الاتحاد

الاقتصادي

ضغوط بيع قوية تهبط بمؤشر سوق دبي 1,5%

متعاملون  في سوق دبي المالي

متعاملون في سوق دبي المالي

دفعت ضغوط بيع قوية شهدها سوق دبي المالي على أسهم قيادية المؤشر العام للسوق إلى توسيع نطاق خسائره بأكثر من 1,5% بعد أن فقد بنهاية التعاملات أمس نحو 25 نقطة ليهبط إلى مستوى 1633,3 نقطة.
واتسمت جلسة الأمس بالتذبذب الحاد في أسعار العديد من الأسهم القيادية لا سيما في قطاعات العقارات والبنوك والاستثمار، حيث سجلت الأسهم كافة تراجعاً جماعياً نتيجة تعرضها لضغوط بيع كثيفة عمقت من حدة منحى التراجع الذي ساد التداولات طوال الجلسة التي شهدت ارتفاعاً في قيمة التداول لتصل إلى 151 مليون درهم.
وشكل سهم أرابتك القابضة عامل الضغط الأكبر على المؤشر خلال الجلسة ومتأثراً بإعلان الشركة أمس أن مجلس إدارتها سيناقش في اجتماعه المقبل دعوة الجمعية العمومية للموافقة على إصدار 398,6 مليون سهم جديد بقيمة درهم واحد للسهم، وكذلك إصدار سندات في وقت لاحق بقيمة 150 مليون دولار.
وتداول المستثمرون السهم عقب هذا الإفصاح بسلبية ظهرت في تراجعه الحاد، بعد إعلان طلب السيولة الجديدة، مما أثر على سوق دبي بشكل عام، خاصة مع إغلاق السهم عند سعر 1,94 درهم، منخفضاً بنسبة 3% وذلك بعد أن سجل أدنى سعر له عند 1,92 درهم أمس وبتداولات نشطة بلغ حجمها 33,5 مليون سهم.
وتأثرت الأسهم كافة بالحالة السلبية التي سادت السوق أمس حيث تراجع سهم اعمار القيادي بدوره بأكثر 1,4% إلى 3,46 درهم، إلى جانب سهم سوق دبي المالي وبنك دبي الإسلامي وبنك المشرق.
بدأ السوق تعاملاته الصباحية نحو الهبوط الشديد الذي سيطر على تعاملات النصف الأول من الجلسة بعد أن زادت نسبته عن واحد في المئة عند المنتصف نتيجة هبوط سهم أرابتك بنسبة 3,5% وسهم إعمار بنسبة 1,14% وسوق دبي المالي بنسبة 1,3% وكذلك سهم دريك اند سكل الذي انحدر بدوره بأكثر من 1,8%.
لكن مع بداية النصف الثاني من الجلسة، أخذ السوق في تقليص حدة الخسائر في محاولة لتعويض جزء من التراجعات، إلا أنه سرعان ما ارتد نحو الهبوط وتزايدت وتيرة تراجعه مؤكداً اتجاهه الهابط في ثالث تراجعاته المتتالية، لينحدر إلى أدنى مستوياته خلال الجلسة عند 1631,13 نقطة، وذلك قبل أن يغلق المؤشر على 1633,530 نقطة بانخفاض وقدره 25,16 نقطة عن إغلاقه السابق. وسجل سوق دبي المالي تداولات بقيمة نحو 151 مليون درهم بتنفيذ 1,833 صفقـة توزعت عـلى 90,16 مليون سهم، كما شهد التداول ارتفاع شركة واحدة هي شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة “دو” وهبوط 23 شركة وثبات أسعار 3 شركات.
وتصدر بنك بنك المشرق أكثر الشركات انخفاضا في أسعارها بإغلاقه عند سعر 74,7 درهم وبنسبة هبوط بلغت 10 %، تلاه مصرف السلام - البحرين بإغلاق 0,7 درهم وبنسبة تراجع قدرها 8,72%، ثم شركة الاستشارات المالية الدولية بإغلاق 0,840 درهم بنسبة تغير بلغت 8,700%، وشركة أرابتك القابضة بإغلاق 1,940 درهم وبنسبة انخفاض بلغت 3 %، وشركة دبي الإسلامية للتامين وإعادة التامين بإغلاق 0,770 درهم بتراجع قدره 2,9 %.
وتصدرت شركة أرابتك القابضة الشركات الأكثر نشاطاً من حيث قيمة التداول بعد أن حققت تداولات بقيمـة 65,44 مليون درهم، تلتها إعمار العقارية بتداولات بلغت 34,11 مليون درهم، ودريك آند سكل انترناشيونال بتداولات قيمتها 12,54 مليون درهم، تلتها شركة سوق دبي المالي بتداولات زادت عن 11,65 مليون درهم، وأرامكس بتداولات بقيمـة 4,87 مليون درهم.
ومن ناحية أداء المؤشرات القطاعية، فقد غلب اللون الأحمر على أداء قطاعات السوق كافة، بعد أن سجلت مؤشرات ستة قطاعات تراجعاً، في حين خالف الاتجاه قطاع الاتصالات ليترفع وحيداً بنسبة 0,34%، فيما استقر مؤشر قطاعين آخرين عند مستوى إغلاقهما السابق.
وجاءت التراجعات بقيادة مؤشر قطاع البنوك الذي هبط بنسبة 2,36 % تلاه مؤشر قطاع المرافق بنسبة 2,30%، ومؤشر قطاع العقارات بنسبة 1,54%، ومؤشر قطاع التأمين أقل الخاسرين بنسبة 0,65%.
وفيما يتعلق بالاستثمار الأجنبي في سوق دبي المالي، فقد بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب، من الأسهم خلال جلسة الأمس نحو 33,680 مليون درهم، في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 26,770 مليون درهم. كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، نحو 25.070 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 23,550 مليون درهم.

اقرأ أيضا

ترخيص «العربية للطيران أبوظبي» في المراحل النهائية