الشارقة (الاتحاد) ضمن مبادرتها السنوية «بادر لتسعد»، وبمشاركة 19 من المرشدات (12-15 عاماً) و19 من الزهرات (7-11 عاماً)، فرغت مفوضية مرشدات الشارقة، من توزيع المير الرمضاني على عدد من الأسر المتعففة في إمارة الشارقة، وذلك في إطار حرصها على إشراك منتسباتها في المشاريع والمبادرات الإنسانية والتطوعية، وغرس حب عمل الخير ومساعدة المحتاجين، وتنمية الحس الوطني في نفوسهن. وهدفت المفوضية من خلال هذه البادرة الإنسانية، التي نفذتها بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة الشارقة، وجمعية الشارقة الخيرية، إلى إدخال الفرحة بحلول الشهر الفضيل في نفوس الأسر المحتاجة، وتأمين المواد الغذائية الأساسية لهم، حيث قامت الزهرات والمرشدات بتوزيع المير، على 125 أسرة متعففة، والذي احتوى على مجموعة من المواد والسلع الغذائية، التي تشمل السكر، والأرز، والشاي، وزيت الطعام، والطحين، والملح، ومواد أساسية أخرى عديدة. وفي هذا الصدد، قالت شيخة عبد العزيز الشامسي، مدير مفوضية مرشدات الشارقة: «انسجاماً مع رؤيتنا في مفوضية مرشدات الشارقة، وإيماننا بالمسؤولية المجتمعية تجاه الشرائح المحتاجة، ومد يد العون والمساعدة لها، نحرص كل عام على إتاحة الفرصة أمام الزهرات والمرشدات، وجميع أفراد المجتمع، للمشاركة في توزيع المير الرمضاني على الأسر المتعففة، تجسيداً للقيم النبيلة التي يحث عليها الشهر المبارك من جهة، ودعماً لمبادرات الخير والعطاء التي تعم دولة الإمارات العربية المتحدة من جهة أخرى».