الجمعة 7 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

«القوات المسلحة» يهدي إنجاز الصعود إلى محمد بن زايد

«القوات المسلحة» يهدي إنجاز الصعود إلى محمد بن زايد
23 ابريل 2011 22:16
أهدت إدارة ومدرب ولاعبو فريق القوات المسلحة إنجاز الصعود إلى دوري الهواة (أ) وتحقيق البطولة إلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والفريق حمد ثاني الرميثي رئيس الأركان، واللواء الركن عيسى المزروعي نائب رئيس أركان القوات المسلحة واللواء ركن جمعة علي خلف الحميري رئيس هيئة الإدارة والقوة البشرية بالقوات المسلحة. وكان فريق القوات المسلحة قد نجح في تأكيد صدارته لدوري الأولى (ب) للهواة وصعوده إلى دوري الهواة “أ” بعد فوزه الصريح والمستحق على حتا أمس الأول على ملعب الأخير، قبل جولة من الختام وابتعاده عن اقرب المنافسين بفارق 6 نقاط كاملة، ليقدم بذلك تجربة متفردة للكرة المحلية بما أنجزه وهو لم يمض على تأسيسه 10 اشهر -نحو 300 يوم- تمكن خلالها من البناء السليم والتخطيط العلمي، ثم اتبع ذلك بالنظام والالتزام داخل الملعب وخارجه فتحقق الهدف الذي عمل له الفريق. ولم يتوقف الإنجاز عند الصدارة فقط، بل تعداه إلى أرقام أخرى ستدون في الصفحة الأولى للفريق الذي ولد بأسنانه، حيث يمتلك أفضل خط هجوم برصيد 51 هدفاً سجلها رماته، منها 36 هدفاً حملت توقيع المهاجمين السنغالين، بينما توزعت بقية الأهداف على اللاعبين المحليين، كما يملك القوات المسلحة ايضا أفضل دفاع ولم تستقبل شباكه في 17 مباراة سوى 15 هدفاً فقط وأيضا لم يخسر على ملعبه إطلاقاً بل لم يخسر في البطولة اجمالا حتى الجولة قبل الأخيرة سوى مباراة واحدة فقط، وتعادل الفريق في 3 مباريات، بينما فاز في 13 مباراة ليكون بذلك الحصان الاسود الذي قدم في موسمه الأول التميز ليحصد ثمار ذلك بالتفوق على جميع المنافسين ومنهم فرق عريقة كانت تداوم على الظهور في الاضواء وتمتلك خبرة طويلة في الملاعب اكتسبتها على مدى سنوات طويلة. قصة النجاح ويروي مسلم أحمد أمين السر العام للجنة الإدارية قصة النجاح منذ التأسيس في يونيو 2010 حيث اشهر فريق القوات المسلحة وتم تسجيله رسمياً وفقا للنظام الاساسي لاتحاد كرة القدم في الدرجة الأدنى للاتحاد وهي الأولى (ب) أو ما يعرف بالقسم الثاني من دوري الهواة، وتم تسجيله كفريق حيث لم يشهر كناد حتى الآن وكون لهذا الفريق لجنة إدارية وفنية ترأسها حمد نايل النعيمي، وضمت خالد راشد الزعابي نائباً له ومسلم أحمد درويش أميناً للسر وسالم خليفة الشامسي مشرفاً عاماً وعضوية فهد عبد الرحمن وراشد الغيثي وراشد عادل سكرتيراً فنياً. وقال مسلم أحمد: “اللجنة بذلت جهوداً كبيرة في تكوين الفريق، حيث ضم عدداً كبيراً من اللاعبين المنتسبين للقوات المسلحة كضباط صف وجنود أو مدنين يلعبون داخل أروقتها وكان التعاون من الأندية كبيرة وقد سهل مهمة اللجنة كذلك وجود فائض كبير من فرق 19 سنة بالدولة حيث صعد كل ناد ما يحتاجه منهم، ثم أطلق سراح بقية اللاعبين الذين استقطبت اللجنة عدداً كبيراً منهم ليمثلوا النواة الأولى للفريق، وكان