الاتحاد

الرئيسية

جنوب أفريقيا تواجه المكسيك في افتتاح مونديال 2010

ستكون المباراة الافتتاحية لنهائيات كأس العالم لكرة القدم 2010 بين جنوب أفريقيا المضيفة والمكسيك في الحادي عشر من يونيو 2010 بموجب القرعة التي سحبت أمس في كايب تاون. وتقام المباراة ضمن المجموعة الأولى الساعة 00ر15 بتوقيت جرينتش على ستاد «سوكر سيتي» وهو الملعب الجديد في جوهانسبوج والذي بني خصيصا لاستضافة مباريات أول نهائيات كأس للعالم في القارة السمراء والذي سيستضيف المباراة النهائية أيضا في 11 يوليو الساعة 30ر19 بتوقيت جرينتش.
والتقى المنتخبان 3 مرات وفازت المكسيك في المباراتين الأوليين 4 - صفر عام 1993 و2-4 عام 2000، وفازت جنوب أفريقيا مرة واحدة 1-2 عام 1995.
يذكر أن جنوب أفريقيا المصنفة 86 عالمياً لم تتخط الدور الأول للمونديال في مشاركتين لها حتى الآن 1998 و2002، أما المكسيك المصنفة 15 عالمياً فبلغت الدور ربع النهائي مرتين على أرضها 1970 و1986.
و أوقعت قرعة نهائيات كأس العالم 2010 لكرة القدم بجنوب أفريقيا المنتخب الجزائري في المجموعة الثالثة متوسطة القوة بالدور الأول للبطولة مع منتخبات إنجلترا والولايات المتحدة وسلوفينيا. ويستهل المنتخب الجزائري بذلك مسيرته في البطولة بمواجهة المنتخب السلوفيني.
المجموعة الأولى
ضمت المجموعة الأولى المتوازنة منتخبات جنوب أفريقيا والمكسيك وأوروجواي وفرنسا.
المجموعة الثانية
أسفرت القرعة عن وقوع المنتخب الأرجنتيني في مواجهة منتخبات نيجيريا وكوريا الجنوبية واليونان في المجموعة الثانية.
المجموعة الثالثة
ضمت المجموعة الثالثة منتخبات إنجلترا والولايات المتحدة والجزائر وسلوفينيا.
المجموعة الرابعة
ضمت المجموعة الرابعة منتخبات ألمانيا وأستراليا وصربيا وغانا.
المجموعة الخامسة
ضمت المجموعة الخامسة منتخبات هولندا والدنمارك واليابان والكاميرون.
المجموعة السادسة
في المجموعة السادسة، تلعب إيطاليا مع باراجواي ونيوزيلندا وسلوفاكيا.
المجموعة السابعة
كما ضمت المجموعة السابعة منتخبات البرازيل وكوريا الشمالية وكوت ديفوار والبرتغال.
المجموعة الثامنة
ضمت المجموعة الثامنة منتخبات إسبانيا وسويسرا وهندوراس وشيلي.
وكان قد بدأ حفل إجراء القرعة باحتفال رائع له صبغة أفريقية في القاعة التي تقام فيها مراسم القرعة بالمركز الدولي للمؤتمرات في مدينة كيب تاون بجنوب أفريقيا وسط حضور أبرز الشخصيات في مجال كرة القدم بأفريقيا والعالم.
وانطلق حفل القرعة بأغنية ألقاها مطرب البوب الشهير جوني كليج بالإضافة إلى رسالة مصورة مسبقاً من الرئيس الجنوب أفريقي السابق نيلسون مانديلا أول رئيس أوسد لجنوب أفريقيا والذي لعب دورا كبيرا للغاية في فوز بلاده بحق استضافة هذه البطولة.
وقال الزعيم والمناضل الأفريقي الشهير مانديلا: “في أفريقيا، تحظى كرة القدم بشعبية طاغية وبمكانة خاصة في قلوب الناس، ولذلك كان من المهم للغاية أن يمنح الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) حق التنظيم للقارة الأفريقية للمرة الأولى”.
وقال مانديلا “91 عاما” إن جنوب أفريقيا حظيت بميزة استضافة هذه البطولة التي تقام للمرة الأولى بالقارة الأفريقية. وأضاف: “يجب أن نكافح من أجل التميز في استضافة البطولة ونحرص في نفس الوقت على أن تترك البطولة تراثاً دائماً لشعبنا” حيث عقد مقارنة بين الكفاح الطويل للأفارقة من أجل الحرية والانتظار الطويل لاستضافة بطولة كأس العالم”. وقضى مانديلا 27 عاما في السجن لمقاومته حكم الأقلية البيضاء وسياسة الفصل العنصري “أبارتيد”.
وقال جاكوب زوما الرئيس الحالي لجنوب أفريقيا إنه يعتقد :”أن العالم سيندهش”، متوقعاً أن كأس العالم “ستظل هنا في أفريقيا”.
وأضاف: “إنه أمر مثير، نشعر بالفخر لجنوب أفريقيا وللقارة الأفريقية بأكملها، نسير طبقاً للجدول الزمني، كل شيء يسير حسب الخطة”.
ووصف السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) قدوم كأس العالم إلى أفريقيا بأنه “قصة حب” كما أنه قصة لكرة القدم.
وأضاف: “كأس العالم هنا، وكأس العالم ستعرف العالم بأفريقيا”.
وتحدث زوما وبلاتر أمام نحو 2000 ضيف حضروا الحفل كان في استقبالهم كل من الممثلة الجنوب أفريقية الحسناء تشارليز ثيرون وجيروم فالكه سكرتير عام الفيفا. كما كان بين الحاضرين معظم مدربي المنتخبات الـ32 المشاركة في النهائيات كما حضر الحفل الأسقف الجنوب أفريقي ديزموند توتو الحائز جائزة نوبل للسلام وفيرديناند وليام دي كليرك آخر رئيس أبيض لجنوب أفريقيا والحائز أيضا جائزة نوبل للسلام.
ونال نجم كرة القدم الإنجليزي الشهير ديفيد بيكهام تحية كبيرة بالإضافة لانطلاق أبواق “فوفوزيلا” (أداة النفير التي يطلقها مشجعو كرة القدم بجنوب أفريقيا) عندما مر أسفل القوس الذي صمم كنفق نحو جبل “تيبل” الشهير في كيب تاون ليسير فوق البساط الأحمر إلى القاعة.
ووصل زوما وبلاتر إلى الحفل سويا وتتقدمهما مجموعة من راقصي زولو يرتدي كل منهم حلة تشبه جلد الأسد وتنورة بشكل جلد البقر.
وأقيم الحفل وسط إجراءات أمنية مشددة حيث شارك في تأمين الحفل أكثر من 1000 شرطي مع وجود تعزيزات عسكرية. وعلى بعد عدة شوارع كان احتفال المشجعين حيث احتشد أكثر من عشرة آلاف مشجع أمام شاشات العرض العملاقة.


