الاتحاد

الإمارات

أحمد بن سلطان القاسمي: النهج السليم للقيادة جعل الدولة بلد أمن وسلام واستقرار

هنأ سمو الشيخ أحمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة، صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات بمناسبة اليوم الوطني الـ 38 لدولة الإمارات العربية المتحدة. كما قدم تهانيه لإخوانه أولياء العهود ونواب الحكام في الإمارات ولشعب دولة الإمارات.
وأكد سموه في كلمة بمناسبة اليوم الوطني عبر مجلة درع الوطن أن ما تشهده الدولة اليوم من تقدم حضاري وتنموي في جميع المجالات و ما تحقق من انجازات وآمال ورؤى وتطلعات خلال هذه الفترة الوجيزة إنما يعود فضله في المقام الأول لله عز وجل ومن ثم للرؤية السديدة والفكر الواعي والحكمة المتقدة لباني الدولة ومؤسس نهضتها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ولمن أكمل المسيرة من بعده صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وإخوانه أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حفظهم الله .
وأوضح سموه أن النهج السليم الذي تخطوه القيادة الرشيدة في إكمال مسيرة الاتحاد الظافرة لزيادة منجزاتها الحضارية وتعزيز مكانتها الدولية المرموقة ساهم في جعل دولة الاتحاد بلد أمن وسلام واستقرار وأشاع فيها المودة والتقارب بين الشعوب.
كما دعا سموه مواطني الدولة وهم يحتفلون بالعيد الوطني الـ 38 لقيام دولة الاتحاد إلى النظر بعمق في إنجازاتها والتحديات التي واجهت الرجال الذين قاموا ببنائها وما تكبدوه من أجل رفعتها وتماسك وحدتها وما قدموه لتحقيق نهضتها على كافة الأصعدة من أجل رخاء المواطن والمقيم على أرضها.
وطالب سموه أبناء الوطن بأن تبقى طموحاتهم كبيرة لتحقيق المزيد من التقدم والازدهار وطالبهم كذلك بضرورة التمسك بالوحدة وقال علينا أن ندرك بأن النهضة الشاملة التي تشهدها الدولة بعد قيام الاتحاد ساهمت وبشكل فعال في جعل مواطن الدولة حاضرا في جميع المحافل بفكره وإنجازاته الرائدة وعطائه اللامحدود

اقرأ أيضا