الاتحاد

الإمارات

مدير ديوان ولي عهد أبوظبي: إنجازات الدولة تشكل قوة دفع لتحمل المسؤولية

جبر محمد السويدي

جبر محمد السويدي

أكد جبر محمد غانم سلطان السويدي مدير عام ديوان ولي عهد أبوظبي نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة التنمية الأسرية أن الإنجازات التي تحققت خلال الأعوام الـ38 الماضية تشكل قوة دفع لمزيد من الولاء والإخلاص وتحمل المسؤولية والالتزام بالثوابت وحماية المكتسبات وصولاً إلي حياة آمنة ومستقبل أكثر إشراقاً للأجيال الحالية والقادمة.
ووجه في كلمته بمناسبة اليوم الوطني الثامن والثلاثين التهاني إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وأولياء العهود وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام.
وأضاف سعادته “علينا أن نتذكر بالتقدير والعرفان المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان
“طيب الله ثراه” الذي أسس دعائم دولة الاتحاد وبإصراره جمعت الإمارات الصفوف وألفت القلوب على الخير ووحدت المناهج على الحق ووفرت شروط التقدم والازدهار وفتحت أبواب المستقبل على الأمل والتفاؤل.. مضيفاً إنني على ثقة بأن روح الاتحاد ما زالت تسري فينا وتتجذر في ضمائرنا يوماً بعد يوم وندرك ونؤمن أن مصيرنا ومستقبلنا واحد ومرهون باستمرار اتحادنا ومدى تمسكنا وولائنا لقيم دولة الوحدة ولأهدافها في رفعة الوطن وعزة المواطن وحياته الكريمة”.
وواصل السويدي تصريحه “من حقنا أن نزداد فخراً واعتزازاً بقيادتنا ونتمسك أكثر برؤيتنا والتزامنا بنهجنا حيث ننظر اليوم إلي الأمن والاستقرار والازدهار الذي نعيشه وإلى المكانة المتميزة لدولتنا بين دول العالم وإلى المراكز التي تقدمنا إليها في مختلف مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية حتى أصبحت الإمارات مصدر إلهام للدول الساعية نحو التقدم والنمو.
وقال نائب رئيس مجلس الأمناء “إنني على ثقة تامة بأن مسيرتنا في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ستمضي إلى مقاصدها بعزيمة وثقة لاستكمال مسيرة العمل الوطني وحصد مزيد من الإنجازات في مختلف المجالات”.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: التواصل الحضاري بين الشعوب يقوي علاقات الصداقة والتعاون