الاتحاد

عربي ودولي

الكشف عن تفقد مفتشي الطاقة موقعاً للطرد المركزي في طهران

قال دبلوماسيون مقربون من الوكالة الدولية للطاقة الذرية امس إن إيران سمحت ولأول مرة لمراقبين من الوكالة بزيارة موقع متطور للطرد المركزي في بادرة على الشفافية فيما يخص برنامجها النووي· وأوضح هؤلاء ان الوكالة وإذ تقترب من إنهاء تحقيقها بشأن انشطة إيران النووية تتخوف من أن يؤدي أي تحرك جديد من جانب القوى الكبرى لتشديد العقوبات الى تعطيل التحقيق·
وأوضح الدبلوماسيون أن المدير العام للوكالة محمد البرادعي ونائبه رئيس إدارة المفتشين بالوكالة أولي هاينونين زارا موقعا في طهران يجري فيه تطوير جهاز طرد مركزي يحل محل أجهزة إيران المتقادمة· وقال الدبلوماسي الأول عن أول زيارة من نوعها منذ أن كشف الرئيس محمود أحمدي نجاد عن هذا النشاط عام 2006 ''كان ذلك معملا للبحوث والتطوير للتصميم الجديد لجهاز الطرد المركزي بي-2 وتمكنا من رؤيته''· وقال هؤلاء ''هذه الزيارة لمعمل البحوث والتطوير الجديد لأجهزة الطرد المركزي هي في الواقع تنفيذ للبروتوكول الإضافي، وهذا السماح بالدخول يتعين ان يأخذ الشكل الرسمي، لكن هذا كان إجراء تطوعيا من جانب إيران يشمله البروتوكول''، وأضافوا أن البرادعي سيعلن تفاصيل زيارته ونتائج التحقيق في تقرير من المقرر ان يصدر نحو يوم 20 فبراير المقبل·

اقرأ أيضا

زلزال قوي يضرب تركيا وحصيلة الضحايا في ارتفاع