الاتحاد

الإمارات

حمدان بن محمد بن راشد: بقيادة خليفة الإمارات حققت طفرة نوعية في مختلف المجالات

وجه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي كلمة بمناسبة اليوم الوطني عبر مجلة “درع الوطن” فيما يلي نصها:
إن الأحداث الوطنية المشرفة والمنجزات الحضارية العظيمة التي تحققت لشعب الإمارات منذ تأسيس دولة الاتحاد عام 1971 ومناداة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه رئيسا للدولة إنما تشكل فصولا مضيئة نحو سجل تاريخ دولتنا المعاصر الذي نعتبره مبعث فخر واعتزاز للأجيال المتعاقبة في مجتمع الإمارات.
وفي مثل هذا اليوم قبل ثمانية وثلاثين عاما أبحرت سفينة الاتحاد، وتمكنت بحكمة وصبر قبطانها الراحل الكبير باني دولتنا الحديثة من تجاوز كل العراقيل والأمواج العاتية والوصول إلى ميناء السلامة والأمان وقد تحقق الكثير من المكتسبات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والتعليمية والصحية لشعبنا .
واليوم نحتفل قيادة وشعبا ومؤسسات في الذكرى العطرة لقيام دولة الإمارات العربية المتحدة التي شهدت على مدى الخمسة أعوام الماضية طفرة نوعية في العديد من المجالات بفضل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الوالد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة حفظه الله الذي سخر كل الموارد والطاقات المادية في خدمة شعبه.
إننا في دولة الإمارات نعيش قيادة وشعبا كأسرة واحدة وجسد واحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى، لذا وبهذه المناسبة المجيدة يحق لنا أن نحتفل ونفرح ونتفاخر بين الشعوب بكل ما أنجزناه من تقدم وبناء وازدهار اقتصادي وثقافي وعمراني واجتماعي وما إلى ذلك من ميادين العلم والتقنية والرياضة والصحة التي باتت نموذجا يقتدى وأصبحت محط أنظار واهتمام دول العالم وشعوبه ووسائل إعلامه، وهذا إن دل على شيء إنما يدل على وعي قادتنا وعطائها وحكمتها وحرصها على تحقيق التنمية المستدامة للأجيال الحاضرة واللاحقة وتدعيم كيان الدولة وبناء الإنسان القادر على تحمل المسؤولية الوطنية بكفاءة واقتدار.
يشرفني في الختام أن أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة حفظه الله وسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.
كما أتوجه بأصدق التهاني القلبية إلى سيدي الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الساهر دوما على تطوير قواتنا المسلحة الباسلة عتادا وعدة لتظل في مصاف الجيوش المتقدمة والقادرة على استيعاب التكنولوجيا العسكرية الحديثة من أجل الوطن والشعب وترسيخ السلام والاستقرار لدولتنا والمنطقة.
كما لا يسعني إلا أن أنتهز هذه المناسبة المباركة لأهنئ قواتنا المسلحة ضباطا وضباط صف وأفرادا متمنيا لهم مزيدا من التقدم والتطور والسلامة.

اقرأ أيضا