الاتحاد

الإمارات

حاكم الشارقة يفتتح الحديقة الجيولوجية في بحيص

حاكم الشارقة يفتتح الحديقة (من المصدر)

حاكم الشارقة يفتتح الحديقة (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، صباح أمس، الحديقة الجيولوجية في منطقة بحيص.
وبعد إزاحة الستار عن اللوحة التذكارية إيذاناً بالافتتاح الرسمي، تجول صاحب السمو حاكم الشارقة في أقسام الحديقة الجيولوجية، مطلعاً على ما تضمه من معالم جيولوجية وأحفوريات، واستمع سموه إلى نبذة عن كيفية تشكل إمارة الشارقة عبر مختلف العصور الجيولوجية.
وشاهد صاحب السمو حاكم الشارقة فيلماً وثائقياً «كنز الشارقة التراثي»، سلط الضوء على ما تعرضت له الشارقة من عوامل جيولوجية على مدار العصور، شكلت جبالها وسهولها وبحارها.
وقدم عدد من طلبة المدارس أمام صاحب السمو حاكم الشارقة نبذة عن الأحفوريات المتحجرة التي تشكلت على مدى ملايين السنوات.
وتعد الحديقة الجيولوجية في بحيص مشروعاً رائداً في مجال السياحة البيئية، يهدف إلى تعريف الزوار بتاريخ الشارقة الجيولوجي، والأهمية الجيولوجية لجبل بحيص والمناطق الأثرية المحيط به.
وتتميز الحديقة بموقعها الأثري المهم، الغني بالبقايا المتحجرة للعديدة من الكائنات البحرية القديمة التي استوطنت بحاراً ضحلة كانت تغمر معظم اليابسة في الدولة حتى فترة قريبة من المنظور الجيولوجي، وتحتضن الحديقة دلائل تاريخيّة حول كيفية تشكلّ الطبيعة المحلية قبل فترة لا تقلّ عن 93 مليون سنة.
وتحوي الحديقة موقعين أثريين يسهمان في تعزيز المعرفة بتاريخ استيطان البشر لهذه المنطقة الذي يعود إلى أكثر من 125 ألف سنة.
وحضر الافتتاح إلى جانب سموهما، الشيخ خالد بن عبدالله القاسمي، رئيس دائرة الموانئ البحرية والجمارك، والشيخ حمد بن حمدان آل نهيان، وعلي ميحد السويدي، رئيس المجلس الاستشاري، وخميس بن سالم السويدي، رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى، وعبدالله محمد العويس، رئيس دائرة الثقافة، والمهندس خليفة مصبح الطنيجي، رئيس دائرة الإسكان، وهنا سيف السويدي، رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية، وعلي سالم المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي، والمهندس علي بن شاهين السويدي، رئيس دائرة الأشغال العامة.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: مصداقيتنا أهم ما نملك