السبت 1 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

دعوة إلى رفع مستوى الوعي بأهمية قطاع السياحة

دعوة إلى رفع مستوى الوعي بأهمية قطاع السياحة
24 ابريل 2011 21:26
دعت لجنة تنشيط الوعي السياحي التابعة للمجلس الوطني للسياحة والآثار إلى وضع خطة عمل متكاملة تسهم فيها كافة الدوائر المحلية والمجلس، بهدف رفع مستوى الوعي بأهمية صناعة السياحة، والتعامل مع الوفود السياحية. وأوصت اللجنة في اجتماعها مؤخراً، بضرورة إصدار كتيبات تهدف إلى توعية المواطنين والمقيمين بالأساليب السليمة للتعامل مع الوفود السياحية، والحفظ على المنشآت السياحية العامة والخاصة. وكان المجلس قد عقد مؤخراً الاجتماع الأول للجنة تنشيط الوعي السياحي بالتعاون مع الدوائر المحلية المختصة بتنشيط السياحة في إمارات الدولة، تمهيدا لوضع الخطط الكفيلة بتنشيط السياحة خلال المرحلة المقبلة من خلال التوعية العامة للمواطنين والمقيمين وتعريف الجمهور بأهمية صناعة السياحة ودورها في الاقتصاد الوطني. وبحثت اللجنة برنامج تعريف السائحين من كافة أقطار العالم بقيم وعادات الإمارات التي تتسم بالكرم والتواصل مع كافة ثقافات العام، كما ناقشت عدة مقترحات لتفعيلها من خلال المجلس الوطني للسياحة والآثار بالتنسيق مع كافة الدوائر المحلية لتحقيق هذه الأهداف. حضر الاجتماع كل من اروي الغماي بدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، ومنار العلي هيئة الإنماء السياحي الشارقة، ومحمد لوجاب من الدائرة الاقتصادية في راس الخيمة إدارة الدعم والترويج السياحي، كما حضر كل من عبدالله الحمادي، ومحمد يوسف، وحمدة لوتاة ممثلين عن المجلس الوطني للسياحة والآثار. وقال محمد خميس المهيري مدير عام المجلس الوطني للسياحة والآثار في بيان صحفي أمس “إن اهتمام المجلس بتشكيل لجنة تنشيط الوعي السياحي والتي تضم مسؤولين من كافة الدوائر والهيئات المحلية إضافة إلى خبراء من الوطني للسياحة والآثار يأتي في إطار الاستراتيجية العامة للمجلس التي تهدف إلى توحيد كافة الجهود المحلية والاتحادية للارتقاء بصناعة السياحة في كافة إمارات الدولة عبر تكثيف الجهود من أجل وضع الإمارات كأهم وجهة سياحية بالمنطقة”. ولفت إلى أن المسؤولية لا تقع على عاتق المجلس والدوائر المحلية فقط، وإنما هي مسؤولية تضامنية بين كافة أفراد المجتمع، بما في ذلك المواطن العادي بداية من طلبة المدارس، وأولياء الأمور والموظفين وغيرهم من فئات المجتمع، ومن هنا تأتي أهمية الوعي السياحي لدى المواطن العادي الذي يمكن أن يلتقي بالسائح في الشارع أو المتحف أو المراكز التجارية أو غيرها من الأماكن التي يرتادها السائح أثناء زيارته للدولة”. وأكد حرص المجلس على التعاون الكبير والأكيد مع كافة الدوائر والهيئات والجهات المعنية ذات الصلة لتحقيق الهدف المنشود، مبيناً أن اجتماع اللجنة يأتي انطلاقاً من دور المجلس الوطني للسياحة والآثار في تنمية وتنشيط قطاع السياحة بالدولة، ووضع الإمارات كأهم وجهة سياحية بمنطقة الشرق الأوسط. وأوضح المهيري أن لجنة تنشيط الوعي السياحي ناقشت العديد من الموضوعات منها العمل على توعية الجمهور بتفهم وتقبل واحترام ثقافة السائحين إضافة إلى إظهار عادات وتقاليد الإمارات الأصيلة بالصورة التي تليق بها من خلال التعاملات مع الوفود السياحية، باعتبار أن عادات الشعوب من اهم عناصر الجذب السياحي. كما ناقشت اللجنة أهمية الحفاظ على البنية السياحية وحمايتها، وتنمية المشروعات السياحية، والتي يجب أن يواكبها تطوير على مستوى التنمية البشرية. وأشار إلى أن لجنة تنشيط الوعي السياحي ستعقد اجتماعات دورية لبلورة الأفكار والدراسات إلى خطوات عملية على الأرض خلال المرحلة المقبلة لتتكامل جهودها، مع جهود المجلس في كافة المجالات المتصلة بصناعة السياحة على مستوى الدولة.
المصدر: دبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©