الاتحاد

الاقتصادي

حامد بن زايد يدعو إلى تبني خطة استراتيجية للمشاريع المستقبلية بين الإمارات وألمانيا

استقبل سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة التخطيط والاقتصاد 'رئيس هيئة الخدمات الصحية امس في مكتبه بأبوظبي معالي آرنست بيفستر نائب رئيس الوزراء ووزير الشؤون الاقتصادية بولاية بادن الألمانية، والوفد المرافق له والذي يضم 23 من كبار موظفي ورجال الأعمال في الولاية المذكورة يرافقهم سعادة السفير الألماني لدى الدولة·
وقد رحب سموه بالوفد الألماني منوها بالعلاقات الطيبة والمتينة التي تربط البلدين الصديقين والتي تعززت بالزيارة التي قام بها مؤخرا، فخامة المستشار الالماني جيرهارد شرويدر واثمرت عن توقيع ثماني اتفاقيات على مختلف الأصعدة الاقتصادية لتطوير المشاريع المستقبلية في إمارة أبوظبي والتي من شأنها العمل على تزويد أبوظبي بالفرص والوسائل التقنية لتطوير المشاريع الصناعية والاقتصادية في الإمارة·
وأكد سموه أن الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة تحرص على خلق علاقات قوية ومتينة مع كافة الدول الشقيقة والصديقة، مشيرا الى أن دولة الإمارات هي أرض خصبة لتعزيز المشاريع في بيئة استثمارية آمنة ومستقرة تحمل بين طياتها كافة الحوافز والمميزات والتسهيلات التي تؤهلها لانطلاقة اقتصادية استثمارية متميزة في المنطقة مما يعزز مستقبلها للانطلاق نحو أسواق الخليج والمنطقة العربية في كافة قطاعات التنمية الاقتصادية·
وقد أبدى سموه للوفد ترحيب إمارة أبوظبي بكافة الأفكار والخطط الرامية إلى زيادة التعاون المشترك في كافة المشاريع التي تهدف إلى تبادل المنفعة المشتركة والخبرات والمعلومات، مما يسهم في تنمية العلاقات القوية بين الطرفين وإقامة مصالح متبادلة بين رؤوس الأموال الإماراتية والألمانية لاستغلال الإمكانيات الضخمة التي توفرها السوق الإماراتية لهم·
وأكد سموه أهمية إيجاد خطة استراتيجية متكاملة بين الجانبين تعنى بطرح ومعالجة وتطوير المشاريع المستقبلية للمساهمة إيجابيا، في خلق مشاريع إنمائية قادرة على التغلب على كافة العقبات، لافتا الى أن المبادرات والاتفاقيات الدولية والانفتاح العالمي في هذا المجال تسهم مساهمة فعالة في تحقيق الغايات المطلوبة·
وفي نهاية اللقاء تمنى سمو الشيخ حامد بن زايد التوفيق للوفد الالماني في تحقيق الهدف من هذه الزيارة والعمل على تنمية العلاقات الطيبة والهادفة بين البلدين الصديقين· ومن ناحيته أشاد الوزير الألماني الضيف بالحفاوة التي وجدها والوفد المرافق من كافة المسؤولين في إمارة أبوظبي، وقال: إن لقاءه مع سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان قد اتاح الفرصة للحوار الذي يهدف بشفافية وصدق إلى تطوير العلاقات بين البلدين الصديقين للوصول إلى هدف المشاركة الحقيقية في مشاريع مستقبلية تؤدي إلى التعاون في كافة المجالات·
وتمنى رئيس الوفد الالماني لدولة الامارات العربية المتحدة رئيسا وحكومة وشعبا، المزيد من التطور والتقدم والازدهار منوها بالسياسة الحكيمة والرشيدة للقيادة السياسية في دولة الإمارات لتحقيق الاكتفاء والإنماء لشعبها·(وام)

اقرأ أيضا

الولايات المتحدة تدرس حظر 5 شركات صينية