أكبر الروافد نادي العين الذي يمثل المستقطبون منه العمود الفقري للفريق”. القيادة الفنية وتولى مهمة تدريب الفريق المدرب حسن علي وكانت أولى البطولات التي يشارك فيها الفريق كأس الاتحاد التي حل فيها ثالثا في مجموعته، ثم كانت بطولة الدوري، والتي كانت الانطلاقة فيها متعثرة، حيث فاز الفريق في مباراة وتعادل في ثانية وخسر ثالثة لتقرر اللجنة الإدارية تغيير الجهاز الفني فكانت الاستعانة بجهود المدرب عبد المجيد النمر وضم طاقمه، أحمد عبد السلام رحماني وجابر فرحان مساعداً للمدرب، عبد الحفيظ كوكي مدرباً للياقة، ومحمد سالم اوتسيلا مدرباً للحراس، عبد المجيد أحمد معالجاً فيزيائياً، عماد عبد المنجي معالجاً، إسلام عبد القادر مدلكاً، عمر عبد الفتاح سكرتيراً للفريق، وضم الجهاز الإداري سالم خليفة مشرفاً ومحمود جمعة إدارياً. وبعد هذا التغيير الفني وضع المدرب الجديد عبد المجيد النمر استراتيجية عمل محددة قامت على النظام والانضباط داخل الملعب وخارجه ثم اختار 25 لاعباً من بين 32 لاعباً هم قوام الفريق حتى يكون عمله مركزاً، وضمت القائمة التي اختارها حسين الحربي، عبد الله موسى، محبوب جمعة، طارق بلال، راشد حسن، محمد صالح، عبد الله العامري، صالح سهل، حسن سالم، إبراهيم نداي، ولويك لومبيلا. ومثل هؤلاء التشكيلة الأساسية في معظم المباريات بينما تم تدوير المشاركة من دكه البدلاء على بقية اللاعبين وهم عبد الله فيروز، صلاح حسين، فهد جمعة، مانع جمعة، عبد الرحمن أحمد، محمد حسن، طارق درويش، مشعل عوض، محمد راشد، سلطان محسن، عبد الله عبد الهادي، خالد علي، فهد علي، وأحمد الشامسي. ثم انطلقت المسيرة الناجحة وتوجت الجهود في النهاية بالصعود إلى دوري الأولى (أ) كخطوة في الطريق إلى دوري المحترفين والاضواء التي تمكن الفريق من خطفها عملياً بعد 10 أشهر فقط من ميلاده. وأكد مسلم أحمد أن اللواء ركن جمعة علي خلف الحميري، طالب اللجنة الإدارية والفنية في أول اجتماع بالمركز الأول وليس التأهل فقط وقد تحقق الهدف أما عن المرحلة القادمة فقال: “الطموحات تظل كبيرة وسيكون هناك اجتماع عقب نهاية الدوري توضع فيه الاستراتيجية التي يسير عليها العمل في الموسم القادم والهدف المطلوب تحقيقه فيها”. نداي هداف مرعب من ناحية اخرى يعتلي السنغالي ابراهيم نداي صدارة الهدافين برصيد 23 هدفاً بعد هدفه أمس الاول في مرمى حتا، وهو مهاجم متميز يمتلك حساسية عالية مع الشباك وهداف مرعب للمدافعين وحراس المرمى، وامامه فرصة لزيادة هذا الرقم حيث سيكون حاضراً في المباراة الأخيرة أمام دبا الحصن السبت المقبل في أبوظبي. مالك يغيب شهراً وقد تعرض المهاجم لويك لومبيلا لإصابة ستغيبه عن الملاعب شهراً وسيكون غائباً عن التشكيلة الاساسية أمام دبا الحصن لكن لويك الذي أشهر اسلامه قبل وقت قصير من انضمامه إلى فريق القوات المسلحة في فترة الانتقالات الشتوية خلفاً للسنغالي جيمي الذي اصيب، احرز 13 هدفاً جعلته في المركز الثاني خلف نداي لتكون زعامة الهدافين والوصافة محتكرة في القوات المسلحة.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©