الاتحاد

الإمارات

«الوطني» يوجه 6 أسئلة إلى وزارة الداخلية في جلسته المقبلة

محمد المر

محمد المر

يناقش المجلس الوطني الاتحادي في جلسته الثالثة عشرة من دور الانعقاد العادي الثالث للفصل التشريعي الخامس عشر، التي يعقدها في السادس من مايو الجاري برئاسة معالي محمد أحمد المر رئيس المجلس، مشروع قانون اتحادي بشأن أمن المنشآت والفعاليات الرياضية، وموضوع “سياسة وزارة الداخلية”.
ويناقش المجلس موضوع سياسية “وزارة الداخلية” من محورين الأول السلامة المرورية على الطرق الخارجية، ويتضمن المخالفات المرورية واختلاف تحديد السرعات على الطرق الخارجية، ودوريات الطرق الخارجية، وتنظيم حركة العربات الثقيلة وخدمات الإنقاذ والإسعاف. والمحور الثاني الشرطة المجتمعية من خلال مراكز الإيواء والقضايا الأسرية.
ويوجه أعضاء المجلس ستة أسئلة، إلى الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، اثنان من الدكتور عبدالله حمد الشامسي حول “صرف مكافآت وميداليات للضباط المتقاعدين”، وحول “مساواة معاشات الضباط المتقاعدين القدامى بمعاشات الضباط المتقاعدين حديثاً” واثنان من حمد أحمد الرحومي حول “ صحة العقود التي فرضتها السفارة الفلبينية لرعاياها من عمال الخدمة المساندة من الناحية القانونية”، وحول “هروب الفئة المساندة،العمالة المنزلية، وتضرر المواطنين” إلى جانب سؤالين من مصبح بالعجيد الكتبي حول “ضرورة فحص خدم المنازل بمنافذ دخول الدولة”، ومن مروان أحمد بن غليطة حول “آلية تنفيذ قرار منح جنسية الدولة لأبناء المواطنات”.
وفي بند الموضوعات المتبناة يطلع المجلس على موضوع “سياسة الحكومة في شأن مكافحة العنف الأسري ضد النساء والأطفال”. وطالب مقدمو طلب مناقشة هذا الموضوع بمناقشته من محاور: التشريعات الخاصة في شأن جرائم العنف الأسري واختصاصات ومهام دور الإيواء وتأهيل المعنفين من النساء والأطفال ومرتكبي العنف الأسري وتوصيف وتأهيل وتدريب الكوادر العاملة في مكافحة العنف الأسري.
وفد برئاسة المر إلى سلطنة عمان
إلى ذلك يقوم معالي محمد أحمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي على رأس وفد من المجلس الوطني، بزيارة إلى سلطنة عمان الشقيقة يومي الرابع والخامس من شهر مايو الجاري لبحث سبل تعزيز علاقات التعاون في مختلف المجالات.
ويضم الوفد كلاً من أحمد محمد بالحطم العامري، وعبدالعزيز عبدالله الزعابي، وحمد أحمد سلطان الرحومي، والدكتورة منى جمعة البحر، وعائشة أحمد محمد اليماحي، وعبيد حسن حميد بالركاض، والدكتور محمد سالم المزروعي الأمين العام للمجلس.
وأكد معالي رئيس المجلس الوطني الاتحادي عمق وتميز علاقات الأخوة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان، بفضل دعم وتوجيه ومتابعة قيادتي البلدين ممثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان.
وقال معاليه إن هذه الزيارة تمثل فرصة مهمة للتشاور وتبادل الرأي حول مجمل العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، فضلا عن بحث سبل تعزيز العلاقات البرلمانية بين المجلس الوطني الاتحادي ومجلس الشورى.
وسيلتقي وفد المجلس برئاسة معالي محمد أحمد المر خلال الزيارة مع صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس مجلس الوزراء، وسعادة الشيخ خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى، ومعالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة.
(أبوظبي ـ وام)

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الفنلندي علاقات الصداقة