الاتحاد

الرياضي

الشباب يستضيف الشارقة والوصل يواجه الشعب اليوم

من مباراة الشباب والشارقة (الاتحاد)

من مباراة الشباب والشارقة (الاتحاد)

دبي (الاتحاد) - تنطلق اليوم منافسات دوري رجال اليد لموسم كرة اليد الجديد، وكانت الأندية المشاركة في بطولات الرجال قد طوت صفحة بطولة كأس الإمارات، (كـأس الاتحاد) سابقاً لفرق الرجال، وستشهد ضربة البداية اليوم مباراتين عند الخامسة مساء، يلتقي في الأولى الشباب مع الشارقة على صالة سعيد بن مكتوم في القلعة الخضراء، والثانية يحل فيها الوصل ضيفاً على الشعب في الإمارة الباسمة، وتستكمل الجولة الأولى من البطولة غداً بمباراتين، تجمع الأولى اتحاد كلباء على أرضه مع العين، واللقاء الثاني يحل فيه الأهلي البطل ضيفاً على النصر، ويغيب عن الجولة الجزيرة.
وتقام البطولة بنظام الدوري العام من دورين على صالات الأندية لتجديد بطل الدوري والنادي الحاصل على المركز الثاني اللذين يحق لهما المشاركة في بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري لعام 2013، والنادي الحاصل على المركز الثالث يشارك في البطولة العربية للأندية أبطال الدوري.
ويستقبل الشباب نظيره فريق الشارقة بموقعة أوراقها مكشوفة ومتساوية في خطوط اللاعبين بخبراتهم المدعومة بالعناصر الشابة، وسيسعى الفريقان إلى وضع بصمة جيدة في بداية مشوارهما في البطولة الأقوى والأطول خلال هذا الموسم لتعويض ما فاتهم في بطولة باكورة هذا الموسم وهو اللقاء الأول بينهما هذا الموسم.
ويعول المصري ممدوح هاشم مدرب الشباب على كوكبة لاعبيه من أصحاب الخبرات بقيادة صقر عبيد وعيد بخيت وأبناء راشد عادل وخالد ومعهم أحمد سعيد ومحمد الوحشي وفاضل عباس وحسن خميس، إلى جانب العديد العناصر الشابة، بالإضافة إلى التونسي صبحي بن محمود الذي يعاني الإصابة والحارس ناصر يوسف للإصابة.
وفي الجانب الثاني، يدرك مدرب الشارقة الجديد الكرواتي ايفانيكا أهمية المباراة، خاصة أنه يلعبها على أرض منافسه، ويعول المدرب على العناصر الشابة التي تمثل معظم عناصر الفريق، ومنهم أبناء رمضان أحمد ومحمد وإبراهيم القرصي ورائد سعيد وضاحي، ويقودهم المخضرم جاسم محمد، إلى جانب عبد الله طرار وعمران عبد الله، ومحترفهم الجديد الصربي بوزادو، ومن خلفهم حارسا المرمى اللذان يشكلان السد المنيع لقلعة الملك، محمد عبد الله ووليد عفاد.
ويحل الوصل وصيف بطولة كأس الإمارات هذا الموسم ضيفاً على الشعب، في مواجهة هي الأولى بينهما هذا الموسم، ويدخلها الوصل بعزيمة مسيرته الناجحة هذا الموسم، ويترجمها على أرض الواقع كوكبة من النجوم أصحاب الخبرات يقودهم أحمد صقر ورحمة غالب وأحمد مال الله ومبارك مسعود وعارف حسين وطارق إبراهيم وعلي صقر، مع المحترف الكرواتي الين سالي، إلى جانب بعض العناصر الشابة التي تسهل من مهمة مدربهم الجزائري العازب عمر في قراءة مجريات المباراة، خاصة بوجود الخط الدفاعي الخلفي المنيع من خلال حراس المرمى محمد إسماعيل وسعيد راشد وجاسم علي.
ويدرك مدرب الشعب عبدو عبد الوهاب صعوبة المهمة رغم أنه يلعب على أرضه وبين جماهيره، وسيدفع المدرب بأوراقه كافة للخروج من المباراة بنتيجة مرضية من خلال عناصر فريقه الشابة التي تمثل معظم خطوط الفريق الذي يتميز بالروح العالية، وهو ما يعوض قلة خبرات فريقه الذي يقوده أبناء بدر أحمد ومحمد وعبد الله وعزان، إلى جانب محترفهم عماد عبد الوهاب.

اقرأ أيضا

منصور بن زايد: بطولة زايد الرياضية تجسد قيم التسامح الراسخة في الإمارات