الاتحاد

عربي ودولي

تقديرات ترجح إصابة 22 مليون أميركي بانفلونزا الخنازير

فرنسية تحتضن ابنتها خلال تطعيمها ضد فيروس “اتش1 ان1” في أحد مستشفيات مدينة ليون

فرنسية تحتضن ابنتها خلال تطعيمها ضد فيروس “اتش1 ان1” في أحد مستشفيات مدينة ليون

أكد مسؤولو الصحة في الولايات المتحدة أمس تراجع الوفيات بانفلونزا الخنازير رغم تسببها بموت أكثر من 30 طفلا منذ أحدث إحصاء. في وقت أعلن مسؤولو الصحة في فيتنام عن حالتي وفاة جديدتين بانفلونزا الخنازير ووفاة ثالثة بانفلونزا الطيور.
وقالت المراكز الاميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها “إن أحدث متابعة لفيروس (اتش1ان1) تظهر أن الإصابة ما زالت على مستوى الوباء لكنها تقل عن أعلى مستوى الذي بلغه الفيروس في أكتوبر”. وقالت التقارير انه منذ مارس الماضي توفي 198 طفلا بسبب الفيروس، لكن من المرجح أن يكون العدد الفعلي أعلى بكثير لأن الكثير من المصابين بالانفلونزا لا يتوجهون إلى الطبيب ولأن عددا محدودا منهم يجري فحصا لمعرفة ما إذا كانوا مصابين بانفلونزا الخنازير.
وأوضحت المراكز الاميركية ان أكثر قليلا من 20 في المئة من العينات التي أرسلت لفحصها لمرضى أصيبوا بأعراض تشبه الانفلونزا اتضح إنها إيجابية مما يعني أن 80 في المئة من المرضى كانوا مصابين بأمراض أخرى. وقدرت المراكز أن 22 مليون أميركي أصيبوا بفيروس (اتش1ان1) وأن 3900 توفوا. وأمرت الولايات المتحدة بتوفير 250 مليون جرعة من اللقاح لكن الشركات تجد صعوبة في إنتاجه مما أدى إلى نقص كبير.
وما زال فيروس (اتش1ان1) منتشرا إذ إن 99 في المئة من حالات الإصابة بالانفلونزا هي إصابة بهذا الفيروس. والكثير من الأطفال الذين توفوا كانت لديهم إصابات بكتيرية من شأنها أن تزيد من تفاقم الإصابة بالانفلونزا. وكان 31 في المئة من الأطفال المتوفين والذين أجريت لهم فحوص لمعرفة ما إذا كانت لديهم إصابات بكتيرية اتضح بالفعل إصابتهم بها.
وفي فيتنام، أعلنت وزارة الصحة عن وفاة رجل بانفلونزا الطيور من بلدة ديان بيان فو كان نقل إلى المستشفى حيث كان يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة ومشكلات في التنفس في 26 نوفمبر. وأثبتت نتائج تحليل عينات له إصابته بفيروس”إتش5 إن1” اذ انه تناول وجبة من البط قبل أسبوع من ظهور أعراض المرض عليه. وجرى الإعلان عن ظهور فيروس “إتش5 إن1” للمرة الأولى بين الطيور في إقليم ديان بيان في 21 نوفمبر الماضي. وأعلنت فيتنام عن خمس إصابات بشرية بأنفلونزا الطيور هذا العام أسفرت جميعها عن وفاة المرضى.
كما أكدت وزارة الصحة حالتي وفاة بانفلونزا الخنازير الاولى لامرأة حامل من إقليم خانه هوا في 24 نوفمبر الماضي، والثانية لرجل يبلغ من العمر 59 عاما من إقليم كوانج نينه شمال فيتنام. وتوفي 44 شخصا بانفلونزا الخنازير حتى الآن في فيتنام من إجمالي 10891 حالة إصابة مسجلة.
من جهة ثانية، قامت منظمة الصحة العالمية التي تؤكد سلامة وأهمية المصل المضاد لفيروس (إتش ان1) بتطعيم العاملين بها من الفيروس الوبائي. وقالت المتحدثة باسم المنظمة كريستين كيليهر إن الموظفين الراغبين في مصل انفلونزا الخنازير نقلوا من المقر الرئيسي لمنظمة الصحة العالمية في جنيف الى ثكنة للجيش السويسري كجزء من خطة وطنية سويسرية للتطعيم. واضافت “حصل أو سيحصل حوالي ألف فرد من العاملين على اللقاح المضاد للجائحة”. وكان الذين يعملون في فرق الاستجابة الميدانية خارج جنيف تم تطعيمهم في الاسبوع الماضي. وكانت المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية مارجريت تشان في الخارج، ولم يتسن لوكالتها التأكيد عما إذا كان تم تطعيمها أم لا ضد الفيروس الذي أعلنت انه وباء عالمي في يونيو. وقالت منظمة الصحة العالمية مرارا إن اللقاحات آمنة وينبغي أن تعطى أولا للعاملين في المجال الطبي وأولئك الأكثر عرضة لخطر العدوى الحادة وخاصة الأطفال والنساء الحوامل.

اجتماع خليجي السبت لبحث تطورات مواجهة «اتش1 ان1»

الرياض (د ب أ) - يعقد وزراء الصحة في دول مجلس التعاون الخليجي اجتماعا السبت المقبل لبحث تطورات «اتش1 ان1» المعروف باسم أنفلونزا الخنازير في ضوء الجهود التي تبذلها دول التعاون الست لمواجهة الوباء.
وقال المدير العام للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة للدول الست توفيق بن أحمد خوجة إن جدول أعمال الهيئة التنفيذية يتناول عديدا من الموضوعات سواء ما هو متعلق بالنواحي التنظيمية خاصة صندوق الائتمان المودع والبحوث والموقف المالي للصندوق وكذلك الربط الإلكتروني لمراكز المعلومات بين دول المجلس ومجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون أو فيما يتعلق بالشؤون الفنية خاصة موضوعات جودة الرعاية الصحية وسلامة المرضى والطب البديل التكميلي. وأضاف خوجة أن الاجتماع سيناقش أيضا موضوع الشراء الموحد وذلك فيما يتعلق بمناقصات المستحضرات الصيدلانية ولوازم المختبرات الطبية.

اقرأ أيضا

أمير الكويت يكلف صباح الخالد بتشكيل الحكومة الجديدة