الاتحاد

الاقتصادي

جمارك أبوظبي تصدر إحصائيات التجارة الخارجية للإمارة في 2004 على أقراص مدمجة

وقال سعادة محمد إبراهيم غانم السويدي، وكيل إدارة جمارك أبوظبي، في بيان صحافي صدر أمس، إن إدارة نظم المعلومات قسم الإحصاء قام بإعداد أقراص مدمجة عن إحصائيات حجم التجارة الخارجية لإمارة أبوظبي لعام 2004م ، وأن إحصائيات التجارة الخارجية تمت برمجتها بحيث توفر إمكانية التحكم في طريقة عرض البيانات الإحصائية عن طريق الجداول الإلكترونية وقواعد البيانات المختلفة، التي صممت على أرقى وأفضل النظم المعلوماتية المحوسبة بحيث تتيح إمكانية عمل الدراسات الإحصائية من قبل المهتمين وسهولة رسم الأشكال البيانية مع متابعة التغيرات التصاعدية والتنازلية والتي تطرأ على كل سلعة· وقد روعي في إحصائية الاسطوانات المدمجة جوانب الدقة والوضوح والسرعة وقسمت بحيث تضمنت حقول الواردات والصادرات النفطية وغير النفطية وإعادة التصدير حسب وسائل النقل البحرية والجوية والبرية ليسهل معرفة المنفذ الجمركي ونوعية البضائع التي تدخل عبر منافذ الدولة·
وقال سعادته إن الاسطوانات المدمجة تتميز بإعطاء قراءات اقتصادية واضحة من خلال الحقول الخاصة بالدول والمناطق المصدرة والمستوردة والنسبة المئوية والأوزان· ومما لا شك فيه أن الإدارة حريصة كل الحرص على خدمة الاقتصاد الوطني وتشجيع الاستثمارات المختلفة وتقديم التسهيلات المنافسة· ونحن بالتالي ملتزمون بالتطوير المستمر لإداراتنا الجمركية بشكل عام وإدارة نظم المعلومات بشكل خاص·
وأوضح سعادة وكيل إدارة جمارك أبو ظبي أن إحصائيات التجارة الخارجية لإمارة أبوظبي متوفرة باللغتين العربية والإنجليزية لكي تحقق أوسع انتشار ممكن بين المهتمين من التجار والباحثين في هذا الحقل، بالإضافة إلى أن هذه الإحصائيات مصممة حسب جدول التعريفة الجمركية ووفق آخر تعديلات النظام المنسق· وأضاف سعادته: حرصت إدارة جمارك أبو ظبي على تقديم أفضل الخدمات للمتابعين والمستفيدين لهذه الإحصائيات من وزارات ودوائر ومؤسسات وسفارات وهيئات دبلوماسية وشركات بحيث تمثل هذه الإحصائية مرجعا اقتصاديا يمكن الرجوع إليه بسهولة ويسر، موضحاً أنه يمكن الحصول على الاسطوانات المدمجة للإحصائية من قسم الإحصاء بجمارك أبوظبي·

اقرأ أيضا

تسارع حاد للاقتصاد الروسي في أبريل