كيب تاون (د ب أ)- تعهد نجم كرة القدم الإنجليزي الشهير ديفيد بيكهام أمس بالتواجد في نهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا حتى وإن لم يكن ضمن قائمة منتخب بلاده المشارك في البطولة.
وقال بيكهام على هامش حضوره حفل الإعلان عن الكرة الرسمية الجديدة إنه لا يعاني من أي ضغوط بشأن انضمامه للمنتخب الإنجليزي في هذه البطولة. وقال بيكهام الذي تعاقد مؤخرا مع نادي ميلان الإيطالي بعد تركه فريق لوس أنجلوس جالاكسي إنه يسعى لتعزيز فرصته في المشاركة بنهائيات كأس العالم التي تستضيفها جنوب أفريقيا، لتكون المشاركة الرابعة له في بطولات كأس العالم. وأوضح بيكهام: «أريد منح نفسي أفضل فرصة لأكون ضمن المنتخب الإنجليزي في هذه البطولة، يجب أن ألعب في أوروبا، أعرف ذلك، ولكن أي شيء ليس مضمونا، المدرب فابيو كابيللو (المدير الفني الإيطالي للمنتخب الإنجليزي يختار الفريق وأثق في أن اختياراته صائبة». وأضاف: «ولكن إذا لم أكن ضمن قائمة الفريق سيكون أمرا جيدا أيضا لأنني، أولا وأخيرا، مشجع إنجليزي». وقال بيكهام إنه سيذهب إلى جنوب أفريقيا مع عائلته لمتابعة مباريات كأس العالم حتى وإن لم يكن ضمن قائمة المنتخب الإنجليزي.

اقرأ أيضا

الدفاعات السورية تتصدى لصواريخ قرب دمشق وإسرائيل تعلن مسؤوليتها