الاتحاد

الرياضي

«الفارس» يصطاد «الصقور» في «الغربية»

فاز الظفرة على الإمارات 4 - 3، في اللقاء الذي جمع الفريقين أمس في المنطقة الغربية في اليوم الأخير لمباريات الجولة السابعة لدوري المحترفين.
وقدم فارس الغربية عيدية غالية إلى جماهيره بعد أن نجح في تحويل تأخره بهدف في منتصف الشوط الأول إلى فوز رفع به رصيد الظفرة إلى 10 نقاط ويتوقف رصيد الإمارات عند 6 نقاط.
أحرز أهداف الظفرة عبدالله سيسيه (34) وحمد الحوسني (45) ومحمد سالم (64) و(68) وأحرز للإمارات نبيل الداودي (22) (47) وحسن الطير (52).
واستمتعت الجماهير التي تابعت المباراة بسبعة أهداف في ماراثون تزلق خلاله المهاجمون الذي تفوقوا على المدافعين بالتسجيل من الفرص التي اتيحت لهم.
جاءت البداية هادئة من الفريقين قبل أن يعلن الظفرة عن نفسه ويأخذ المبادرة الهجومية عن طريق حمد الحوسني الذي أرسل كرة عرضية لكن هجوم الظفرة اهدر الفرصة.
وفي الدقيقة 14 يحتسب الحكم علي الملا ضربة حرة مباشرة نتيجة عرقلة مصطفى السعيد لمهاجم الظفرة على حدود منطقة الجزاء يتصدى لها توفيق عبدالرزاق الذي لعبها قوية مرت بجوار القائم الأيمن اعقبتها تسديدة قوية لمحمد سالم علت العارضة.
وفي الدقيقة 17 يصنع نبيل الداوودي فرصة خطرة عندما تسلم الكرة من الجهة اليمنى وينطلق إلى داخل منطقة الجزاء قبل أن تخرج منه الكرة من الملعب.
الإمارات يبدأ التسجيل
ويحاول هجوم الإمارات الضغط عن طريق الأطراف في محاولة لخلخلة دفاع الظفرة ويستغل نبيل الداوودي هجمة مرتدة سريعة وينجح في ضرب مصيدة التسلل وينفرد بالحارس عبدالباسط محمد ويرسل الكرة في الزاوية اليسرى البعيدة لتسكن شباك الظفرة مسجلاً هدف الإمارات الأول في الدقيقة 22.
وينشط الظفرة عقب الهدف وفي هجمة منظمة قادها محمد سالم أرسل الكرة إلى جاسم أكبر الذي حولها عرضية سريعة لم تجد من يودعها الشباك.
وكاد الإمارات أن يضيف الهدف الثاني عن طريق حسن الطير الذي تسلم الكرة وراوغ أكثر من لاعب داخل منطقة الجزاء وسددها قوية مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى عبدالباسط محمد.
ويعلن عبدالله سيسيه مهاجم الظفرة عن نفسه عندما انطلق بالكرة إلى منطقة الجزاء ولكنه يفقد توازنه ويسددها ضعيفة بجوار القائم في الدقيقة 28، وبعدها بدقيقة ينطلق توفيق عبدالرزاق ويلعب كرة عرضية سريعة لم تفلح محاولات محمد سالم وحمد عبدالرحمن اللحاق بها.
وفي الدقيقة 34 تسلم محمد سالم الكرة على حدود منطقة الجزاء وأرسلها متقنة إلى عبدالله سيسيه الذي حولها إلى داخل شباك حسن أحمد ليسجل منها هدف التعادل.
وتشتعل المباراة قوة وحماساً عقب هدف التعادل يحاول فيها كل فريق إنهاء الشوط الأول لصالحه وكاد الظفرة أن يحقق هدفه عن طريق محمد سالم الذي تسلم كرة عرضية من جاسم أكبر لكنه تسرع في التسديد لتخرج بجوار القائم الأيسر.
وفي الدقيقة 38 يحتسب لحكم ضربة حرة على توفيق عبدالرزاق يتصدى لها مزيار أصغر الذي سددها مباشرة قوية ولكنها في يد الحارس عبدالباسط محمد.
هجوم متبادل
وتتواصل الهجمات المتبادلة بين الفريقين ويحاول عادل عبدالله لاعب الظفرة استغلال التسديد ويتصدى لضربة حرة مباشرة ويسدد الكرة قوية فوق العارضة.
ومع اقتراب نهاية الشوط الأول يتصدى توفيق عبدالرزاق لضربة حرة مباشرة سددها قوية لا يجد معها دفاع الإمارات من حل سوى تحويلها إلى ركنية يلعبها محمد سالم لتصل إلى حمد عبدالرحمن الذي سددها داخل الشباك مسجلاً الهدف الثاني للظفرة في الوقت المحتسب بدل الضائع من الشوط الأول لينتهي الشوط بتقدم الظفرة بهدفين مقابل هدف للإمارات.
تواصل التسجيل
جاءت بداية الشوط الثاني سريعة وأسفرت عن هدف التعادل للإمارات في الدقيقة 47 عندما تسلم نبيل الداودي الكرة خلف الدفاع وتوقف لاعبو الظفرة على أنه في موقع تسلل ليلعبها داخل الشباك مسجلاً هدف التعادل لفريقه.
وبعد 5 دقائق يستغل حسن الطير خطأ دفاعيا للظفرة، وينطلق بالكرة حيث سددها سريعة داخل الشباك مسجلاً منها الهدف الثالث للصقور في الدقيقة (52).
وتزداد المباراة قوة مع رغبة الظفرة للعودة إلى المباراة عن طريق محمد سالم الذي حاول استغلال مهاراته في المراوغة وكذلك انطلاقات محمد سالمين وجاسم أكبر.
ومن تمريرة من توفيق عبدالرزاق إلى محمد سالم داخل منطقة الجزاء الذي سددها من لمسة واحدة داخل الشباك مسجلاً منها الهدف الثالث للظفرة ليتعادل معها الفريقان من جديد.
وفي الدقيقة 68 يستغل محمد سالم ركنية جميلة يلعبها رأسية ماكرة لتسكن الشباك مسجلاً منها الهدف الرابع للظفرة.
ويحاول الإمارات تكثيف ضغطه في محاولة لإدراك التعادل ويشكل دخول كريم كركار خطورة واضحة، وكاد أن يمنح فريقه التعادل لو أحسن سليم أحمد التعامل مع العرضية المتقنة التي لعبها كركار إليه داخل منطقة الجزاء ولعبها في يد الحارس عبدالباسط محمد.
ويهدر حسين سهيل فرصة تسجيل الهدف الخامس للظفرة عندما أهدر فرصة بلعب الكرة بتسرع.
ويشهر الحكم علي الملا البطاقة الحمراء في وجه اللاعب مسلم أحمد بعد حصوله على الإنذار الثاني ليكمل الإمارات المباراة بعشرة لاعبين.
ولم تشفع الدقائق الأربع المحتسبة كوقت بدل ضائع للإمارات لتعديل النتيجة بعد أن حافظ الدفاع الظفراوي على تماسكه رغم المحاولات الهجومية المتكررة للإمارات لينتهي اللقاء بفوز الظفرة بأربعة أهداف مقابل ثلاثة أهداف للإمارات

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!