الاتحاد

الإمارات

9 يوليو امتحانات الإعادة لطلبة «الثاني عشر»

الاتحاد

الاتحاد

إبراهيم سليم، إيهاب الرفاعي (أبوظبي، منطقة الظفرة)

أعلنت وزارة التربية والتعليم عن أنه سيتم إعلان نتائج الثاني عشر للعام الدراسي 2018/‏‏2019، فور الانتهاء من عمليات الرصد والتحليل والاعتماد، كما أعلنت الوزارة عن أن امتحانات الإعادة لطلبة الثاني عشر بمساريه العام والمتقدم ستنطلق يوم 9 يوليو.
واختتم أمس طلبة الثاني عشر بمساريه العام والمتقدم امتحانات نهاية العام الدراسي 2018/‏‏2019 وكان في مادة العلوم الصحية، فيما ستبدأ لجان وزارة التربية والتعليم في عملية إنهاء تصحيح الإجابات ورصد درجات الطلبة تمهيداً لإعلان نتيجة الثانوية على مستوى الدولة، وحددت الوزارة، امتحانات الإعادة للصف الثاني عشر للمسارين العام والمتقدم الفصل الدراسي الثالث والأخير للعام الدراسي الحالي لمدارس التعليم العام والخاص المطبقة لمنهاج الوزارة على مستوى الدولة، في 9 يوليو الجاري وتستمر لمده ثلاثة أيام ليختتم الطلبة امتحاناتهم في 11 من الشهر ذاته.
وأكد الطالب خليفة الحارثي ويامن صبري «متقدم» طلبة بالصف الثاني عشر، ومحمد سعيد، وهزاع الشامسي، وسالم البلوشي، ومحمد المنصوري، سعادتهم بأداء امتحان العلوم الصحية والذي يعد آخر الامتحانات وصفوه بأنه كان في مستوى الطالب المتوسط، حيث جاء الامتحان في 7 صفحات منها 5 صفحات اختيار بين متعدد وصفحتان أسئلة كتابية، مشيرين إلى أنهم استقبلوا الامتحان بسعادة بالغة واصفيه بمسك ختام امتحانات هذا العام.
وحددت وزارة التربية والتعليم 9 يوليو الجاري، موعداً لامتحانات الإعادة للصف 12 للطلبة المتغيبين أو غير المجتازين، وذلك لمدارس التعليم العام والخاص المطبقة لمنهاج الوزارة على مستوى الدولة، لكافة الصفوف الدراسية، وخصصت الفترة ما بين و1 حتى 4 يوليو المقبل كفترة امتحانات تعويضية للصفوف ما بين 4 حتى 11 (الغياب بعذر مقبول عن امتحانات الفصل الدراسي الثالث)، كما حددت الفترة ما بين 9 و11 يوليو لامتحانات الإعادة لطلبة الصف 12 للطلبة المتغيبين أو غير المجتازين.
كما أسعدت اختبارات العلوم الصحية طلاب الصف الثاني عشر في مدارس الظفرة لتكون مسك الختام في آخر عهد للطلاب بمقاعد المرحلة الدراسية وأضفت سعادة إلى سعادتهم ببدء مرحلة جديدة من التعليم الجامعي. وتؤكد الطالبة فاطمة شاهر من مدرسة قطر الندى الثانوية بنات في مدينة زايد أن الاختبارات جاءت سهلة وفي مستوى الطالب المتوسط، وحقاً كانت مسك الختام لعام دراسي طويل قضى فيه جميع الطلاب أوقاتاً صعبة ما بين الدراسة والمراجعة والامتحانات، مشيرة إلى أن سهولة امتحان اليوم الأخير للدراسة، متمنية أن تلتحق بالكلية التي تتمنى الدراسة بها.
وأشار الطالب سلطان المنصوري إلى أن جميع الطلاب خرجوا من الامتحان وهم سعداء، حتى الطالب الذي لم يتمكن في حل جميع الأسئلة خرج أيضاً سعيداً بانتهاء الدراسة وبدء مرحلة جديدة من حياته. وا
وعبر المنصوري أنه سعادته بالامتحان الذي جاء سهلاً، وانتهاء المرحلة المدرسية وبدء مرحلة جديدة، متمنياً أن يدرس إدارة إعمال خلال المرحلة الجامعية.

ختامها مسك في رأس الخيمة
أنهى طلاب شهادة الثاني عشر صباح أمس امتحانات الفصل الدراسي الأخير بامتحان مادة العلوم الصحية والتي جاءت أسئلتها في متناول يدهم ليكون ختامها مسكاً، على حسب تعبيرهم، ووسط تفاؤل بنتائج إيجابية حول المادة والتي وصفوها بالسهولة والوضوح، مبينين أنها من المواد السلسلة والخفيفة، متطلعين إلى أن تكون النتائج إيجابية، وكما يتمنونها لينتقلوا بعدها لعالم الدراسات العليا والتخصص في المجالات التي يتمنون تحقيقها مستقبلاً.
وأوضحت طالبات مدرسة جلفار للتعليم الثانوي، أن مادة العلوم الصحية التي أدرجتها الوزارة ضمن مناهجها منذ عامين جاءت جيدة والتي يهدف منها تعزيز السلوك الإيجابي لدى الطلبة وإكسابهم مهارات وسلوكيات صحية، والتأكيد على النظام الصحي السليم لديهم، بما يتوافق مع متغيرات ومتطلبات العصر الوقت الراهن، مشيرات إلى أن القائمين على المادة يسعون من خلال المنهج إدراج معلومات ونصائح عليمة مهمة من شأنها القضاء ومكافحة أمراض العصر مثل السمنة والنحافة الزائدة وأمراض السكري والسلوكيات الغذائية الغير سليمة.
وأوضح الطالب جمال حسن من مدرسة رأس الخيمة في الثاني عشر العام أن الورقة الامتحانية الخاصة بمادة العلوم الصحية كانت سهلة ومباشرة.

 

اقرأ أيضا

ولي عهد دبي: دليل الدور الرائد للإمارات