الاتحاد

ثقافة

هيئة أبوظبي للثقافة تستضيف الأوركسترا الإنجليزية في أبوظبي والعين

المزروعي وعلى يساره السفير البريطاني وعلى يمينه  فرهاد فرجام

المزروعي وعلى يساره السفير البريطاني وعلى يمينه فرهاد فرجام

تستضيف هيئة أبوظبي للثقافة والتراث الأسبوع المقبل في كل من أبوظبي والعين العروض الموسيقية لفرقة الأوركسترا ''ذي انجليش كونسيرت'' التي تعد إحدى أعرق الفرق الأوروبية المتخصصة في تقديم الأعمال الموسيقية العالمية·
وتحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي سوف تقام حفلة الاوركسترا ''ذي انجليش كونسيرت'' في قصر الإمارات بأبوظبي الاثنين المقبل·
كما ستقام تحت رعاية سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية حفلة الاوركسترا ''ذي انجليش كونسيرت'' في العين الخميس المقبل·
وسوف تقدم الفرقة في كلا العرضين أعمالاً كلاسيكية للموسيقار جورج فريدريك هاندل والموسيقار يوهان سباستيان باخ خلال جولة الفرقة في كلتا المدينتين التي تهدف الى توطيد العلاقات الثقافية الوثيقة بين الدولة والمملكة المتحدة·
اعلن ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده امس سعادة محمد خلف المزروعي مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث في المجمع الثقافي بأبوظبي وحضور سعادة ادوارد اوكدن سفير المملكة المتحدة في الدولة والدكتور فرهاد فرجام رئيس شركة بيكوك ولورل باورز رئيسة الفرقة الموسيقية الانجليزية·
وفي كلمته بالمؤتمر، قال سعادة محمد خلف المزروعي: ترحب هيئة أبوظبي للثقافة والتراث بفرقة الاوركسترا ''ذي انجليش كونسيرت'' في دولة الامارات واستضافة جولة الفرقة في كل من مدينتي أبوظبي والعين لتقديم حفلاتها الموسيقية، إذ تشكل الموسيقى جسراً للتفاهم بين الأمم والثقافات، شأنها في ذلك شأن باقي أنواع الفنون، ولقد شكلت موسيقى الباروك والفترة الكلاسيكية بعض أجمل العناصر في الموسيقى الغربية وفرقة الكونشرتو الانجليزية معروفة ببراعتها الفائقة في تقديم مثل هذه الأعمال الموسيقية الرائعة، ونحن على يقين من ان الجولة سوف تلاقي نجاحا كبيرة في الامارات·
واضاف: لقد بادرت هيئة أبوظبي للثقافة والتراث لتنظيم زيارات لأعضاء الفرقة الى المدارس وبعض الجهات التعليمية في كل من أبوظبي والعين وذلك بهدف تعزيز الثقافة الموسيقية لدى الطلاب وتعريفهم على مهارات اعضاء الفرقة والآلات التي يستخدمونها·
كما أكد المزروعي على ان منظمي ومستضيفي اوركسترا ''ذي انجليش كونسيرت'' عملوا على ضمان اقتران هذه المبادرة الثقافية بالبرامج التعليمية والخيرية، حيث سيتم التبرع بعائدات هذه العروض لعدد من الجمعيات الخيرية بما فيها مركز المستقبل لذوي الاحتياجات الخاصة في أبوظبي بهدف دعم المبادرات التعليمية وعمليات إعادة التأهيل التي يوفرها المركز لطلابه من ذوي الاحتياجات الخاصة·
من جانبه، قال السفير البريطاني ادوارد اوكدين: سوف تقدم الفرقة الموسيقية أعمالها في أبوظبي لتؤكد التعاون الثقافي بين بلدينا استكمالا للتعاون المشترك في كل المجالات التعليمية والاقتصادية، ولاحظنا مدى التعاون باستضافة هيئة أبوظبي للثقافة والتراث للكونشترو الانجليزي وبعد ايام للمغني التون جونز وهي في اهتمامها بالموروث الإسلامي باستضافة معرض الخليلي انما تهتم بالثقافة الإنسانية والحضارية·
ان أبوظبي تلعب دوراً مهماً كمركز حضاري وثقافي مهم في العالم وشكر سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان لرعايتهما حفلي العين وأبوظبي· ثم تحدث فرهاد فرجام وأكد على مدى الروابط بين البلدين وان الموسيقى لغة مفتوحة بين جميع الأمم وهي الرابط القوي للتفاهم العالمي، وشكر هيئة أبوظبي للثقافة والتراث لدعم الهيئات الخيرية لرعاية الأطفال وعد هذا النشاط حلقة وصل بين النشاط الثقافي والتعليمي·
أما لورل باورز، فقد أكدت في كلمتها على أهمية وجود الفرقة في أبوظبي التي أسمتها بالجسر الرابط بين الثقافتين العربية والانجليزية، علماً بأنه قد سبق للفرقة أن قامت بتسجيل 100 معزوفة موسيقية لدوتش جراموفون وهي هنا لتتوج أواصر العلاقة بين الإمارات والمملكة المتحدة، وان الفرقة سعيدة بأن تقدم نفسها لطلاب المدارس في الإمارات، ثم تناولت في شرحها المستفيض العروض التي ستقدمها الفرقة أمام الجمهور الاسبوع المقبل لكل من باخ وهاندل مذكرة بأهمية هاندل بالنسبة للانجليز بسبب كونه قد عاش في انجلترا لسنوات طويلة، مما يجعل المرء يبحث عن المناخ الانجليزي في تلك الأعمال·

اقرأ أيضا

«زايد للكتاب» تعرف بالثقافة الإماراتية والعربية في ألمانيا