الجمعة 30 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

انطلاق دورة إعداد محكمات كرة السلة الخليجية

انطلاق دورة إعداد محكمات كرة السلة الخليجية
23 ابريل 2011 22:20
برعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، انطلقت أمس فعاليات دورة إعداد محكمات كرة السلة على هامش البطولة الخليجية الأولى لكرة السلة للسيدات التي بدأت أمس الأول وتستمر حتى الخميس المقبل بفندق رمادا بالدوحة. وتقام الدورة ضمن برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لإعداد الكوادر النسائية بدول مجلس التعاون الخليجي للقيادات والعاملات في المنظمات الرياضية، بهدف رفع مستواهن العلمي والفني لتحقيق انخراطهن الإيجابي والفعال في الحركة الرياضية الخليجية ومن ثم في الحركة الأولمبية العربية والدولية ولمواكبة النهوض والتطوير الرياضي الاجتماعي في دول الخليج وتحقيق المستويات الرياضية المنافسة في المحافل الدولية كافة. وتشارك في هذه الدورة التي تختتم الثلاثاء 17 محكمة من الإمارات وقطر والكويت والبحرين وسلطنة عمان. وقدمت الشيخة نعيمة الأحمد الجابر الصباح رئيسة اللجنة الأولمبية الكويتية رئيسة اللجنة التنظيمية الخليجية الشكر والتقدير لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على رعايتها لهذه الدورة، مثمنة المساهمات الفاعلة المتميزة لسموها ومبادراتها وعطاءاتها الكبيرة للحركة الرياضية النسائية في دول المجلس. وأشادت ببنات الإمارات المشاركات في الدورة الخليجية الأولى لكرة السلة، مؤكدة أن المستقبل سيكون أمامهن كونهن يمتلكن الإمكانات التي تؤهلهن للظهور في بطولات عالمية بعدما كشفت هذه البطولة عن مستواهن المتميز وقدرتهن على المنافسة والفوز. وأعربت عن تطلعها لأن تحظى رياضة المرأة في الخليج باهتمام الجهات المسؤولة من خلال توفير المنشآت الرياضية المتخصصة لكل أنواع الرياضات، مثل كرة القدم وكرة السلة وجميع أنواع الرياضات لضمان مشاركة فاعلة للمرأة الخليجية في مجال الرياضة عالمياً. من جانبها، قدمت نورة خليفة السويدي رئيسة وفد الإمارات رئيسة اللجنة الرياضة النسائية الشكر والتقدير لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك “أم الإمارات” لما قدمته وتقدمه من أجل المرأة الخليجية بصورة عامة والمرأة الإماراتية بصورة خاصة، ومساعيها الكبيرة للنهوض بها في جميع المجالات منها الصحية والتعليمية واهتمامها بالحركة النسائية الرياضية على مستوى المنطقة وحرصها الدائم لبناء وتأهيل كوادر رياضية نسائية قادرة على تسجيل منجزات ومكتسبات جديدة تحفظ لها مكانتها وقيمتها وتجعلها في مصاف الدول المتقدمة. وثمنت الدعم الكبير الذي يقدمه سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أبوظبي الرياضي للحركة الرياضية النسائية والذي ترجم على أرض الواقع من خلال تولي بنات الإمارات المسؤولية في قيادة مسيرة الرياضة الإماراتية والنجاح الباهر لهن. من جهته، أشاد محمد إبراهيم المحمود نائب رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي بالدور الكبير والدعم الرائد الذي تحظى به الرياضة النسائية من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، وأكد أن ذلك ليس بغريب على سموها التي تبنت دعم وتنمية المرأة الإماراتية والخليجية والعربية في شتى المجالات، ومنها المجال الرياضي، منوهاً بأن الإنجازات التي حققتها في الفترة الماضية ثمرة توجيهاتها الحكيمة لكي تلعب المرأة دوراً فاعلاً في الجانب الرياضي وأن تكون محطة مميزة ورئيسية في مشاركاتها الإقليمية والقارية والدولية. وأوضح أن الرياضة النسائية في الإمارات تتخطى النجاحات والتميز بفضل دعم واهتمام “أم الإمارات” صاحبة الدور الريادي للنهضة الرياضة النسوية، مشدداً على أن مبادرة إطلاق برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لإعداد الكوادر الرياضية النسائية بدول مجلس التعاون الخليجي تعتبر من المبادرات الهادفة لترسيخ وتجسيد التطورات بهدف جعل المرأة تتقدم وتتميز وتصل إلى مكانة متقدمة قادرة من خلالها على إحداث النقلة النوعية بلغة الإبداع. وأشار المحمود إلى أن الرياضة لا تقوم إلا بوجود الكوادر المؤهلة لإدارتها بصورة فاعلة لتساعد على التنمية والتطوير، لافتاً إلى أن وجود برنامج بهذا الحجم سيفرز كوادر نسائية في المجال الإداري والفني والتحكيمي ويسهم بصورة كبيرة لدعم الرياضة النسائية، الأمر الذي يعكس الرؤية الثاقبة لسمو “أم الإمارات” وحرصها الكبير على تطوير وتأهيل قياديات رياضية نسوية. من جهتها، أشادت أحلام المانع رئيسة لجنة رياضة المرأة رئيس اللجنة المنظمة لبطولة الخليج لكرة السلة بدولة قطر بفكرة برنامج سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لإعداد الكوادر الرياضية النسائية بدول مجلس التعاون الخليجي في المجال الرياضي. وثمنت المانع جهود اللجنة التنظيمية للبطولة الأولى لسيدات كرة السلة لإنجاح فعاليات البطولة في الدوحة والتي ستكون بوابة لخريطة الرياضة النسائية لكرة السلة في المنطقة والانطلاقة للمنافسات الخارجية. ورحبت بجميع المشاركين في هذه البطولة، مؤكدة حرص لجنة رياضة المرأة على تعزيز التعاون بين جميع دول الخليج العربي في جميع المجالات، والتي من ضمنها المشاركات الرياضية بين المنتخبات النسائية، وقدمت الشكر لجميع الحضور، خاصة المؤسسات الإعلامية. من جانبها، أكدت حمدة الشامسي رئيسة وفد الإمارات للسلة عضو مجلس الإدارة رئيسة اللجنة النسائية الإماراتية أن دعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك واهتمامها ومتابعتها للرياضة النسائية يعد الدافع الأساسي بأن تواصل لاعبات كرة السلة نشاطاتهن وتواصل تقدمهن نحو إحراز الفوز وبكل جدارة. وتهدف الدورة التي تنظم من قبل لجنة الرياضة النسائية وبالتعاون مع اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي إلى رفع المستوى الفني والعلمي بمجال محكمات كرة السلة ولمواكبة النهضة الرياضية العالمية.
المصدر: الدوحة
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©