الاقتصادي

الاتحاد

«فيتش» تطالب «المركزي الأوروبي» بمنع انهيار اليورو

فرانكفورت (رويترز) - قال ديفيد ريلي رئيس التصنيف السيادي في فيتش أمس إنه يتعين على البنك المركزي الأوروبي زيادة مشترياته من سندات منطقة اليورو لدعم إيطاليا ومنع انهيار “كارثي” لليورو.
وقال لمستثمرين في إطار جولة في أوروبا إن انهيار اليورو سيكون كارثة للاقتصاد العالمي مضيفا أن هذا ليس التصور المحتمل الرئيسي لفيتش إلا انه قد يحدث إذا لم تجد ايطاليا وسيلة لحل مشاكل ديونها.
وأضاف “من الصعب توقع بقاء اليورو إذا لم تنجح إيطاليا في عبور الأزمة” مضيفا أن إيطاليا تتمتع بأهمية كبيرة سياسيا واقتصاديا تستلزم الحيلولة دون انهيارها وأن البعض قد يقول إنها أكبر من أن ينقذها أحد. وحث البنك المركزي الأوروبي على التخلي عن تردده الحالي إزاء زيادة مشترياته من سندات دول منطقة اليورو التي تواجه مشاكل مثل السندات الإيطالية والتخلي عن معارضته لصندوق إنقاذ للمنطقة للاقتراض منه مباشرة.
وحذرت فيتش من أن النظرة المستقبلية لمنطقة اليورو زادت قتامة في الأشهر الأخيرة لكنها قالت إنها لا تتوقع حرمان فرنسا من تصنيفها الممتاز العام الجاري على الأقل.
وعلى النقيض حذرت وكالة ستاندرد اند بورز من احتمال خفض تصنيف فرنسا درجتين. وحذر ريلي من أن اقتصاد فرنسا ثاني أكبر اقتصاد في أوروبا في موقف خطير مع تصاعد الأزمة.

اقرأ أيضا

فيروس كورونا يهدد اقتصاد تركيا الهش أصلاً