعد إنجازه وسيزيد توزيعات أرباح كرافت وتصنيفها الائتماني.
وقال بانمورا جوردون المحلل لدى جراهام جونز “حصلت كرافت على اتفاق رائع هنا... وأتوقع ارتفاع أسهم كرافت اليوم بدعم خفض عدد أسهم كرافت التي سيتم إصدارها في إطار الاتفاق”.
وقالت كرافت إن الاتفاق سيعزز الأرباح في 2011 نحو خمس سنتات وسيحقق عائدا يتراوح بين 13 و19 في المئة وهو أعلى بكثير من تكاليف رأسمال كرافت.
ويشمل عرض كرافت 500 بنس للسهم نقدا علاوة على 0,1874 سهم جديد في كرافت وذلك مقارنة مع العرض الأصلي الذي كان يتضمن 300 بنس للسهم
و0,2589 سهم جديد في كرافت فيما قدر قيمة السهم في سبتمبر الماضي حيث قدم العرض أول مرة بسعر 745 بنسا.
وكان بافيت الذي يملك عشرة في المئة في كرافت قد حذر روزنفيلد من المبالغة في السعر المعروض وإصدار عدد أكبر من اللازم من الاسهم الجديدة.
وقالت كرافت أمس إنها ستصدر 265 مليون سهم جديد من اسهم كرافت مقارنة مع خططها الأصلية لإصدار 370 مليون سهم، ويشكل الاتفاق أكبر مجموعة لصناعة الحلوى في العالم متقدمة على مارس رينجلي.
وقالت شركة ستاندرد لايف انفستمنتس التي تستثمر في كادبوري إنها تؤيد قرار مجلس الإدارة بالتوصية بقبول عرض كرافت، وكانت الاتحادات العمالية في كادبوري تعارض الخطوة خشية حدوث خفض كبير في الوظائف كما تدخل مسؤولون سياسيون في بريطانيا مع اقتراب الانتخابات العامة.
وقال رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون في مؤتمر صحفي بعد إعلان التوصل إلى الاتفاق إنه يرغب في حماية الاستثمار والوظائف في كادبوري. وقال “ما أريد قوله هو أننا عازمون على الحفاظ على مستويات الاستثمارات التي جرت في كادبوري في المملكة المتحدة”

اقرأ أيضا

«موانئ دبي» تفتتح منصة كيجالي اللوجستية