الاتحاد

عربي ودولي

شهيد و3 جرحى في انفجار بالقرب من منزل هنية

استشهد شاب وأصيب ثلاثة آخرون جرّاء انفجار “باص” كان يتوقف قبالة السواحل الغربية لمدينة غزة.
وأفادت مصادر طبية أن شاباً يبلغ من العمر (25 عاماً) يدعى محمد كلاَّب قد وصل إلى مجمع الشفاء الطبي ممزقاً أشلاء الليلة قبل الماضية، جرّاء انفجار في “باص” كان يقف بالقرب من منزل إسماعيل هنية رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة في غزة، والكائن في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة.وأكدت المصادر وصول إصابة وصفت بأنها مستقرة إلى المجمع الطبي، بينما تم إسعاف شابين آخرين أصيبا بجروحٍ طفيفة في مكان الحادث.
ولم يستبعد الدكتور معاوية حسنين، مدير عام الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة، أن يكون سبب انفجار “الباص” ناجماً عن إطلاق مقاتلة حربية إسرائيلية صاروخا باتجاهه، لاسيما وأن أجواء القطاع شهدت في ذلك الوقت تحليقاً ملحوظاً للطائرات الإسرائيلية المختلفة. وقال مسعفون ان القتيل ناشط من “كتائب شهداء الاقصى” المرتبطة بـ“فتح” ونفت متحدثة عسكرية أي دور لاسرائيل في الانفجار قائلة: “لم يقم الجيش الاسرائيلي بأي نشاط في المنطقة” وقت الانفجار. وقال شهود عيان ان طائرات حربية اسرائيلية كانت تحلق في السماء حين انفجرت السيارة في مخيم الشاطئ بعد حلول الظلام،ما ادى الى اشتعال حريق أتى عليها.
وكان الطيران الحربي الإسرائيلي قد اغار قبل ذلك، على منطقة الأنفاق على الشريط الحدودي الفاصل بين الأراضي المصرية والفلسطينية، وعلى منطقة أبوصفية شرق جباليا شمال قطاع غزة دون ان تقع إصابات.
وقالت “كتائب شهداء الاقصى” إن احد اعضائها قتل وجرح آخر في الانفجار. لكن لم تتهم أي جماعة اسرائيل بشن هجوم، وذكرت تقارير اعلامية ان الانفجار ربما يكون نتج عن انفجار ذخائر في السيارة عرضا.
ومن جهة اخرى، تسببت قطعان الخنازير التي يطلقها المستوطنون في الضفة الغربية المحتلة، لإرهاب المزارعين الفلسطينيين واتلاف مزارعهم، في إصابة حرجة لسيدة فلسطينية تقطن في بلدة دير استيا بمحافظة سلفيت. وقال رئيس بلدية ديراستيا نظمي سلمان، إن المصابة كفاية فريد القاضي كانت قد ذهبت مع زوجها حمزة يوسف حمزة القاضي، إلى أرضهم ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، ففاجأها خنزير من بين أشجار الزيتون، وسرعان ما قام بقضم أجزاء من فخذها، الأمر الذي استدعى نقلها بسرعة إلى مستشفى رفيديا في مدينة نابلس لإجراء عملية جراحية عاجلة. ونصبت قوات الاحتلال حاجزا عسكريا على مفترق الكفريات جنوب طولكرم وأعاقت حركة المواطنين والسيارات على طول طريق طولكرم - قلقيلية مرورا بالكفريات، بينما شهدت بوابة خربة جبارة تواجدا مكثفا لقوات الاحتلال التي شددت إجراءاتها على حركة دخول وخروج المزارعين وساكني الخربة

اقرأ أيضا

وصول الرئيس البوليفي المستقيل إلى المكسيك التي منحته اللجوء