الاتحاد

عربي ودولي

قصة من المعبر: العروس تقابل العريس أخيراً

في حين حمل فلسطينيون آخرون الغذاء والوقود من مصر إلى قطاع غزة أمس انتهز عمران لباب فرصة سقوط حاجز رفح لإدخال عروسه للقطاع· وقال لباب (34 عاما) وهو مصور من غزة ''لا تأخير بعد الآن'' وتعهد بإتمام الزواج من خطيبته هبة القاضي خلال أسبوعين·
واجتمع شمل لباب وخطيبته وهي فلسطينية تقيم على الجانب المصري من مدينة رفح المقسمة بعد أن عبرت من إحدى الفجوات التي فجرها (حماس) في الحاجز الحدودي الذي يفصل بين شطري المدينة·
وقالت العروس التي تحمل حقيبتين من الملابس إلى قطاع غزة لبدء حياتها الجديدة ''نحن مخطوبان منذ عامين لكن عرسنا تأجل بسبب إغلاق المعبر الحدودي·'' · وستقيم هبة القاضي مع أقارب لها في غزة حتى موعد الزفاف· وقالت والدتها بثينة القاضي مبتسمة وهي ترقب العروسين يناقشان تفاصيل حفل الزفاف ''أنا سعيدة جدا· ابنتي ستبدأ أخيراً حياة جديدة وتقيم أسرة·''

اقرأ أيضا

متقاعدون لبنانيون يحاولون اقتحام رئاسة حكومة رفضاً لإجراءات التقشف