قيل إنه السادس من رمضان أنزل الله عزّ وجّل التوراة على رسول الله موسى بن عمران «عليه السلام»، مُبشراً بنبي آخر الزمان أخيه النبي محمد بن عبدالله «عليه الصلاة والسلام». * في رمضان الموافق الثامن والعشرين من شهر يوليو للعام الميلادي 643، انطلقت سرية من سرايا الإسلام صوب أهل أرض النوبة، بعد دخول مصر في الإسلام، أرسلها عمرو بن العاص بقيادة عقبة بن نافع، واشتبكت مع القبائل في تلك المناطق إلى أن عقد عثمان بن عفّان «رضي الله عنه» صلحاً معها. * فتحت بلاد السند في 6 رمضان 63 هـ الموافق 14 مايو 682 م انتصر محمد بن القاسم على جيوش الهند عند نهر السند، وكان ذلك في آخر عهد الوليد بن عبد الملك. * في رمضان طريف بن مالك يشّن غارة على الساحل الإسباني ونزل في مكان يُسمى حتى الآن باسمه وهو «تاريفا». وأغاروا على المناطق التي تليها بالجزيرة الخضراء وعادوا سالمين، بعد ذلك تبيّن للقائد موسى بن نصير ضعف القوات الإسبانية، فجهز جيشاً قوامه سبعة آلاف محارب بقيادة قائده ونائبه على طنجة طارق بن زياد بعد سنة من هذا التاريخ، وحملات فتح الأندلس حدثت في رمضان مدة ثلاث سنوات. محمد عبدالعزيز - أبوظبي