الاتحاد

الإمارات

وزير الصحة يوجه باتخاذ اللازم لعلاج مواطن فقد عينه بسبب اعتداء طبيب

الدرمكي خلال زيارته المواطن المصاب أمس

الدرمكي خلال زيارته المواطن المصاب أمس

وجه معالي الدكتور حنيف حسن وزير الصحة باتخاذ كافة الإجراءات الطبية اللازمة لعلاج المواطن عمران حسن (22 عاماً) الذي فقد عينه اثر اعتداء طبيب من الجنسية الآسيوية عليه في مستشفى “جي إم سي” في عجمان الثلاثاء الماضي.
كما وجه معاليه باتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد الطبيب وضرورة إيقافه عن العمل حتى صدور قرارات الجهات القانونية المختصة التي تتولى التحقيق في الواقعة، وذلك بحسب ما قال الدكتور سالم الدرمكي مدير عام وزارة الصحة بالإنابة أثناء توجهه مساء أمس الأول لزيارة المواطن المصاب في مستشفى الشيخ خليفة في عجمان.
وقال الدرمكي إن معالي الوزير يتابع الحالة وهو خارج الدولة، مؤكداً أنه فور علمه بالواقعة أصدر توجيهاته بضرورة توفير كافة الاحتياجات اللازمة لعلاج المواطن داخل أو خارج الدولة والعمل على تقليل الضرر بكافة الطرق الممكنة.
ولفت إلى أنه جاء للاطمئنان على حالة المريض ونقل تحيات معالي وزير الصحة للمريض وأسرته وتأكيداته أن القانون سيأخذ مجراه وأنه سوف يتم إيقاف الطبيب عن العمل وممارسة المهنة داخل الدولة لحين الانتهاء من التحقيقات التي تتم حالياً بشأن الواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حياله.
وقال إنه تــم توجيه قطــاع الممارســـات الطبية والتراخيــص في الوزارة بعـــدم السماح للطبيب المتسبب في حدوث الإصابــة للمواطـــن بممارســـة المهنـة إلا بعد انتهـــاء التحقيقات ووصول التقارير من الجهات المختصة وتحديد مسؤولية كل من الطبيب وكل من كان له دور فيما حدث، مشيرا إلى أنه فور ثبوت إدانة الطبيب سوف يمنع تماما من ممارسة المهنة وينال العقاب القانوني.
وذكر الدرمكي أن مستشفى خليفة في عجمان كان قد استقبل المريض فور وصوله من مستشفى “جي إم سي” حيث تم على الفور اتخاذ جميع الإجراءات والترتيبات اللازمة إذ قام الأطباء والاستشاريون بفحص الحالة واتخذت الإجراءات الطبية التي تناسب الموقف. وقال إن الوزارة تتابع الخطوات القانونية حيث تباشر أجهزة الشرطة والقضاء التحقيق في الموضوع، لافتاً إلى أن مثل هذا التصرف من الطبيب مرفوض جملة وتفصيلا ويتنافى مع أخلاقيات المهنة وآدابها.
وأوضح الدرمكي أن مستشفى الشيخ خليفة في عجمان يعد تقريرا مفصلا عن حالة المريض تمهيدا لاتخاذ الإجراءات اللازمة، مؤكداً أن الوزارة ترفض تماماً مثل هذه التصرفات أو الممارسات التي تعد غريبة على واقع وطبيعة العمل في القطاع الصحي داخل الدولة.
وأشار إلى أن هناك إجراءات رادعة سوف يتم اتخاذها من خلال إدارة التراخيص الطبية في الوزارة لضمان عدم حدوث مثل هذه الواقعة مرة أخرى وللتأكيد على الالتزام بأخلاقيات مهنة الطب وضبط الممارسات المتعلقة بها.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: التواصل الحضاري بين الشعوب يقوي علاقات الصداقة والتعاون