الاتحاد

الرئيسية

1050 حاجاً يعودون إلى الدولة عبر مطار أبوظبي على متن 4 رحلات جوية

حجاج لدى وصولهم إلى مطار أبوظبي أمس

حجاج لدى وصولهم إلى مطار أبوظبي أمس

وصل إلى مطار أبوظبي الدولي أمس أكثر من 1050 حاجاً من حجاج الدولة على متن أول 4 رحلات جوية للخطوط الجوية السعودية آتية من مطار جدة، في وقت اتخذت فيه سلطات المطار جملة إجراءات لتأمين راحة الحجاج وإنجاز معاملاتهم من دون تأخير.
وتوقع المشرف على موسم الحج في مطار أبوظبي الدولي مدير عمليات المبنى 2 في شركة أبوظبي للمطارات “أداك”، وصول الدفعة الثانية من حجاج الدولة إلى مطار أبوظبي الدولي اليوم، والتي تضم 1200 حاج على متن 5 رحلات لطيران الاتحاد والخطوط السعودية.
وبحسب المشرف على موسم الحج في المطار فإن مطار العاصمة استقبل أمس، أول رحلة للخطوط السعودية في تمام الساعة 11:50 صباحاً حملت على متنها 440 حاجاً من حجاج الدولة، بحيث غصت ردهة استقبال المسافرين مع خروج الأفواج الأولى من الحجاج بأهالي الحجاج وذويهم الذين استقبلوهم بالورود ودموع الفرح.
وقال المشرف في تصريحات للصحفيين لدى خروج فوج الحجاج الأول، إن مطار أبوظبي الدولي استقبل أمس 4 رحلات حملت 1050 حاجاً، ويتوقع أن يستقبل اليوم 5 رحلات أخرى تضم 1200 حاج، وذلك من أصل 21 رحلة تحمل على متنها نحو 4050 حاجاً، ويتوقع وصول آخرها في 8 ديسمبر الجاري.
وأضاف أن مطار أبوظبي الدولي سيستقبل يوم الجمعة المقبل رحلتين جويتين تحملان على متنهما 240 حاجاًِ وحاجة، في حين يستقبل 6 رحلات أخرى يوم السبت المقبل تحمل نحو 800 حاج، على أن يصل 560 حاجاً على متن الرحلات الأربع الأخيرة يومي 7 و 8 ديسمبر الجاري. وأكد المشرف أن سلطات مطار أبوظبي الدولي اتخذت العديد من الإجراءات من أجل راحة الحجاج وإنجاز معاملاتهم من دون تأخير، حيث تمت زيادة عدد الموظفين وتخصيص منافذ خاصة لإنجاز معاملاتهم وقاعة لاستقبالهم، بالإضافة إلى تجهيز عيادة للحالات الطارئة.
من جهة ثانية، أشار المشرف إلى أنه تم تسليم 1900 قطعة من حقائب المسافرين وعبوات مياه زمزم إلى الحجاج في غضون 49 دقيقة من لحظة هبوط أول طائرة، مؤكداً أنه وقت قياسي على مستوى العالم.
موسم “ممتاز”
وفي هذا الإطار، أشاد عدد من الحجاج العائدين بالرعاية والاهتمام واللذين أحاطتهم بهما القيادة الرشيدة للدولة من خلال بعثة الحج الرسمية التي سهرت على راحتهم طوال الموسم حيث لم يصادفوا أية مشاكل أو حوادث، مما جعل الحج هذا العام ميسراً.
وأعرب عدد من الحجاج المواطنين والمقيمين الذين التقتهم “الاتحاد” في مطار أبوظبي الدولي أمس، عن شكرهم للقيادة الرشيدة ممثلة ببعثة الحج الرسمية على الدعم والرعاية والاهتمام اللذين أحاطوا بهما حجاج الدولة منذ لحظة وصولهم إلى الأراضي المقدسة وحتى مغادرتهم، مشيدين بسهولة الإجراءات التي قدمتها سلطة مطار أبوظبي لهم.
وأكد المواطن علي الكثيري “أن موسم الحج هذا العام كان الأفضل على الإطلاق مقارنة برحلات الحج التي قام بها من قبل”، لافتاً إلى أن البعثة الرسمية كانت تشرف بشكل متواصل على الحملات وتتابع أحوال حجاج الدولة عن قرب. من جهته، نوه المواطن عبد الله محمد الحمادي بالجهود التي بذلتها بعثة الحج الرسمية للدولة، لافتاً إلى أن حجاج الدولة لم يتأثروا بالأمطار والسيول التي هطلت طوال أيام موسم الحج هذا العام نتيجة للاحتياطات المسبقة التي اتخذتها البعثة.
وقال المواطن علي عبد الله المرزوقي إنه لم يواجه أية مشكلة طوال موسم الحج، حيث اتخذت البعثة كافة الاحتياطات لمواجهة الأمراض المعدية.
أما المواطن يوسف إسماعيل الخوري فأكد من جانبه أن موسم الحج هذا العام كان “ممتازاً” حيث لم تعترضه أية تحديات، شاكراً الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف وبعثة الحج الرسمية على جهودهما التي بذلتها لضمان راحة حجاج الإمارات وسلامتهم.

منفذ الغويفات يبدأ فجر اليوم استقبال 12 ألف حاج من العائدين إلى البلاد

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية) - يبدأ فجر اليوم منفذ الغويفات الحدودي في استقبال 12 ألف حاج كانوا غادروا المنفذ لأداء فريضة الحج هذا العام، وذلك بعد انتهاء المناسك ووسط استعدادات مكثفة من جميع الجهات المعنية لتسهيل إجراءات دخول الحجاج والإسراع في إنهاء كافة المعاملات خلال زمن قياسي.
وكان أكثر من 12 ألفاً و461 حاجاً عبروا منفذ الغويفات البري لأداء فريضة الحج، حيث تم اتخاذ كافة الترتيبات والتجهيزات داخل المنفذ لتسهيل سفر الحجاج برا، خاصة أن منفذ الغويفات يعتبر الجهة الرئيسية التي تتولى استقبال كافة حركة قوافل الحجاج البرية من داخل الدولة وسلطنة عمان الشقيقة.
وتحرص القيادة العامة لشرطة أبوظبي بالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية داخل المنفذ وخارجه على تذليل كافة الصعوبات التي من الممكن أن يواجهها هؤلاء الحجاج، حيث يتم توفير آلاف صناديق المياه والعصائر.
ووفرت إدارة الخدمات الطبية في شرطة أبوظبي سيارة إسعاف مع طاقم طبي متكامل وأدوية وعلاجات مختلفة عملت على مدى 24 ساعة، في حين تواجدت سيارة إسعاف تابعة لإدارة الطوارئ والسلامة العامة في شرطة أبوظبي مجهزة بالأجهزة الطبية تتسع 14 سريرا من أجل خدمة الحالات الطارئة للحجاج على مدى 24 ساعة.
كما اتخذت مستشفى السلع كافة الاحتياطات اللازمة لمواجهة أي حوادث يمكن أن تقع على الطريق الدولي.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: خالص التعازي لشعب الإمارات ولآل نهيان بوفاة سلطان بن زايد